منتدي لآلـــئ

التاريخ والجغرافيا وتحليل الأحداث
 
الرئيسيةالرئيسية  Latest imagesLatest images  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

 

 من 299 ق م تنازلياً إلي 200 ق م

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

من 299 ق م    تنازلياً  إلي    200 ق م Empty
مُساهمةموضوع: من 299 ق م تنازلياً إلي 200 ق م   من 299 ق م    تنازلياً  إلي    200 ق م Icon_minitimeالسبت أغسطس 06, 2011 7:56 am



من سنة 298 ق م
حتي سنة 290 ق م

روما :
الحرب السمنية الثالثة
==========================

295BC
The Battle of Sentinum. Etruria was defeated by Rome and the Etruscan decline continued for more than 200 years.
(NG, 6/1988, p.739)
==========================
293 ق م
روما :
انشقاق العامة الأخير
انظر سنة 287
==========================
290 ق م
إلي :
214 ق م
امبراطوراليابان = أوهو باماتو نيكوهيكو فوتوني نو ميكوتو "كورايا

فيما يتعلق بهذه الفترة فأسماء الملوك اليابانيين وفترات حكمهم أسطورية و غير موثوقة
==================

290 ق.م.
روما تسحق القبائل السامنية (قبائل كانت تستقر بالمناطق الجبلية بجنوب إيطاليا) في إطار ما عرف بالحرب السامنية الثالثة.
-------------
290BC
Ptolemy I of Egypt authorized the construction of the Pharos Lighthouse in Alexandria. It became one of the seven wonders of the ancient world.
(www.unmuseum.org/pharos.htm)
----------------------------------------------
290BC
The 110-foot Colossus of Rhodes, one of the ancient seven wonders of the world, was built to the sun god Helios.
(AM, 7/00, p.16)

===============================
سنة 287 ق م
روما :
قانون هورتنسيا Lex Hortensia وسلطان الجمعية
وافق مجلس الشيوخ على أن تكون لأحكام الجمعية القبلية The Tribal Assembly أيضًا قوة القانون، وإن تعارضت هذه الأحكام مع قرارات مجلس الشيوخ.
وإذ كان من السهل على العامة في هذه الجمعية أن يتفوقوا على الأشراف عند الاقتراع فإن هذا القانون المعروف بقانون هورتنسيا كان خاتمة انتصار الديمقراطية الرومانية.
لكن مجلس الشيوخ لم يلبث أن استعاد سلطانه بعد هذه الهزائم فأُسكت المطالبون بتوزيع الأراضي بإرسال الرومان لاستعمار البلاد المفتوحة.
وكان ما يلزم من المال للحصول على المناصب الحكومية والبقاء فيها- وكانت هذه المناصب لا يؤجر عليها أصحابها- في حد ذاته حائلاً بين الفقراء وبين توليها.
يضاف إلى هذا أن الأثرياء من العامة، بعد أن أصبح لهم ما للأشراف من سلطان سياسي وفرص متكافئة، لم يلبثوا أن انضموا إلى الأشراف في معارضة التشريعات المتطرفة؛ واستكان الفقراء من العامة الذين أصبحوا لا موارد لهم فظلوا قرنين كاملين وليس لهم حظ كبير في تصريف شؤون روما. ووافق رجال الأعمال على سياسة الأشراف لأن اتفاقهم معهم يتيح لهم فرص التعاقد على القيام بالمنشآت العامة، ويفتح لهم أبواب استغلال الولايات، والمستعمرات الرومانية، وتكليفهم بجباية الضرائب للدولة. وظلت جمعية المئات، التي كانت طريقة الاقتراع فيها تمكن الأشراف من أن يكون لهم فيها السلطان الأكبر، هي التي تختار الحكام وكبار الموظفين، وتختار تبعًا لذلك أعضاء مجلس الشيوخ. واتخذ التربيونون، الذين كانوا يعتمدون على الأثرياء من العامة، سلطان وظيفتهم للحد من التطرف، وأصبح كل قنصل، ولو كان ممن يختارهم العامة، من أشد الناس محافظة على القديم، حين يصير عضوًا في مجلس الشيوخ مدى الحياة بعد أن تنتهي سنة توليه منصبه.
وصار مجلس الشيوخ هو الذي يبدأ باقتراح القوانين، وقوى العرف والعادات المأثورة من سلطانه فجعلاه فوق منطوق القانون. ولما ازدادت أهمية شؤون الدولة الخارجية، وكان مجلس الشيوخ هو الذي يتولى تصريفها، كان حزمه مما زاد في مكانته وسلطته.
ولما أن اشتبكت روما في عام 264 في حرب مع قرطاجنة دامت مائة عام للسيطرة على عالم البحر الأبيض المتوسط، كان مجلس الشيوخ هو الذي تولى قيادة الأمة إلى النصر في كل مأزق من المآزق؛ ولذلك خضع الشعب البائس المعرض للأخطار لسلطان هذا المجلس وزعامته دون احتجاج أو اعتراض.
===============================

287BC
In Rome the plebeians passed a law that allowed the decisions of the assembly to override the Senate.
(eawc, p.14)
============================
287BC
Theophrastus (b.c371BC), Greek philosopher, died. He produced the 1st known work on plant reproduction “De historia plantarum. He was a contemporary of Aristotle and succeeded him as head of the Lyceum.
(www.biologie.uni-hamburg.de/b-online/e01/01a.htm)(Econ, 11/12/05, p.88)
========================

287 ق.م.
مولد (أرخميدس )من سيراكيوس
يعد من أعظم علماء العصور القديمة،
ولد في مدينة سيراكيوز في جزيرة صقلية وقتل فيها عندما غزاها الرومان .
اكتشف مبدأ الثقل النوعي وابتكر علم السكون وعلم ضغط وتوازن السوائل حيث استنبط منه قاعدته المشهورة قاعدة أرخميدس.
نجح كذلك في قياس محيط الدائرة ومساحتها وحجم الكرة والأجسام المخروطية
واستنبط قاعدة الروافع واخترع طنبور أرخميدس المستخدم في رفع المياه.
=========================
287-212BC
Archimedes, Greek mathematician, physicist and inventor. He discovered the principles of specific gravity and of the lever. His works included "Method of Mechanical Theorems" and "On Floating Bodies." He named the number, later known as pi, as the Archimedes Constant. Scientists in 2000 began translating the Floating Bodies treatisse from a single known parchment copy, dating to about 1000CE, that was scraped and reused for a prayer book.
(SFC, 10/30/98, p.A7)(SFEC, 3/14/99, p.C5)(SFC, 10/14/00, p.C1)(SFC, 5/23/05, p.A4)
==========================

285BC-246BC
Ptolemy II (b.c309BC, Philadelphus) of Macedonia served as the 2nd king of Egypt’s Ptolemaic Dynasty. During his reign (285-247) he founded the Cyprian port of Famagusta and built a canal to link the Nile to the gulf of Suez.
(NG, 8/04, Geographica)(www.crystalinks.com/ptolemaic.html)
==========================

من سنة 283 ق م
حتي سنة 245 ق م


ملك مصر = بطليموس الثاني (فيلادلفوس) ابن بطليموس الأول
وقيل : حكم (285- 246 ق.م.).
وذلك لأنه أشترك مع والده فى السلطة سنة 285 ق . م ثم انفرد بها بعد موت أبيه 284 ق . م .
دعا إلى ترجمة العهد القديم إلى اليونانية (الترجمة السبعينية) ليقرأه يهود الإسكندرية الذين نسوا العبرية بعد أن تأغرقوا. وبدأ في توطين اليهود في معسكرات خاصة بهم باعتبارهم (كليروخوا) أي (مستوطنين) مثلهم مثل المقدونيين.


=========================
سنة 283 ق م
روما تحتل معظم أجزاء إيطاليا اليونانية
المصدر : ديورانت
===========================
في العام 281 ق.م. :
معركة كوروبيديوم (مانيسا حالياً)
تفاصيل:
( ليسيماخوس) سيطر على مقدونيا فأصبح مصدراً للخطر على دولة حليفه السابق ( سلوقس)
وبالفعل نشبت سنة 281 ق م(معركة كوروبيديوم )التي فيها انتصر سلوقس الأول وهكذا صار يملك الجزء الأكبر من إمبراطورية الإسكندر المقدوني
ولكن سلوقس الأول لم يستمتع بنصره هذا ففي أثناء تقدمه في مقدونيا سنة 281 ق م اغتاله أحد المطالبين بعرش مقدونيا واسمه (بطليموس كيراونوس )
==========================
280
بيروس في إيطاليا وصقلية
المصدر : ديورانت
------------------------
280-279 ق م
انتصارات بيروس في هرقليا وأسكيولم

============
280BC
The Achaean League was reformed along political lines. It had been a confederation of Achaean cities formed for religious observances and was broken up by the Macedonians.
(AHD, 1971, p.10)
==================
280BC
Li Ssu, Legalist scholar, was born in the kingdom of Ch’u, later a region of China.
(ON, 9/04, p.1)
=====================
279BC
The Pharos at Alexandria was constructed. The lighthouse, one of the Seven Wonders of the World, was toppled by an earthquake in 1303CE. It was rediscovered by archeologists in the waters off Alexandria in 1996.
(SFEC, 4/5/98, Par p.20)(SFC, 11/4/96, p.A11)(WSJ, 10/10/01, p.B1)
=======================

279BC
The Celts plundered the shrine at Delphi and then retreated north to Thrace. The Thracians later routed the intruders.
(NGM, 5/77)

======================

278-168 ق م
الحروب السورية:
لم يعترف السلوقيون بسيادة البطالمة على القسم الجنوبي الغربي من الهلال الخصيب ، المسمى (Coele-Syria / كل سورية) وخاضوا ضدهم سلسلة من الحروب عرفت باسم لم يستطيعوا في الأربعة الأولى منها تثبيت سيادتهم العسكرية، كما حاربت الدويلات الهلنستية بعضها في الأناضول، وحارب السلوقيون مجموعات البدو البارثيين الذين نزلوا منطقة جنوب بحر قزوين وشكلوا ماعرف بدولة الأشكانيان أو الأرشيكون.

ودام أمر الحروب بعد تولي أنطيوخس الأول سوتر (281- 261 ق.م) (Antiochus I Soter) ابن سلوقس الأول، حيث تحالف مع ماجاس القوريني (Magas of Cyrene) ضد بطليموس الثاني في الحرب السورية الأولى وحقق نجاحآ محدودآ ، وبعد ان قتل في إحدى المعارك ضد الكلت، وتولى بعده ابنه أنطيوخس الثاني ثيوس (Antiochus II Theos) حكم( 261- 246 ق.م) الذي حصل في الحرب السورية الثانية على أجزاء من ايونيا (Ionia)، ثم تولى سلوقس الثاني كالينيكوس (Seleucus II Callinicus) حكم (246- 226 ق.م) والذي حصلت الحرب السورية الثالثة في عهده.

مع أعتلاء أنطيوخس الثالث الكبير الحكم في (123- 187 ق.م) وهو الأخ الأصغر لسلوقس الثالث كيرانوس (Seleucus III Ceraunus)، عادت الدولة السلوقية لتستعيد قوتها وتبسط سيطرتها على اجزاء واسعة ، فقد أعادت السيطرة على أجزاء من الأنضول وصولاً إلى أرمينيا، و أجزاء من (كل سورية) في الحرب السورية الرابعة في معركة رفح في العام ( 217 ق.م) الذي واجه بها بطليموس الرابع، إلا أنه استطاع في العام (200 ق.م) السيطرة التامة على منطقة جنوب غرب الهلال الخصيب في معركة بانياس الحولة في الجولان جنوب غرب سوريا، كما و عمت سيطرت الدولة السلوقية بدأ من العام (196 ق.م) على كل آسيا الصغرى بما في ذلك المناطق الساحلية ، وامتد نفوذ الدولة حتة تراقيا، مما أدى إلى المواجهه مع الرومان الذين دخلوا المنطقة اليونانية في نفس الفترة بما عرف باسم الحروب الرومية السورية (Roman-Syrian War) في القترة ما بين( 192- 188 ق.م) والتي انتهت بخسارة السلوقيين في معركة ماغنسيا (Magnesia)في العام (190 ق.م) واضطر الدولة السلوقية إلى توقيع معاهدة صلح أفاميا( في فريجيا) في سوريا عام (188 ق.م) مع الجمهورية الرومية، تراجعت بموجبها الدولة السلوقية حتى كيليكيا .

بعد موت أنطيوخس الثالث (187 ق.م) استقلت الأقليم التي ضملت لدولة في عهده واقتصرت حدود الدولة السلوقية على الهلال الخصيب وغرب أيران،و بدأت الإمبراطورية الرومانية بفرض سطوتها، وكذلك الإمبراطورية الفارسية، ، وعادة الأوضاع لتتحسن مع اعتلاء أنطيخوس الرابع أبيفانوس العرش (157-164 ق.م) حيث حدثت الحرب السورية السادسة (170 ق.م) واحتل السلوقين مصر وهزم البطالمة وتمت سيطرت الدولة السلوقية على الجزء الأكبر من مصر السفلى ، وامتد حكم الدولة السلوقية في مناطق واسعة من مصر , وفي يوم إلفسينا عام (168 ق.م) ارسل مبعوث الإمبراطورية الرومانية وتم ألأتفاق بين السلوقيين والرومان وتخلى السلوقيين بموجبها عن الجزء الجنوبي ، و في طريق عودته قام بتدمير معبد أورشليم (القدس) في العام (167 ق.م) لمعاقبة اليهود الذين تحالفوا مع البطالمة ضد الدولة ، وعلى أثر ذلك حدثت الثورة الحشمونية (المكابية اليهودية) في جنوب غرب الهلال الخصيب (فلسطين) (165 ق.م)، كذلك أعاد أنطيخوس الرابع ضم أرمينا للدولة السلوقية، ومات في إحدى المعارك على الجبهة الشرقية.

بين عامي 162 و 150 ق.م اعتلا عرش الملكلة السلوقية ديمتريوس الأول سوتر (Demetrius I Soter) ابن سلوقس الرابع الذي عاد من أسره في روما، وأعاد شرق الهلال الخصيب من يد السيطرة الفارسية، وكانت هذه الفترة بداية المواعات على الحكم والقلاقل الداخلية في المملكة، و مع العام (142 ق.م) تسنى لديودوتوس (Diodotus Tryphon) الملك ،الأمر الذي أدى إلى ثورات في العديد من المدن واستقلال أو حكم ذاتي لكل من صور و صيدا وطرطوس وطرابلس وعسقلان واللاذقية وأورشليم و بيروت ومحولة منه لتهدئة الأوضاع الداخلية قام بإعفاء مقاطعة يهوذا من الضرائب و منحها نوع من الحكم الذاتي ، كما ازداد نفوذ الأنباط في جنوب غرب الهلال الخصيب وتلقب زعماؤهم بالملوك (منذ أواسط القرن الثاني) ، ونافسوا دولة يهوذا، وبقيت حال الفوضى وفقدت المملكة جزأها الشرقي للفرس مرة أخرى، إلى أن تولى الحكم أنطيخوس السابع الصيديوني (Antiochus VII Sidetes) حكم (138- 129 ق.م) حيث أعاد سيطرة الدولة على كامل الهلال الخصيب .

[المصدر : ويكيبيديا]
============================


278BC
Qu Yuan (b.~340BC), Chinese poet and scholar, died. His poems included “The Lament,” written following the capture of Yingdu, capital of Chu, by General Bai Qi of the state of Qin.
(http://en.wikipedia.org/wiki/Qu_Yuan)

==============================

276 ق م
إلي:
272 ق م
أنطيوخوس الأول
========================
276 ق م
ـ أول حرب بين السلوقيين والبطالمة (الحرب السورية الأولى).

بطليموس الثاني يهزم أنطيوخوس الأول (276 ـ 272).

=======================

275 ق.م.
روما تكمل غزوها لشبه الجزيرة الإيطالية بعد هزيمة برّو (ملك إيبيروس بجنوب غرب اليونان) والمدن اليونانية الإيطالية الجنوبية.

=======================


273-232 ق م
Ashoka, the grandson of Chandragupta Maurya, ruled India, an area of a million sq. miles, and 50 million people. He was the most impressive ruler of the Maurya dynasty and was strongly disposed in favor of Buddhism, which orientation showed positively in his public policy.
(V.D.-H.K.p.21)(EAWC, p.14)

===================
272 ق م
روما تستولي علي تارنتم
=================

270 ق م
إلي :
260 ق.م.
أركامانى- كو = ملك كوش


أحد ملوك كوش النادرين الذين ذكرهم بالاسم المؤرخون الإغريق.
ذكر الكاتب أجاثارخيد السندوسي، الذى كتب في القرن الثاني قبل الميلاد، بأن أركامانى- كو، والذي أسماه "ارجمنيس"، عاصر ملك مصر بطليموس الثاني (285- 246 ق.م.). يشرح أجاثارخيد بأنه وقبل أن يصبح أركامانى- كو ملكاً، كان لكهنة آمون دوماً السلطة في إقصاء الملوك. كل ما عليهم أن يفعلوه هو بعث رسالة إلى الملك يأمرونه فيها بالانتحار. وكانت تلك الرسائل تكتب بحسبانها صادرة مباشرة عن آمون. لكن لما تسلم ارجمنيس رسالة من تلك الرسائل، فإنه بدلاً عن الانتحار، زحف بجنوده إلى المعبد وقام بقتل الكهنة!

القصة غالباً ما تكون حقيقية، ذلك أن أركامانى- كو كان أول ملك يشيد هرمه في مروى (البجراوية) لا في نبتة (أي نوري).
خلال فترة حكمه وبعده بدأ الكوشيون في تطوير أساليبهم الفنية والمعمارية الخاصة والتي كانت تختلف عن الأساليب المصرية. واخترعوا الكتابة المروية، والتي حلت محل المصرية في تلك الفترة. وأصبح الوثن المروي الأسد أبادماك بقوة الوثن المصري آمون.
ويبدو أن اسم الملك يعني " أركامانى ملك"، ويعتقد العلماء أنه كان مؤسساً لأسرة حاكمة جديدة. ويعتقد بأن حكمه كان بمثابة بداية للعصر المروي.
(المصدر : مجلة أركماني)


------------------------
270BC
The Nubian royals opted for burial at Meroe about this time and pyramids were built there for some 700 years.
(Arch, 9/02, p.56)

=========================

269BC
The Roman system of coinage was established.
(eawc, p.14)


========================

265BC
Rome completed its domination of the entire Italian peninsula and began its pursuit of a larger empire that resulted in a series of wars with other nations.
(eawc, p.14)

========================
264 ق م
احتل الرومان جزيرة صقلية
وبهذا بدأت حروب الرومان مع الفينيقيين (القرطاجيين) المعروفة باسم (الحروب البونيقية)أو ( الحروب البونية ) Punic Wars.
وقد استمرت الحرب البونية من عام (264 ق.م) إلى عام (241 ق.م).

القرطاجيون (نسبة الي عاصمتهم قرطاجة الكائنة في شمال أفريقيا )اعتبروا الغزو مساساً مباشراً بمصالحهم الإقتصادية والسياسية،

الأسباب لاحتلال صقلية :
1- سيطرت روما على جميع إيطاليا لكن لم تكن تشعر بالأمن والطمأنينة إلى سلامتها ما دامت هناك اليونان والقرطاجنيون وهما قوتان معاديتان لها تتملكان جزيرة صقلية،التي لا تكاد تبعد عن ساحل إيطاليا بميل واحد. يضاف إلى هذا:
2- صقلية خصبة التربة، في وسعها أن تمون نصف إيطاليا بالحبوب
3- إذا ما استولت روما على صقلية سقطت سردانية وقورسقة في يدها من تلقاء نفسهما ،وهو الطريق الطبيعي لتوسع روما وبسطة ملكها.

الحجة التي تذرعت بها روما لإشعال نار الحرب:
جاءت هذه الحجة في عام 264 ق.م حين استولى جماعة من مرتزقة السمنيين يسمون أنفسهم الممرتيين Mamertines أي "رجال المريخ" على بلدة مساناMessana الواقعة على أقرب سواحل لإيطاليا، وذبحوا السكان اليونان أو أخرجوهم من البلدة، واقتسموا فيما بينهم نساء هؤلاء الضحايا وأبناءهم وأملاكهم، وجعلوا ديدنهم الإغارة على المدن اليونانية القريبة من تلك البلدة. فما كان من (هيرو الثاني Hiero II ) دكتاتور سرقوسة إلا أن حاصرهم، ولكن قوة قرطاجنية نزلت في مسانا وردت هيرو على أعقابه واستولت على المدينة.
واستغاث الممرتيون بروما وطلبوا إليها أن تعينهم على من أنقذوهم من عدوهم؛
وتردد مجلس الشيوخ الروماني في تقديم هذه المعونة لأنه يعرف ما لقرطاجنة من قوة وثروة، ولكن الأثرياء من العامة الذين يسيطرون على الجمعية المئوية أخذوا يدعون للحرب وللاستيلاء على صقلية.
وقر قرار روما أن تبعد القرطاجنيين عن هذا الثغر ذي الموقع الحربي الهام القريب كل القرب منها مهما كان الثمن؛
وجهزت روما أسطولاً وعقدت لواءه لكيوس كلوديوس Caius Claudius وسيرته لإنقاذ الممرتيين؛ ولكن القرطاجنيين استطاعوا في هذه الأثناء أن يقنعوا الممرتيين بالعدول عن طلب مساعدة روما، وأرسلوا رسالة بهذا المعنى إلى كلوديوس في ريجيوم Rhegium.
غير أن كلوديوس لم يلق بالاً إلى هذه الرسالة، وعبر المضيق الذي يفصل إيطاليا عن صقلية، ودعا أمير البحر القرطاجني إلى المفاوضة؛ فلما جاءه قبض عليه وسجنه، وبعث إلى الجيش القرطاجني يقول إنه سيقتل أمير البحر إذا أبدى الجيش أية مقاومة.
ورحب الجنود المرتزقة بهذه الحجة التي تتيح لهم فرصة تجنب القتال مع الفيالق الرومانية، وتظهرهم في الوقت نفسه بمظهر الشهامة،
ولم يقاوموا وسقطت مسانا في يد روما.
تعقيب :
بدأت الحروب البونية وخاض الطرفان الرومان والقرطاجيون سلسلة من المعارك البرية والبحرية حسم بعضها وبقي الآخر دون نتائج حاسمة ولكن كان غالبية الانتصارات البرية للرومان وغالبية الانتصارات البحرية للقرطاجيين حيث كانت معظم قواتهم بحرية بخلاف الرومان الذين كانت قواتهم برية.
===================


من سنة 264 ق م
حتي سنة 241 ق م
.
الحرب البونية الأولى بين قرطاجنة وروما
وروما تنتزع صقلية من القرطاجنيين لتصبح ولاية رومانية.



==================
264BC
Rome initiated the Punic Wars with Carthage, an oligarchic empire that stretched from the northern coast of Africa to the Strait of Gibraltar. The primary cause was the Carthaginian expansion into the Greek cities of Sicily. Carthage was forced to surrender its control over the western region of Sicily and this marked the end of the first Punic War. The three Punic Wars: 264-241 BC, 218-202 BC, 149-146 BC, also known as the Carthaginian Wars, finally resulted in the destruction of Carthage and Roman control of the western Mediterranean.
(eawc, p.14)(HNQ, 8//00)


=============

262BC
War broke out between Carthage and Rome. Three long wars lasted till 146BC when Carthage was destroyed by Rome.
(Enc. of Africa, 1976, p.167-8)
=====================


262 ق.م.
مولد ( أبولونيوس)
ولد في مدينة بيرجا التي كانت في نطاق الإمبراطورية اليونانية وحالياً في الأناضول بتركيا وتوفي في مدينة الإسكندرية بمصر.
وقد كان يلقب بعالم الهندسة العظيم اسمه مع أسماء كثيرة مشهورة في التاريخ بنفس المسمى إلا أنهم برزوا ف مجالات أخرى غير الهندسة والرياضيات مثل النحت واللغة وغيرها. دَرَس أبولونيوس في الإسكندرية على تلامذة أقليدي ثم بيرجاما (قديماً تسمى بيرجاموم) في بلاد الأناضول قرب مدينة إزمير حالياً وكانت فيها جامعة ومتبة وذات مركز علمي مرموق شبيه بمركز الإسكندرية في ذلك العصر.
وفي أواخر حياته درَّس في مدينة الإسكندرية. اشتهر ابولونيوس بمؤلفه الشهير( المخروطيات) الذي الفه في ثمانية أجزاء غير أنه لم يبق منه إلا سبعة أجزاء في اللغتين العربية واليونانية.
===================


264 – 241 ق.م.
الحرب البونية الأولى بين قرطاجنة وروما، وروما تنتزع صقلية من القرطاجنيين لتصبح ولاية رومانية.

=================================
261BC
Rome captured a Punic quinquereme. In two months they copied it plank by plank and built 100 like it and eventually the Roman fleet was able to defeat the Carthaginians.
(NG, Aug., 1974, p.178)

==========================

260 - 250 ق.م.

ملك كوش : أمانيسلو "أموناسرو"
ويمكن أن يكون ابناً لـ أركامانى- كو.
أمر أمانيسلو ببناء الهرم الثاني في مروى (البجراوية)، كان هو آخر ملك أعاد بناء القصر القديم في جبل البركل قبل أن يحل محله قصر جديد.
اشتهر أمانيسلو لسبب أساسي تمثل في انه وضع اسمه على تمثالي أسدين في جبل البركل.
في عشرينات القرن التاسع عشر حمل مستكشفين بريطانيين التمثالين إلى انجلترا حيث وضعا في المتحف البريطاني. قرأ العلماء اسمه في البداية "أموناسرو". وعندما كتب الموسيقار جيوسيبي فيردي اوبرته الشهيرة عايدة (عن أميرة كوشية تقع في غرام أمير مصري)، فإنه اختار أموناسرو اسماً لوالدها.
======================

260BC
Ashoka, the 3rd ruler of the Mauryan empire (India), converted to Buddhism after defeating the Kalinga region. He began promoting Buddhist teaching throughout the subcontinent and beyond to Sri Lanka and even Greece.
(www.metmuseum.org/toah/ht/04/ssa/ht04ssa.htm)

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

من 299 ق م    تنازلياً  إلي    200 ق م Empty
مُساهمةموضوع: رد: من 299 ق م تنازلياً إلي 200 ق م   من 299 ق م    تنازلياً  إلي    200 ق م Icon_minitimeالسبت أغسطس 06, 2011 3:34 pm


259BC
Qin Shi Huangdi (d.210BC), the emperor who unified China, was born about this time. He became ruler of Qin at age 13. In 2006 Tan Dun’s opera “The First Emperor,” premiered at the NY Metropolitan with Placido Domingo as the Emperor. It was based on the life of Qin Shi Huang (First August and Divine Emperor).
(WSJ, 12/27/06, p.D8)(Econ, 9/8/07, p.87)

=========================
سنة 256 ق م

أول معركة بحرية يخوضها الجيش الروماني وكانت أكبر معركة بحرية في التاريخ القديم
تمكن القائد الروماني (ماركوس ديغولوس) من هزيمة الأسطول القرطاجي عام (256 ق.م)
تفاصيل :
أسطول روما كان مؤلفًا من 330 سفينة كلها تقريبًا ذات صفوف من المجدفين، ويبلغ طول الواحدة منها 150 قدمًا، في كل منها 300 مجذف و120 جنديًا، ومعظمها مجهز بخطاطيف من الحديد لم تكن معروفة من قبل، وبجسور متحركة تمكنهم من الإمساك بسفن الأعداء والنزول إليها. وبهذه الطريقة بدل الرومان الحرب البحرية التي لم يألفوها من قبل حربًا برية يقاتلون فيها أعدائهم يدًا بيد، وتستطيع فيها فيالقهم أن تستفيد بكل ما تمتاز به من مهارة وحسن نظام. ويقول بولبيوس في هذا: "ويدل هذا الحادث أكثر مما يدل غيره من الحوادث على ما للرومان من جرأة وبسالة إذا ما اعتزموا القيام بعمل خطير.. ذلك أنهم لم يفكروا قط قبل هذه الحرب في إنشاء أسطول؛ فلما أن استقر رأيهم على إنشائه بذلوا في ذلك جهد الجبابرة، وهاجموا به من فورهم القرطاجنيين الذين ظلوا عدة أجيال سادة البحار لا ينازعهم فيها منازع- مع أن الرومان لم تكن لهم في حرب البحار خبرة ما ".
والتقي الأسطولان بالقرب من إكنوموس Economus أحد الثغور الواقعة على ساحل صقلية الجنوبي؛ وكانا يحملان من الجند ثلاثمائة ألف. ودارت بينهما معركة انتصر الرومان فيها انتصارًا مؤزرًا حاسمًا
========================
سنة 256 ق م

بعد انتصار الرومان الحاسم في المعركة البحرية علي القرطاجيين ، قرر القنصل قائد الأسطول الروماني التوجه إلى إفريقيا بدون انتظار ، ونزلوا إلى البر دون أن يعنوا باستطلاع الأرض، فالتقوا بقوة تفوق قوتهم كادت تفنيهم عن آخرهم، وأسرت قنصلهم الطائش المتهور( رجيولوس)


تعقيب : القرطاجيون لم يستكينوا وقرر قائدهم (هانيبال) الإستمرار في مدّ رقعة السيطرة القرطاجية على الساحل الإسباني وقد وصلوا إلى (مرسليا) عاقدين العزم على غزو الأراضي الإيطالية من الجهة الشمالية الغربية، وكانت آمال (هانيبال) كبيرة في أن يساعده الرومان.
وبدأ القرطاجيون حملتهم الجديدة على الرومان، ومن هنا بدأ ميزان القوى يميل ضد مصالح (روما) فبعد أكثر من عشر سنوات من الحروب المستمرة مع أعداء مختلفين على جميع الإتجاهات لشبه الجزيرة الإيطالية، قويت حملة (هانيبال) المدروسة والمعد لها جيداً وأصبحت مثل رأس الحربة في وجه الطموحات الرومانية، خصوصاً أن هذه الحملة قد ظهرت مع ظهور عدد من الأطراف المعادية للرومان وأصبحت الدولة الرومانية في ريب وخوف من التحالفات التي سوف تقف في وجه المخططات التوسعية.

تمكن هانيبال من تحقيق سلسلة من الانتصارات للقرطاجيين على الرومان تتمثل في :

الإنتصار على الجيش الروماني في معركة (كاني) CANNAE.
الإستيلاء على مدينة (ساعونتوم) حليفة روما.
قطع نهر (تريبيا).
وقد سبق تلك الفترة تحالف بين الملك المقدوني (فيليب الخامس) و (هانيبال) ضد الرومان، وزاد الطينة بلة انفصال (سيراكوز) في صقلية عن السلطة المركزية في روما ومن هنا أصبحت روما على حافة الهزيمة ولكن أصر الرومان على الصمود في وجه جيوش هانيبال وحلفاؤه وبهذا الصمود تعثر تقدم هانيبال إلى روما وتم دحر الجيوش القرطاجية،
وقد تعددت أسباب الهزائم القرطاجية ومنها :

القدرة الرومانية على مواجهة المصاعب بهدوء ورباطة جأش.
الإستفادة من الدروس العسكرية القتالية المتتابعة بأسرع وقت.
بقاء معظم حلفاء روما اللاتينيين إلى جانبها في أوقات الأزمات.
عدم وصول المساعدات والإمدادات إلى قوات (هانيبال).
كانت الحكومة القرطاجية تعاني من الإنقسامات والفساد مما أدى إلى عدم مساندة الحملة الهانيبالية.
كان القسم الأكبر من جيش (هانيبال) من الخيالة، وكان هذا السلاح فعالاً في العمليات القتالية المتحركة والسريعة، ولكنه غير ملائم لعمليات الحصار واحتلال الأراضي.
وهذه المواقف والمؤثرات استغلها الرومان فأعادوا تنظيم جيوشهم ونشرها على مختلف الجبهات وقاموا بسلسلة من الحملات التي أدت إلى استعادة كل من مدينة (سيراكوز) و(كابي)، وقرر الرومان فتح جبهة في أسبانيا لمحاصرة قوات (هانيبال) ومنع التعزيزات من الوصول إليها.

وقد ألحقت القوات الرومانية هزيمة بالقوات القرطاجية في معركة (إيليبا) Ilipa في إسبانيا وفي هذه الأثناء تراجع الملك المقدوني (فيليب) الخامس عن التحالف مع هانيبال فسعى الرومان إلى مصالحته.

وقد قاد القائد الروماني (سيبيو) جيشاً قوامه (25) ألف رجل من المشاة المدعمين بالخيالة وقطع به البحر الأبيض المتوسط متجهاً إلى قرطاجة، وأصر القرطاجيون على استدعاء هانيبال من إسبانيا لقيادة الجيوش القرطاجية، والتقى الجيشان في معركة (زاما) التي انهزم فيها القرطاجيون. بعد هذه الهزيمة عقدت معاهدة اتفق فيها الطرفان على أن :
1-يدفع القرطاجيون الجزية خمسين عاماً.
2-تخفيض سفن القرطاجيين إلى عشر سفن.
3-عدم شن أي حرب خارج أفريقيا إلا بموافقة روما.
وهذا الإنتصار الروماني كان من نتائجه السيطرة الرومانية على الساحل الإسباني الشرقي والجنوبي وتم تقسيم إسبانيا إلى مقاطعتين تحت اسم إسبانيا القريبة وإسبانيا البعيدة.

(المصدر : ويكيبيديا)
===============================

256BC
The Carthaginian city of Kerouane was sacked by the Romans.
(NG, 8/04, p.48)
================================
256 ق م
الصين :
انتهاء عهد سلالة تشو التي حكمت الصين حتى عام 256ق.م.
وكان عهد هذه السلالة قد طال جداً حيث أنه بدأعام 1122ق.م.، عندما قام سكان غربي الصين بإنهاء عهد سلالة شانج، وتنصيب سلالة تشو
==============================
255

سنة 255 ق م ؟؟
دفعت العواصف الأسطول الروماني إلى شاطئ صخري فتحطمت منه 284 سفينة وغرق 80.000 من رجاله. وكانت هذه أعظم كارثة بحرية عرفها الناس في التاريخ
==================
سنة 255 ق م ؟؟
بعد تسبب العواصف في خسارة الرومان معظم سفن الأسطول الحربي أظهرالرومان ما في طبائعهم من عزيمة فبنوا في ثلاثة أشهر مائتي سفينة جديدة ذات خمسة صفوف من المجدفين، ودربوا لها ثمانين ألف بحار.

====================
251
سنة 251 ق م
بعد أن احتفظ القرطاجنيون بالقنصل الروماني (رجيولوس ) في الأسر خمس سنين مالوا للتفاوض و سمحوا له بأن يرافق بعثة من قرطاجنة إلى روما تعرض عليها الصلح بشروط بعد أن وعدهم بأن يعود إلى الأسر إذا رفض مجلس الشيوخ الشروط القرطاجية
فلما وصلت البعثة الي روما وسمع رجيولوس هذه الشروط أشار على مجلس الشيوخ بأن يرفضها، ثم عاد مع البعثة إلى قرطاجنة غير عابئ بتوسل أسرته وأصدقائه.
وعذبه القرطاجنيون عذابًا شديدًا بأن حرموا عليه النوم حتى فارق الحياة
ولما علم أولاده في روما انتقموا له بأن وضعا أسيرين قرطاجيين من ذوي المكانة في بلادهما في داخل صندوق ثبتت فيه حراب من الحديد، وحرموا عليهما النوم حتى قضيا نحبهما
====================
251BC
Aryan Hindus occupied Ceylon. [see Sri Lanka]
(eawc, p.14)
============================


c250BC
Eratosthenes ascribed the difference between the positions of the noon sun at Alexandria and at Styrene at the summer solstice as due to the curvature of the Earth and not due to the proximity of the sun. He thereby calculated the radius of the Earth to be about 4,000 miles. The modern value is 3963 miles.
(SCTS, p.6)
=====================
250BC
In India a general council of Buddhist monks was held in Patna, where the canon of Buddhist scripture was selected.
(eawc, p.14)
=====================
250BC
In India Emperor Ashoka ordered a sculpture of four Asiatic lions about this time. The image later became a model emblazoned on India’s passports and currency.
(WSJ, 6/27/07, p.A9)
=====================
c250BC
In Patan, Nepal, the 4 corners are marked by stupas said to be constructed on orders of Emperor Ashoka.
(WSJ, 1/22/98, p.A17)
=====================
250BC
In Persia about this time two brothers, Arashk (Arash Pers. Arsaces, Lat.) and Tirdat (Tiridates), with their forces under the command of five other chiefs, occupied the district of upper Tejen. Arashk (Arsaces) was to become the first king of the Ashkanian (Arsacid or Parthian) dynasty. In 2005 the Ashkali community in Kosovo claimed roots to this period.
(www.cais-soas.com/CAIS/History/ashkanian/parthian.htm)
=====================
250BC
A finely burnished red pottery was introduced by the Parthians into northern Oman.
(AM, May/Jun 97 p.53)
=====================
250BC-150BC
Punic wars between Rome and Carthage. [see 264BC & 146BC]
(V.D.-H.K.p.63)
=====================
250BC-1400CE
The city of Jenne-jeno on the inland delta of the Niger River (Mali) was inhabited over this period. Iron tools similar to that of the Nok people indicate that Nok craftspeople had come to this site. It was discovered by archeologist in 1977.
(ATC, p.110)


=====================
في حوالي السنة250 قبل الميلاد
ملك معين = اليفع وقه

249
انهزم الأسطول الروماني أمام القرطاجي هزيمة منكرة عند دربانا Drepana
-----------------------
249-241

أضعفت المعارك قوة الأسطولين الروماني والقرطاجي فاستراحا تسعة أعوام. ولم تفعل قرطاجنة شيئاً في هذه التسع السنين لأنها كانت تعتمد على عبقرية هملكار، وأما روما فإن جماعة من أبنائها قدموا طائعين عمارة مؤلفة من مائتي سفينة حربية وعليها ستون ألف جندي. وأبحرت هذه العمارة القوية، دون أن يعلم أحد بإبحارها، وباغتت الأسطول القرطاجني عند بالقرب من ساحل صقلية وأحدقت به فاضطرت قرطاجنة إلى طلب الصلح (241)،
=======================

248
هملقار يرقة يغزو صقلية
(المصدر : ديورانت)

==========================
سنة 247 ق م
الإمبراطورية البارثية تُنهي الهيمنة السلوقية وتُوقف زحف الرومان؟؟ وتُوسِّع نطاق الإمبراطورية بضم بلاد الرافدين.

--------------------------------
سنة 247 ق م
قرطاجنة تمنح ابنها ( هملكار ) القيادة العليا لجيوشها،وكان لا يزال شابًا في مقتبل العمر
الاسم هملكار معناه: "من يتمتع بحماية ملكارت"
وقد تم تلقيب هملكار بهملكار برقة -"الصاعقة" وذلك لأنه كان من طبيعته أن يعجل بضرب عدوه ويفاجئه حيثما وجده.

سار هملكار ومعه أسطول صغير نحو إيطاليا وأخذ يغير على سواحلها ويفاجئها بالنزول في أراضيها، ويدمر المراكز الرومانية الأمامية، ويأسر كثيرًا من جنودها.ثم أنزل جنوده إلى البر في مواجهة جيش روماني كبير كان يحمي مدينة بنورمس Panormus (بلرمو Palermo الحالية)، واستولى على ربوة تشرف على المدينة. وكانت القوة التي يقودها أصغر من أن تجازف بالاشتباك مع الرومان في واقعة كبرى،
وأخذ هملكار يرجو مجلس الشيوخ القرطاجني أن يبعث إليه بالأمداد والزاد؛ ولكن المجلس لم يستجب لرجائه وقبض يده فلم يسعفه بالمال الذي كان يكنزه، وأمره أن يطعم جنوده ويكسوهم مما يغنم من أموال البلاد التي حوله.

==================
247BC
Li Ssu left Ch’u and traveled to Ch’in, a kingdom where Legalist doctrines were practiced. He found employment with Lu Pu-wei, the king’s grand councilor, who was compiling an encyclopedia. Lu Ssu soon became tutor to Prince Zheng, heir to the throne of Ch’in.
(ON, 9/04, p.2)
=============================

246 ق م
بطليموس (آيوريجيتيس) الثالث. قمة ازدهار البطالمة.
الأسطول المصري يتحكم في شرقي المتوسط (246 ـ 221).

=============================
عام 246ق م
إلي :
241 ق م
كانت بابل في العهد السلوقي مسرحاً للصراع بين ورثة الاسكندر المقدوني إذ غزا بطليموس الثالث بلاد الرافدين عام 246-241 ق.م
وعندما بزغ القرن الثاني ق.م كانت بلاد الرافدين غارقة في الدماء نتيجة لهذه الصراعات بين الفرس وبين الاسكندر مما ساعد على ظهور الفرثيين الفرس على مسرح الأحداث كقوة محاذية
تعقيب :
هاجم الفرثيون الفرس مدينة بابل عام 153 ق.م
تعقيب :
استعاد السلوقيون مدينة بابل سنة 141 ق.م.
تعقيب :
احتل الفرثيون الفرس مدينة بابل سنة 140 ق.م وأقاموا معسكراً فرثياً دائماً في منطقة المدائن (سلمان باك حالياً)

، فقام الملك السلوقي انطيوخوس السابع بأخر حملة إلا إنها أبيدت عن بكرة أبيها على يد الفرس الفرثيين، وبذلك حلت الكارثة الكبرى بالإغريق في الشرق وبالوجود الهيليني في بلاد الرافدين.

وفي العهد السلوقي أعاد الحكام الهيبة للمعابد البابلية وأتاحوا للكهنة استعادة جزء من حياتهم الفكرية والدينية، وأعفيت جزء من الأراضي والمدن ومن الضرائب لمدة معينة ووردت أشارات تأسيس مكتبات جديدة في هذه الحقبة لذا فقد نشأت نهضة فكرية مصغرة، وكانت الفترة السلوقية أهدا نسبياً وأكثر استقراراً من الفترة الاخمينية، وحاول السلوقيون كسب رضا البابليين مما خلق جو ومناخ حضري إغريقي بابلي.
=============================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

من 299 ق م    تنازلياً  إلي    200 ق م Empty
مُساهمةموضوع: رد: من 299 ق م تنازلياً إلي 200 ق م   من 299 ق م    تنازلياً  إلي    200 ق م Icon_minitimeالسبت أغسطس 06, 2011 3:37 pm


9-1-246 ق م
246BC Jan 9
Ptolemy II Philadelphus, 2nd king of Egypt’s Ptolemaic Dynasty, died.
(www.crystalinks.com/ptolemaic.html)
===================
246BC
In China the Ch'in completed the Chengkuo canal connecting the Ching and Lo rivers. This created a key agricultural and economic area in western Szechuan. About the same time the last Chou ruler was deposed.
(eawc, p.14)
=========================
246BC
Qin Shihuangdi (13), became the head of Qin, one of 7 major Chinese states.
(AM, 9/01, p.35)
=======================
246BC-222BC
Ptolemy III Eeuergeter served as Egypt’s 3rd ruler of the Ptolemaic Dynasty.
(www.crystalinks.com/ptolemaic.html)
===========================
سنة 241ق م
هزيمة الأسطول القرطاجني قرب جزائر إيجاديا
روما :
تبرع جماعة من أبناء روما بإنشاء أسطول بحري جديد مؤلف من 200 سفينة حربية وعليها ستون ألف جندي. وأبحرت هذا الأسطول القوي خلسة ، دون أن يعلم أحد بإبحاره، وباغت الأسطول القرطاجني عند (جزائر إيجاديا Aegadian Isles ) بالقرب من ساحل صقلية وأحدق به
النتيجة :
اضطرت قرطاجنة إلى طلب الصلح
، ونزلت عن أملاكها في صقلية إلى رومه,
وتعهدت أن تؤدي الي روما غرامة حربية مقدارها 440 تالنتاً في كل عام مدى عشرة أعوام،
وألغت كل ما كان مفروضاً على التجارة الرومانية من قيود.
(المصدر :ديورانت)
====================
241 ق م
اعتراف قرطاجنة بان صقلية قد أصبحت ولاية رومانية

===========
وكانت الحرب قد دامت عشرين عامًا أو نحوها وأشرفت روما في خلالها على هاوية الإفلاس حتى اضطرت إلى تخفيض قيمة نقدها بنحو 83%، ولكنها برهنت على ما في أخلاق الرومان من صلابة لا تلين، وعلى تفوق الجيش المكون من رجال أحرار على مرتزقة الجند الذين يسعون للحصول على أعظم المغانم بأقل ما يمكن إراقته من الدماء
==================
من سنة 241 ق م
حتي سنة 237 ق م

حرب الجنود المرتزقة علي قرطاجنة

أوشكت قرطاجنة أن تقضي عليها شراهتها وأطماعها؛ ذلك أنها كانت قد قبضت يدها بعض الوقت عن جنودها المرتزقين، فلم تؤد إليهم أجورهم، ولم تستثن من هؤلاء من أخلصوا في خدمة هملكار. فأقبلت جموعهم على المدينة يطالبون بتلك الأجور، ولما تلكأت الحكومة في إجابة مطلبهم وحاولت أن تفرقهم تمردوا عليها جهرة. وانضمت الشعوب الخاضعة لقرطاجنة إلى هؤلاء العصاة، وكانت قد أبهظها عبء الضرائب الفادحة الذي رزحت تحته طوال الحرب. وباعت نساء لوبيا حليهن لتمد الثوار بالمال، وحاصر قرطاجنة عشرون ألفًا من الجنود المرتزقين والثوار يقودهم ( ماثو ) وهو لوبي محرر و (اسبنديوس) وهو عبد كمباني. وكان ذلك الحصار في وقت لا يكاد يوجد فيها جندي يحميها. وارتعدت فرائض التجار فرقًا وخشوا أن يقضي عليهم الثوار، فأرسلوا في طلب هملكار ليؤمنهم على حياتهم.

وألفى هملكار نفسه يتنازعه عطفه على جنوده المرتزقة وحبه لمدينته، ولكنه آثر مدينته على جنده وجند جيشاً من عشرة آلاف قرطاجني ودربهم، وقادهم بنفسه، ورفع الحصار عن المدينة.

وإرتد الجنود المرتزقون المهزومون إلى الجبال، وقطعوا يدي جسكو أحد القواد القرطاجنيين وقدميه، وكسروا ساقيه، وفعلوا ذلك الفعل نفسه بسبعمائة أسير غيره، ثم ألقوا بمن بقي منهم أحياء في قبر واحد بلا تمييز بينهم.

واحتال هملكار على أربعين ألفًا من العصاة حتى اضطرهم إلى الالتجاء إلى مضيق، وسد عليهم مسالكه حتى أوشكوا على الهلاك من الجوع. فأكلوا من بقي لديهم من الأسرى، ثم أكلوا عبيدهم، واضطروا في آخر الأمر أن يرسلوا (اسبنديوس )بطلب الصلح، فما كان من هملكار إلا أن صلب أسبنديوس وألقي بمئات من الأسرى تحت أرجل الفيلة، وظلت تطؤهم حتى قضوا نحبهم.
وحاول العصاة أن يشقوا لهم بالقوة مخرجاً من مأزقهم الذي وقعوا فيه، ولكن جيش هملكار قطع أصلابهم، وقبض على (ماثو) وأرغمه على أن يعدو في شوارع قرطاجنة وأهلها من ورائه يضربونه بالسياط ويعذبونه حتى مات

ودامت "حرب المرتزقة" هذه أربعين شهرًا (241-237)، وسفكت فيها دماء كثيرة لدرجة أن يقول بولبيوس "إنها كانت أفظع الحروب وأشدها وحشية، وإن ما سفك فيها من الدماء لم يسفك مثله في التاريخ كله".

(المصدر :ديورانت)
المرادفات:
ماثو = Matho
اسبنديوس = Spendius
كمباني = Campanian
جسكو = Gesco
======================
10-3-241 ق م
241BC Mar 10,
The Battle of Aegusa in which the Roman fleet sank 50 Carthaginian ships occurred.
(HN, 3/10/98)
==================
241BC
The Romans incorporated Sicily as a province.
(AM, 11/00, p.12)
====================

19-6-240 ق م
240BC Jun 19
Eratosthenes estimated the circumference of Earth using two sticks.
(DTnet, 6/19/97)(HN, 6/19/98)
=========================
240 ق م
قرطاجنة تسلم سردانيا وكورسيكا إلي روما
خلال اخماد قرطاجنة لتمرد جنودها استغلت روما الفرصة فاحتلت سردانية. فلما احتجت قرطاجنة على هذا الاعتداء أعلن الرومان الحرب علي قرطاجنة . واضطر القرطاجنيون في يأس إلى طلب الصلح، ولكن لم ينالوه إلا بموافقتهم علي شرطين :
1-أن يؤدوا لرومه غرامة إضافية (فوق ما كانوا يؤدون لها) مقدارها 1200 تالنت
2-أن يتخلوا عن سردانية وقورسقة

(المصدر :ديورانت)
=========================

239BC-169BC
Ennius, Roman poet: "A friend in need is a friend indeed."
(SSFC, 5/18/03, Par p.26)(WUD, 1994, p.474)

========================


238 ق م
غضب هملكار من معاملة روما القاسية لبلاده ، فعرض على حكومته أن تمده بالجند والمال ليعيد قوة قرطاجنة في أسبانيا وليستعين بها مهاجمة روما .
وعارض الملاك الأشراف في هذه الخطة لأنهم كانوا يخافون مغبة الحرب، ولكن طبقة التجار أيدته لأنه حز في نفوسها ما فقدته من الأسواق والثغور الأجنبية. وتراضت الفئتان بعدئذ على أن يعطى هملكار قوة صغيرة عبر بها البحر إلى أسبانيا سنة238 ق م
استولى هملكار على المدن التي كان ولاؤها لقرطاجنة قد تزعزع في أثناء الحرب، وقوى صفوف جيشه بأهلها، وجهزه وأمده بالمال من غلات المناجم الأسبانية، ومات وهو يقود هجوماً على إحدى قبائل تلك البلاد سنة 229م
وترك وراءه في معسكره هزدروبال زوج ابنته وأولاده: هنيبال وهزدروبال وماجو- الملقب "بابن أسده".
هزدروبال معناه "من في معونته بعل" ومعنى هنيبال "الفضل لبعل".

(المصدر :ديورانت)
=============================

238BC
The Romans occupied Sardinia.
(SFEC, 1/30/00, p.T4)
========================
238BC-227CE
The Parthians (238 B.C.-A.D. 227) ruled the Persian Empire despite attempts by the Roman Republic (133-27 B.C.), the Roman Empire (27 B.C.-A.D. 476) to conquer it. During the centuries-long struggle, border towns and provinces in the Near East passed back and forth like Alsace-Lorraine or the Polish Corridor would in nineteenth-and twentieth-century Europe. Rarely in the history of human conflict has a feud such as the one between the empires of Rome and Persia lasted so long and accomplished so little.
(HNQ, 12/22/00)

=========================
237 ق م

هملكار في أسبانيا
سكتت روما عندما عادت قرطاجنة إلى فتح أسبانيا
أرغمها على هذا السكوت أن النزاع بين الطبقات كان يمزق أحشاءها، وأنها كانت تمد سلطانها على شواطئ البحر الأدرياوي، وكانت مشتبكة في حرب من الغالبين
(المصدر :ديورانت)
===========================


236BC
Archimedes, according to the Roman architect Vitruvius, built his first elevator about this time.
(SFC, 8/23/08, p.F4)

===========================

236 - 221 ق . م
ملك مصر : بطليموس الثالث " يوارجتيس "
==========================

235 - 218 ق.م.
ملك كوش = أرنخامانى

اشتهر أرنخامانى ببناء "معبد الأسد" في المصورات الصفراء. يعد هذا المعبد واحداً من أروع الآثار العتيقة الباقية في السودان. لم تتبق وثائق تاريخية من عهده. ولأن النقوش البارزة في معبده بلغت درجة عالية من الروعة والقوة، يعتقد الآثاريون أن أرنخامانى دعم تطور الفن والمعمار.
طور هو وأسرته أيضاً عبادة الوثن المروي الأسد أبادماك، الذى أصبح بالنسبة للمرويين بأهمية آمون.

صور النحاتون السمات الأفريقية للملك بدقة على جدران معبد أرنخامانى. في واحد من المناظر يظهر الملك وهو يمتطي ظهر فيل. على الجدران الخارجية، يظهر الملك مع ابنه، أمير العرش أركا، والأوثان الرئيسة. على الجدران الداخلية، يظهر الملك مع على الأقل ابنين أو أكثر وعدد من النساء، احتمالاً زوجاته وبناته. تظهر مناظر أخرى قطعان ماشية وإخضاع قبائل جنوبية معادية.

============================
234-149BC
Cato, Roman statesman and historian: "If you are ruled by mind, you are a king; if by body, a slave."
(AP, 1/11/99)

==============================

233BC
General Quintus Fabius Maximus led a Roman victory against the Ligurian tribes northwest of Italy.
(ON, 9/05, p.6)

===============================
232 BC
أحد التربيونين وهو كيوس فلامينيوس Caius Flaminius قد سبق ابني جراكس Gracchii فأقنع الجمعية في عام 232 بالموافقة على اقتراح يقضي بتوزيع أراضي غنمتها رومه من الغالبين على فقراء المواطنين، وذلك بالرغم من معارضة مجلس الشيوخ الشديدة لهذا الاقتراح.
==================
232 BC
King Agron died, the Illyrian throne was occupied by Queen Teuta.
(www, Albania, 1998)
=========================


231BC
King Qin Shihuangdi (28), head of one of 7 major states, embarked on a series of campaigns that in 10 years created China. The king of Ch’in invaded Han.
(AM, 9/01, p.35)(ON, 9/04, p.3)

===========================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

من 299 ق م    تنازلياً  إلي    200 ق م Empty
مُساهمةموضوع: رد: من 299 ق م تنازلياً إلي 200 ق م   من 299 ق م    تنازلياً  إلي    200 ق م Icon_minitimeالسبت أغسطس 06, 2011 3:39 pm


230 ق م
روما :
محاربة قرصان ألليرياIllyria

تفاصيل :
خطت رومه الخطوة الأولى لفتح بلاد اليونان، وذلك بتطهير البحر الأدرياوي من القراصنة وباستيلائها على جزء من سواحل ألبرياlilyria لتحمي بذلك التجارة الإيطالية من العدوان.
ولما أن اطمأنت على سلامتها من ناحيتي الجنوب والشرق اعتزمت أن تطرد الغاليين إلى ما وراء جبال الألب، وتجعل من لإيطاليا بأكملها دولة متحدة كل الاتحاد. وأرادت أن تضمن سلامتها من ناحية الغرب فعقدت معاهدة مع هزدروبال تعهد فيها القرطاجنيون بأن يبقوا جنوب نهر الإبرة Ebro، وعقدت في الوقت نفسه حلفًا مع مدينتي سجنتم Saguntum وامبورياس Ampurias الأسبانيتين الإغريقيتي الصبغة. ولكن جيشاً غالياً مؤلفاً من خمسين ألفاً من المشاة وعشرين ألفاً من الفرسان إنقض على شبه الجزيرة من الشمال.
وارتاع سكان العاصمة أشد الارتياع، ولجأ مجلس الشيوخ إلى العادة البدائية عادة التضحية البشرية، ودفن اثنين من الغالة حيين في السوق العامة مرضاة للأوثان.

والتقت الفيالق الرومانية بالغزاة قرب تلامون Telamon وقتلت منهم أربعين ألفاً وأسرت عشر آلاف، وزحفت نحو الشمال لتخضع جميع بلاد الغاليين الواقعة في جنوب جبال الألب، وأنمت هذا العمل في ثلاث سنين وأنشأت مستعمرات رومانية عند بلاسنتيا Placentia، وكرمونا Cremona لحماية البلاد من الغاليين وبذلك أصبحت إيطاليا دولة واحدة تمتد من جبال الألب في الشمال إلى صقلية في الجنوب.
ولكن هذا النصر قد جاء في غير أوانه؛ فلو أن الغاليين قد تركوا في أماكنهم بضع سنين أخرى لكان في وسعهم أن يقفوا في وجه هنيبال؛ أما والحال كما هي فإن بلاد الغالة كلها كانت تضطرم بنار الثورة على رومه. ورأى هنيبال أن هذه هي الفرصة التي طالما تاقت نفسه إليها- فرصة اجتياز بلاد الغاليين دون أن يلقي مقاومة تستحق الذكر، وغزو إيطاليا ومعه القبائل الغالية تحالفه وتشد أزره.
وكان القائد يومئذ في الثامنة والعشرين من عمره، وفي عنفوان شبابه، وثيق الأركان ثبت الجنان. وكان قد جمع إلى ثقافة السادة القرطاجنيين، وتمكنهم من لغتي فينيقية وآدابهما وتاريخهما، جمع إلى هذه الثقافة تدريباً عسكرياً دام عشر عاماً في المعسكر الحربي، أدب في خلالها نفسه أحسن تأديب، فعود جسمه شظف العيش ومغالبة الصعاب، وأخضع شهواته لعقله، وعود لسانه السكوت، كما عود أفكاره أن تركز فيما يهدف إليه من الأغراض. ولم يكن يضارعه أحد في الجري أو في سباق الخيل، وكان في مقدوره أن يخرج إلى الصيد أو القتال مع أشجع الشجعان؛ ويصفه ليفي وهو من أعدائه بأنه: "كان أول من يدخل المعمعة، وآخر من يخرج من الميدان". وكان محببًا إلى القواد والجنود الذين ضرستهم الحروب، لأنهم إذا كانوا في حضرته تمتلكهم هيبته وثاقب نظراته فخالفوا أن هملكار قائدهم الأكبر قد عاد إليهم في عنفوان الشباب. وأحبه المجندون الجدد لأنه لم يكن يرتدي ثياباً يميز
بها نفسه منهم ولا يستريح حتى يكفل للجيش كل حاجاته، وكان يقسمهم كل ما يصيبهم من شر وخير. أما الرومان فكانوا يتهمونه بالبخل والقسوة والغدر، لأنه لم يكن يتقيد بمبدأ من المبادئ يحول بينه وبين الاستيلاء على المؤن لجنده، وكان يجازي على الخيانة وعدم الولاء أشد الجزاء، وكان ينصب لأعدائه كثيرًا من الشراك. ولكننا كثيراً ما نجده مشفقاً رحيماً، ونراه على الدوام شهماً ذا مروءة. ويقول عنه ممسن Mommsen ذلك القول الحكيم وهو "أنه ليس فيما يروى عنه شيء لا يمكن أن تبرره ظروف وقته والقوانين الدولية التي كانت سائدة في أيامه". ولم يكن في وسع الرومان أن يرضوا عنه لأنه كان يكسب الوقائع الحربية بعقله لا بدماء رجاله، ذلك أن الحيل التي كان يحتال بها عليهم، ومهارته في التجسس عليهم ومعرفة أسرارهم، وعلمه بفنون الحرب والحركات العسكرية، وقدرته على مباغتة أعدائه، كل هذا ظل فوق إدراكهم وتقديرهم حتى دمرت قرطاجنة.
وحدث في عام 219 ق.م أن دبر عمال رومه في سجنتم انقلاباً سياسياً أقام في المدينة حكومة وطنية معادية لقرطاجنة. حاصر هنيبال المدينة، فاحتجت رومه على قرطاجنة وأنذرتها بالحرب
وقضي هنيبال في إخضاع أهل سجنتم ثمانية أشهر كاملة، وذلك لأنه لم يكن يجرؤ على التقدم لغزو إيطاليا ويترك لرومه من ورائه ثغرًا هاماً تستطيع أن تنزل جنودها فيه. فلما تم له الاستيلاء عليها عبر ( نهر الإبرة )في عام 218 وتحدى الأقدار كما تحداها قيصر من بعده حين تخطى الربيكون Rubicon. وكان تحت قيادته جيش يتألف من خمسين ألفاً من المشاة وتسعة آلاف من الفرسان، ليس فيهم أحد من الجنود المرتزقين، ومعظمهم من الأسبان واللوبيين. ولكن ثلاثة آلاف من جنوده الأسبان نكصوا على أعقابهم حين علموا أنه ينتوي عبور جبال الألب، وسرح هو نفسه سبعة آلاف غيرهم لأنهم احتجوا على هذه المغامرة، وقالوا إنها مستحيلة التحقيق.

وكان اختراق جبال البرانس نفسها من أشق الأعمال؛ والتقى هنيبال بجيش روماني آخر عند بحيرة ترزميني Trasimene تبلغ عدته ثلاثين ألف مقاتل فانقض على الرومان من كل الجهات وأفناهم عن آخرهم تقريباً؛
وبذلك سيطر هنيبال على شمالي إيطاليا كله، ولكنه كان يعرف أن أمامه عدوًا عنيدًا يبلغ عدده عشرة أضعاف عدد رجاله، وكان أمله الوحيد في التغلب على هذا العدو هو أن يقنع بعض الولايات الإيطالية بالخروج على رومه. وكانت وسيلته إلى هذا أن أطلق سراح كل من وقع في أسره من أحلاف رومه، وقال إنه لم يأت ليحارب إيطاليا بل جاء ليحررها من الاستعمار. ثم خاض إتروريا التي كانت تغمرها المياه، وظل أربعة أيام كاملة لا يجد أرضًا جافة يقيم فيها معسكره، فعبر جبال الأبنين إلى شاطئ البحر الأدرياوي، حيث سمح لجنوده أن يقضوا فترة طويلة يستعيدون فيها نشاطهم، ويداوون فيها جراحهم، وكان هو نفسه مصابًا برمد خطير في عينيه، ولكنه لم يعالجه فانتهى بفقد إحداهما. وبعد أن استراح جيشه اتجه به نحو الجنوب بمحاذاة ساحل إيطاليا الشرقي، وأخذ يعرض على القبائل الإيطالية أن تنضوي تحت لوائه، ولكن واحدة منها لم تستجب لدعوته، بل فعلت عكس هذا فكانت كل مدينة تغلق أبوابها دونه وتتأهب للقتال. وحينما اتجه إلى الجنوب أخذ حلفاؤه الغاليون يتخلون عنه لأنهم لم يكن يعنيهم إلا مصير موطنهم في الشمال. وبلغ من كثرة المؤامرات التي دبرت لاغتياله أن صار يتخفى في كل يوم بشكل جديد. وأخذ يتوسل إلى حكومته أن ترسل إليه المدد والعتاد والزاد عن طريق الثغور الواقعة على البحر الأدرياوي، ولكن حكومته خيبت رجاءه، فطلب إلى هزدروبال أخيه الأصغر- وكان قد تركه في أسبانيا- أن يعد فيها جيشًا يعبر به بلاد غالة وجبال الألب وينضم إليه؛ ولكن الرومان كانوا قد غزوا أسبانيا، فلم يجرؤ هزدروبال على مغادرتها؛ ومضت عشر سنين قبل أن يخف إلى نجدته.

واستعانت رومه على عدوها الأكبر بخطته هو نفسه، خطة المراوغة والحيطة والإفناء البطيء. واختير كونتس فابيوس مكسموس Quintus Fabius Makimus دكتاتورًا لعلاج الموقف في عام 217، فاتبع خطة تقضي بأن يؤخر ما استطاع الالتحام في واقعة فاصلة مع هنيبال، ونجح في هذا نجاحًا اشتق معه من اسمه وصف لهذا النوع من القتال. وكان فابيوس يرى أن الغزاة سيتناقص عددهم على مر الأيام بفعل الجوع والمرض والشقاق، ولكن الشعب الروماني لم يطق صبرًا على خطة "السكون السديدة" أكثر من عام؛ وتغلبت الجمعية المئوية على مجلس الشيوخ وعلى منطق الحوادث والسوابق جميعها، واختارت منوسيوس روفوس Minucius Rufus دكتاتورًا مع فابيوس. وسار منوسيوس لملاقاة العدو على الرغم من نصيحة فابيوس، فوقع في كمين وهزم هزيمة منكرة أدرك بعدها لم قال هنيبال إنه يخشى فابيوس الذي لم يحاربه أشد مما يخشى مرسلس Marcellus الذي يبغى حربه. وبعد عام واحد أسقط الرومان فابيوس وعهدوا إلى لوسيوس إيمليوس بولوس Lucius Aemilius Paulus، وكيوس ترتنيوس فارو Caius Terentius Varro قيادة الجيوش الرومانية. وأشار بولوس الأرستقراطي بالحيطة والتريث، أما فارو مختار العامة فكان شديد الرغبة في العمل العاجل، وحدث ما يحدث عادة في مثل هذه الأحوال فتغلب الرأي الأخير، وأخذ فارو يبحث عن القرطاجنيين حتى وجدهم عند كاني Cannae من أعمال أبوليا Apulia على بعد عشرة أميال أو نحوها من شاطئ البحر الأدرياوي. وكان قوام الجيش الروماني ثمانين ألف راجل وستة آلاف فارس؛ أما هنيبال فكان لديه تسعة عشر ألف جندي ممن ضرستهم الحروب، وستة عشر ألفًا من الغاليين الذين لا يوثق بهم، وعشرة آلاف من الفرسان؛ وكان قد خدع فارو حتى جعله يحاربه في سهل متسع هو أحسن المواضع لحرب الفرسان، وكان قد وضع الغاليين في القلب لظنه أنهم سيتخلون عن مواقعهم، وقد صدق ظنه فتراجعوا واقتفى الرومان أثرهم في الثغرة التي حدثت بانسحابهم، فأمر القائد القرطاجني الماكر مضرسة جنده بالإطباق على جناحي الجيش الروماني، وخاض بنفسه غمار المعمعة في أشد أماكنها هولاً، كما أمر فرسانه باختراق صفوف فرسان العدو ومهاجمة الفيالق الروماني من خلفها. وبذلك أحاط القرطاجنيون بالجيش الروماني، ولم يجد له فرصة للتحرك، وكاد يفنى عن آخره؛ فقد قتل من رجاله أربعة وأربعون ألفًا، من بينهم بولوس Paulus وثمانون من الشيوخ الذين تطوعوا في الجيش، وفر عشرة آلاف إلى كنوزيوم Canusium ومن بينهم فارو وسبيو الذي لقب فيما بعد بالإفريقي الأكبر Africanus Major (216). أما هنيبال فقد خسر من رجاله ستة آلاف ثلثاهم من الغاليين. وكان نصره هذا شاهداً فذاً على براعته في القيادة التي لم يتفوق عليه أحد فيها في التاريخ كله. ولم يعد الرومان بعد هذا النصر يعتمدون قط على الجنود المشاة، كما أن هذا النصر وجه الحركات العسكرية الفنية وجهة لم تتحول عنها مدى ألفي عام
وزعزعت هذه الكارثة هيبة رومه في جنوبي إيطاليا وضعضعت سلطانها، فانضم السمنيون والبروتيون واللوكانيون وأهل متابنتم، وثوراي، وكروتونا، ولوكري، وكبواSamnites, Bruttians, Lucanians, Melpontum, Thurii,Cotona, Locri, Capua إلى الغاليين الجنوبيين في حلفهم مع هنيبال، ولم يلبث على الولاء لرومه إلا أمبريا، ولاتيوم، وإتروريا. وظل هرو صاحب سرقوسة وفياً حتى مماته، ولكن خلفه جهر بانضمامه إلى قرطاجنة. وتحالف فليب الخامس ملك مقدونية مع هنيبال لأنه كان يخشى أن تبسط رومه سلطانها على البلاد الواقعة في شرق أوربا عن طريق إليريا Illyria، وأعلن الحرب على رومه. وأظهرت قرطاجنة نفسها شيئًا من الاهتمام بالأمر فبعثت إلى هنيبال بقليل من الزاد والعتاد؛ وظن بعض الشبان من النبلاء الذين نجوا من كارثة كنوزيوم أن لا أمل لرومه في النجاة، وفكروا في الهرب إلى بلاد اليونان، ولكن سبيو ظل يندد بموقفهم حتى استحوا ودبت فيهم روح الشجاعة. وقضت روما شهراً كاملاً وهي في أشد حالات الروع؛ ولم يكن فيها إلا حامية قليلة تدفع عنها هنيبال إذا ما هاجمها.
وهرعت كرائم العقائل إلى الهياكل يبكين وينظفن بشعورهن تماثيل الأوثان وعاشرت بعض النساء اللائي قتل أزواجهن وأبناؤهن في الحروب الأجانب والرقيق خشية أن ينقطع نسلهن. وظن مجلس الشيوخ أن الآلهة غضبى فأحل مرة أخرى التضحية بالآدميين مرضاة لها، وأمر بدفن اثنين من الغاليين واثنين من اليونان أحياء(26).
ولكن الرومان على حد قول بولبيوس إنما "يُخشون أشد الخشية في ساعة
المحنة.... وشاهد ذلك أنهم وإن منوا بأشد الهزائم، وخسروا سمعتهم الحربية، استطاعوا، بفضل ما كان لدستورهم من المزايا التي لا يشاركه فيها دستور غيره، وبالاستماع إلى حسن المشورة، أن يستردوا سيادتهم على إيطاليا... وأن يصبحوا بعد قليل من السنين سادة العالم". وفي هذه الساعة الرهيبة سكنت حرب الطبقات، وتدافعت كل الطوائف للعمل على إنقاذ الدولة. وكانت الضرائب قبل ذلك الوقت قد ارتفعت حتى ظن أنهم لن يطيقوها، ولكن السكان، ومنهم الأرامل والأطفال، تقدموا راضين لخزانة الدولة بما كانوا قد ادخروه لأيام الشدة. وجند كل رجل قادر على حمل السلاح، وحتى الأرقاء قد قبلوا في الفيالق ووعدهم أسيادهم بأن يهبوهم حريتهم إذا كتب النصر لرومه، ولم يرض جندي واحد أن يتناول عن عمله أجراً، واستعدت رومه لتنازع أسد قرطاجنة الجديد كل شبر من أرضها.
وانتظرت رومه مجيء هنيبال، ولكن هنيبال لم يأت إليها، فقد ظن أن قوته المؤلفة من أربعين ألف مقاتل أقل من أن تحاصر مدينة تتجمع للدفاع عنها جيوش من جميع الولايات التي لا تزال موالية لها، ولا يستطيع الاحتفاظ بها لو أنه استولى عليها. هذا إلى أن أحلافه من الإيطاليين لم يكونوا مصدر قوة له بل كانوا مصدر ضعف، فقد كانت رومه وأصدقاؤها يعدان العدة لمهاجمة أولئك الأحلاف، وإذا لم يخف هو لنجدتهم فسيقضي عليهم. وقد لامه رجاله على حذره وبطئه، وقال له واحد منهم والأسف يحز في نفسه: "انك ياهنيبال تعرف كيف تنال النصر، ولكنك لا تعرف كيف تنتفع به". لكن هنيبال استقر رأيه على أن ينتظر حتى تنضم إليه قرطاجنة، ومقدونية، وسرقوسة فيؤلف منها حلفاً ثلاثياً يستعيد به صقلية وسردانية، وقورسقة، وإليريا فلا يكون لرومه قوة إلا في إيطاليا. وبدأ بإطلاق الأسرى جميعهم عدا الرومان، وحتى هؤلاء عرضهم على رومه نظير فدية قليلة،فلما رفض مجلس الشيوخ أن يفتديهم أرسل معظمهم عبيدًا إلى قرطاجنة، وأرغم الباقين على أن يسلوا رجاله بأن يصارع بعضهم بعضاً في حلبة الجلاد حتى الممات كما يفعل الرومان. ثم أحاط بعدة مدن واستولى عليها وسار بجيوشه ليقضي الشتاء في كبوا Capua.
وكانت كبوا أجمل المدن التي كان في مقدوره أن يختارها لهذه الغاية وأشدها خطرًا عليه. ذلك أن هذه المدينة، وهي ثانية المدن الإيطالية، والتي تبعد عن نابلي نحو إثنى عشر ميلاً إلى الشمال، قد أخذت عن التسكانيين واليونان رذائل الحضارة كما أخذت عنهم فضائلها؛ وأحس جنود هنيبال أن من حقهم أن يستمتعوا في ذلك الفصل بالملاذ الجسمية بعد ما قاسوا من الصعاب وما أثخنوا من الجراح؛ ولم يعودوا كما كانوا من قبل أولئك الجند الشداد الذين لا يقهرون، والذين احتفظوا طوال ما خاضوه من الحروب بالصورة الإسبارطية التي كانت في اعتقاد قائدهم هي وحدها صورة الجندي الحق. وقادهم هنيبال في خلال الخمس السنين التالية وانتصر بهم في بعض الوقائع الصغيرة، وفي هذه الأثناء ضرب الرومان الحصار على كبوا. وأراد هنيبال أن يرفع عنها الحصار فتقدم إلى رومه حتى لم يبق بينه وبينها إلا بضعة أميال؛ وجند الرومان خمسًا وعشرون فرقة جديدة- أي مائتي ألف رجل، ولم تكن قوة هنيبال قد زادت على أربعين ألفًا، فاضطر إلى الانسحاب نحو الجنوب، وسقطت كبوا في أيدي الرومان عام 211، وقطعت رؤوس زعمائها الذين أباحوا قتل من كان من الرومان في المدينة؛ ومن لم يقتل منهم انتحر؛ وشتت أهلها الذين ناصروا هنيبال في جميع أنحاء إيطاليا، وكان مرسلس Marcellus قبل عام واحد من ذلك الوقت قد استولى على سرقوسة وبعد عام منه استسلمت أرجنتم لرومه.

وأرسل إلى أسبانيا في هذه الأثناء جيش روماني بقيادة سبيو وأخيه الكبيرين ليناوشا هزدروبال ويشغلاه، فهزماه عند نهر إبره (215)، ولكن القائدين قتلا في الميدان بعد قليل، وكادت تضيع ثمار ما كسباه
من النصر لولا أن أرسل إلى أسبانيا سبيو الإفريقي Scipio Africanus، ابن أحد القائدين وابن أخ الثاني، ليتولى قيادة الجيوش الرومانية فيها، ولم يكن سبيو هذا قد تجاوز الرابعة والعشرين من عمره في ذلك الوقت، ولم تكن هذه السن تجيز له من الوجهة القانونية أن يشغل هذا المنصب الخطير؛ولكن مجلس الشيوخ كان في ذلك الوقت لا يرى ضيرًا في أن يتجاوز عن حرفية الدستور إذا كان في ذلك التجاوز نجاة الدولة، وكانت الجمعية قد رضيت مختارة أن تخضع لإرادة الشيوخ، ولم يكن الشعب يعجب به لبهاء طلعته وفصاحة لسانه وذكائه وشجاعته فحسب، بل كان يعجب به كذلك لتقواه، وعدالته، وبشاشته.
وكان من عادته قبل أن يقدم على أمر خطير أن يناجي الأوثان في الهياكل المقامة على الكبتول، كما كان من عادته بعد أن ينال النصر أن يكافئها بذبح مئات من الثيران قرباناً لها. وكان يعتقد، أو لعله كان يتظاهر بالاعتقاد، أنه محبوب الأوثان؛ وكانت انتصاراته سبباً في انتشار هذه العقيدة بين أتباعه فملأت قلوبهم ثقة به.
وما لبث أن أعاد النظام إلى الجيش، واستولى على نوفا كرتاجو (قرطاجنة الجديدة) بعد حصار طويل، وحرص على أن يبعث إلى خزانة الدولة بما وقع في يديه بعد سقوطها من المعادن الثمينة والحجارة الكريمة، واستسلمت له بعدئذ معظم المدن الأسبانية، ولم يحل عام 205 حتى كانت أسبانيا ولاية رومانية.

ولكن قوة هزدروبال الرئيسية كانت قد أفلتت من يد سبيو واجتازت بلاد غالة وعبرت جبال الألب إلى إيطاليا. ووقعت الرسالة التي بعث بها القائد الشاب لهنيبال في يد الرومان، وعرفت رومه خططه الحربية. والتقى جيش روماني بقوته الصغيرة عند نهر متورس Metaurus (207) وهزمته رغم مهارته في القيادة.
ولما رأى هزدروبال أن قد حاقت به الهزيمة وأن لا أمل له في الوصول إلى أخيه، قفز في وسط الفيالق الرومانية حيث لقي حتفه. وقام القائد الروماني المنتصر بقطع رأس القائد الشاب هزدروبال،وبعث بها بطريق أبوليا ليقذف بها من فوق الأسوار في معسكر هنيبال.
ولما علم ذلك القائد بما حل بأخيه، وكان يحبه أشد الحب، فت في عضده، وطفئت جمرته، فسحب قواته، وكانت قد قل عديدها، إلى برتيوم Bruttium.
ويقول ليفي إن "الرومان لم يشتبكوا معه في حرب في ذلك العام، وإنهم لم يجرؤا على مناوشته، وذلك لما عرف عن قواته من البسالة وإن كان ركنه قد تضعضع وأخذت الأقدار تعاكسه، وبدأ نجمه في الأفول".
وأرسلت إليه قرطاجنة مائة سفينة محملة بالزاد والرجال، ولكن عاصفة هوجاء ساقتها إلى سردانية فالتقت فيها بعمارة بحرية رومانية أغرقت وأسرت منها ثمانين، وانطلقت السفن الباقية عائدة إلى بلادها.

واختير سبيو الأصغر قنصلاً في عام 205 ولما يمض على انتصاره في أسبانيا إلا وقت قصير، فجند جيشاً جديداً وأبحر به إلى إفريقية. وطلبت الحكومة القرطاجنية إلى هنيبال أن يعود إلى بلاده ليدافع عن المدينة التي ظلت زمنًا طويلاً ترفض معاونته. ترى ماذا كان شعور هذا الجندي الأعور وقد تألب عليه أعداء لا حصر لهم فساقوه إلى ركن قصي في إيطاليا، وشاهد بعينيه ما بذله من الجهد وما عاناه من المشاق خلال خمسة عشر عاماً كاملة ينتهي إلى لا شيء، وكل ما ظفر به من نصر حربي يقضي عليه فلا تكون له نتيجة إلا الفرار من الميدان؟ لقد أبى نصف جنوده أن يعودوا معه إلى قرطاجنة، ويقول بعض من يعادونه من المؤرخين إنه أمر بقتل عشرين ألفًا منهم عقاباً لهم لأنهم خالفوا أمره، ولأنه كان يخشى أن تضمهم رومه إلى فيالقها. فلما أن وطئت قدماه أرض بلاده، بعد أن غاب عنها ستة وثلاثين عاماً بادر إلى حشد جيش جديد وسار على رأسه لملاقاة سبيو عند زاما Zama على بعد خمسين ميلاً جنوبي قرطاجنة (202).
وغيرت الحرب البونية الثانية وجه البحر الأبيض المتوسط من ناحيته الغربية، فقد سيطرت رومه بعدها على أسبانيا كلها وما فيها من ثروة فأمدتها بما يلزمها من المال لفتح بلاد اليونان، وأعادت إلى إيطاليا وحدتها تحت سيادة رومه لا ينازعها فيها منازع، وفتحت جميع الطرق والأسواق للسفن والبضائع الرومانية؛ ولكنها كانت أكثر الحروب القديمة جميعها نفقة، فقد خربت مزارع إيطاليا الجنوبية أو ألحقت بها أشد الأضرار، وهدمت أربعمائة من مدنها، وأهلكت ثلاثمائة ألف من رجالها؛ ولم تفق إيطاليا الجنوبية حتى اليوم من جميع ما أصابها من هذا الدمار. يضاف إلى هذا أن هذه الحرب قد أضعفت الديمقراطية إذ أظهرت أن الجمعيات الشعبية عاجزة عن أن تحسن اختيار القواد أو إدارة دفة الحروب؛ وكانت سببًا فيما طرأ على حياة الرومان وأخلاقهم من انقلاب، فقد
أضرت بالزراعة وشجعت التجارة، وانتزعت الرجال من الريف، وعلمتهم عنف الحروب ومفاسد حياة المعسكرات، وجاءت بمعادن أسبانيا النفيسة لتنفق على ملاذ الحياة وعلى التوسع الاستعماري، وأمكنت إيطاليا من أن تعيش على ما اغتصبته من قمح أسبانيا وصقلية وإفريقية، وقصارى القول أن هذه الحرب كانت المحور الذي يدور حوله تاريخ رومه من جميع نواحيه.

هذه آثار الحرب في رومه، أما في قرطاجنة فقد كانت بداية نهايتها. لقد كان في وسعها، وقد احتفظت بجزء كبير من تجارتها وإمبراطوريتها، أن تحل ما يواجهها من مشاكل الإنعاش؛ ولكن حكومتها الألجراكية قد بلغت من الفساد مبلغًا جعلها تلقي على كاهل الطبقات الدنيا عبء الغرامة الحربية، وأن تختلس جزءاً من هذه الغرامة.
(المصدر :ديورانت)
==============================

230BC
Celtic warriors were repelled at Pergamon. The king of Bithynia had invited some 20,000 Celts as mercenaries and after 50 years of pillaging they were repelled and settled in Galatia.
(NGM, 5/77)
========================
230BC
The capital of Han fell. Its king and entire extended family were massacred. Han was absorbed by Ch’in and under Li Ssu’s direction was transformed into a Legalist state.
(ON, 9/04, p.3)

======================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

من 299 ق م    تنازلياً  إلي    200 ق م Empty
مُساهمةموضوع: رد: من 299 ق م تنازلياً إلي 200 ق م   من 299 ق م    تنازلياً  إلي    200 ق م Icon_minitimeالسبت أغسطس 06, 2011 3:40 pm




228BC
The Kingdom of Chao fell to the Ch’in.
(ON, 9/04, p.3)
========================


225BC
The Kingdom of Wei fell to the Ch’in.
(ON, 9/04, p.3)

========================

225BC
Polybius, a Greek historian, described the naked gaesatae, Celtic spearmen, at the Battle of Telamon, northwest of Rome where the Romans defeated the Celts.
(NGM, 5/77)
==========================

224BC
An earthquake reportedly broke the Colossus of Rhodes at his knees.
(AM, 7/00, p.16)
==========================
223BC
The Kingdom of Ch’u fell to the Ch’in. Li Ssu had the royal family spared.
(ON, 9/04, p.3)
=============================

من سنة 223 ق م
حتي سنة 187 ق م
أنطيوخوس الثالث
=========================
222
سنة 222 ق م
روما تستولي علي غالة الجنوبية
(المصدر :ديورانت)
==========================

222BC
The Kingdom of Yen fell to the Ch’in. The royal family was slaughtered.
(ON, 9/04, p.3)
==========================

222BC-205BC
Ptolemy IV Philopater served as Egypt’s 4th ruler of the Ptolemaic Dynasty.
(www.crystalinks.com/ptolemaic.html)

-----------------------------
222-196BC
The Romans showed up at the site of Milan and subdued the Gauls after 26 years of butchery. Mittaland was Latinized to Medioland, i.e. middle of the plain, and later transformed to Milano.
(SFEC, 7/13/97, p.T12)

==============================

221-206 BC
الصين :
حكم سلالة كينQin Dynasty
تقوم بتوحيد الصين وتلغي الإقطاع وتبدأ في بناء سور الصين العظيم
وحد الإمبراطور (شي هوانغ دي) الممالك المتحاربة، وأسس أول دولة موحدة ذات سلطة مركزية في تاريخ الصين وهي أسرة تشين الملكية.
===============

سنة 221 ق م
اغتيال القائد القرطاجي (هزدروبال )
نبذة عن (هزدروبال ) :
تزوج ابنة هملكار
اختير قائدًا للجيش القرطاجي وحاكماَ لأسبانيا بمجرد موت هملكار وهو في ساحة القتال سنة 229م
ظل 8 سنين يحكم أسبانيا بحكمة وسداد كسب في أثنائها معونة الأسبان، وأقام بجوار مناجم الفضة مدينة عظيمة يعرفها الرومان باسم قرطاجنة الجديدة (Nova Carthage) وهي مدينة قرطاجنة الباقية إلى اليوم.
وبعد اغتيال هزدروبال اختار الجيش لقيادته هنيبال أكبر أبناء هملكار،

===============
سنة 221
هانيبال يتولي القيادة في أسبانيا
وكان وقتئذ في السادسة والعشرين من عمره. وكان أبوه قد جاء به قبل أن يغادر قرطاجنة، وهو لا يزال غلاماً في التاسعة من عمره، إلى مذبح بعل- هامان واستحلفه أن يثأر لبلاده من روما في يوم من الأيام.
(المصدر :ديورانت)
============

من سنة 221 ق م
حتي سنة 203 ق م
- بطليموس الرابع ( ابن الثالث ) " فيلوباتور" 221أو 205 ق.م أو 203 ق.م المحب لأبيه .

بطليموس الرابع فتح أبواب الهجرة إلى مصر أمام اليهود وخاض الحروب مع السلوقيين.
=============
221BC
The Kingdom of Ch’i fell to the Ch’in and Li Ssu advised King Zheng that there were no other countries worth conquering. King Zheng proclaimed himself Shi Huangdi, “First Emperor of the World Under Heaven.”
(ON, 9/04, p.3)
=======================
221BC
The Qin (Ch’in) unified China at the end of the "Warring States." King Zheng engaged in a process of unifying 7 kingdoms in China under a central bureaucracy. He killed most of the people in the 6 rival kingdoms and buried alive 400 scholars whose loyalty he questioned. The 1998 Chinese film "The Emperor’s Shadow" was directed by Zhou Xiaowen. It was a historical drama of the first emperor (Ying Zheng or Jiang Wen) of a united China. The 1999 film "The Emperor and the Assassin," directed by Chen Kaige, was about Zheng.
(eawc, p.5,14)(NH, 7/96, p.31)(WSJ, 9/27/96, p.A16)(SFC, 6/24/98, p.E3)(SFEC, 12/12/99, Par p.11)(SFEC, 1/16/00, DB p.42)
=====================

221BC-206BC
Qin Shi Huang ruled as the first emperor of China. His tomb is in X’ian, one of the ancient capitals of China, and is guarded by thousands of life-sized terra-cotta soldiers. He fixed Chinese script of 2,500 characters. The Great Wall of China was completed under Shi Huangdi and his minister Li Ssu. In 2001 it was found that the Great Wall extended into Gansu province to Xinjiang and measured 4,470 miles. The wall was extended during the Ming Dynasty. In 1990 Arthur Waldron authored “The Great Wall of China.”
(WSJ, 2/19/98, p.A20)(SFC, 2/23/01, p.A20)(ON, 9/04, p.3)(WSJ, 5/10/06, p.D12)

=============================
220
أول امبراطور للصين الموحدة
واسمه: ( شيه هوانج تي )
Shih Huang Ti first emperor of united China


بدأ بناء سور الصين العظيم ( أقدم وأكبر مشروع دفاعي في العالم)خلال عهد الربيع والخريف وعهد الممالك المتحاربة . يبدأ السور من ممر جيا يو قوان بمقاطعة قان سو غربا وينتهي عند ممر شان هاي قوان بمقاطعة خه بي شرقا مرورا بجبال شاهقة كأنه تنين عملاق يستلقي على أراضي الصين الشمالية الواسعة. وكانت البداية هي قيام الممالك المختلفة في عهد الربيع والخريف ( من عام 770 ق.م إلى عام 476 ق.م ) وعهد الممالك المتحاربة ( من عام 475 ق.م إلى عام 221 ق.م ) ببناء أسوار على حدودها من أجل الدفاع عن نفسها، وأصبحت تلك الأسوار أقدم جزء من سور الصين العظيم. وفي عام 221 ق.م وحد الإمبراطور شي هوانغ دي الممالك المتحاربة، وأسس أول دولة موحدة ذات سلطة مركزية في تاريخ الصين وهي أسرة تشين الملكية. ومن أجل تثبيت حدودها وصد عدوان أقلية قومية شيونغ نو التي كانت تعيش في مناطق شمال أسرة تشين الملكية، ربط شي هوانغ دي الأسوار التي كانت بنتها الممالك المتحاربة مما شكل سور أسرة تشين الملكية الذي بلغ طوله أكثر من 5000 كيلومتر ويبدأ من شرقي مقاطعة لياو نينغ شرقي الصين وينتهي عند لين تاو بمقاطعة قان سو غربي الصين. وبعد ذلك، واصلت الأسر الملكية المتعاقبة في الصين بناء أسوار على هذا الأساس، وتجاوز طول الأسوار التي بنتها كل من أسرة هان الملكية وأسرة مينغ الملكية 5000 كيلومتر. ويبلغ إجمالي طول الأسوار التي بنتها الأسر الملكية المختلفة 50 ألف كيلومتر.



إن سور الصين العظيم ليس سورا فقط، بل هو مشروع دفاعي متكامل يتكون من الحيطان الدفاعية وأبراج المراقبة والممرات الاستيراتيجية وثكنات الجنود وأبراج الإنذار وغيرها من المنشآت الدفاعية. ويسيطر على هذا المشروع الدفاعي نظام قيادي عسكري متكامل يتكون من مستويات مختلفة. فلنأخذ سور الصين في أسرة مينغ الملكية كمثال، كان هذا السور الذي يبدأ من نهر يالوه شرقا وينتهي عند ممر جيا يو قوان غربا بلغ إجمالي طوله 7000 كيلومتر ينقسم إلى تسع مناطق إدارية عسكرية، ولكل منطقة رئيس تنفيذي لإدارتها بصورة منفصلة ومسؤول عن إصلاح السور داخل المنطقة وترميمه وهو مسؤول أيضا عن الشؤون الدفاعية في المنطقة أو مساعدة المناطق العسكرية المجاورة على شؤونها الدفاعية وفقا لأمر وزارة الدفاع الوطنية. وكان عدد الجنود المرابطين على خط السور في عهد أسرة مينغ الملكية بلغ حوالي مليون جندي.

وتعتبر الحيطان الممتدة جزءا رئيسيا من مشروع سور الصين الدفاعي. وبنيت الحيطان فوق الجبال الشاهقة أو مواقع خطرة بالسهول حسب التضاريس الجغرافية والحاجات الدفاعية. وغالبا ما تكون الحيطان التي بنيت في السهول أو الأماكن الهامة عالية ومتينة للغاية، أما الحيطان المبنية على المواقع الخطرة فوق الجبال، فهي منخفضة وضيقة نسبيا، وذلك من أجل توفير القوى العاملة ونفقات البناء. ويبلغ متوسط ارتفاع السور في ممر جيو يونغ قوان وبا دا لينغ أو داخل مقاطعات خه بي وشن سي وقان سو نحو 7 أو 8 أمتار وسمك قاعدته 6 أو 7 أمتار، وسمك قمته 4 أو 5 أمتار. وبني في الجهة الداخلية على قمة السور حائط إضافي ارتفاعه أكثر من متر، وذلك من أجل الحيلولة دون سقوط الجنود من على السور، وبنى على الجهة الخارجية حائط إضافي ارتفاعه متران تقريبا، وعلى هذا الحائط فتحات علوية للمراقبة وفتحات تحتية لإطلاق النار أو إسقاط الأحجار. وفي المناطق المهمة جدا، بنيت على السور حيطان متعددة لمنع صعود الأعداء السور. وفي منتصف عهد أسرة مينغ الملكية، أضيفت إلى السور أبراج المراقبة أو مباني المراقبة لمتابعة تحركات الأعداء وإسكان الجنود الذين يقومون بدوريات الحراسة أو تخزين الأسلحة والأغذية. وبذلك تعززت القوة الدفاعية لسور الصين إلى حد كبير.


تعتبر الممرات الإستراتيجية أهم مواقع دفاعية على خط السور الممتد لعشرات آلاف كيلومترات. وتقع الممرات الإستراتيجية عادة في مواقع صالحة للدفاع بغية مقاومة المعتدين الكثيرين بقوى عسكرية قليلة .

وهناك مثل صيني قديم يقول : " لو كان هناك جندي واحد يدافع عند الممر الإستراتيجي ، فلا يمكن أن يخترقها عشرة الآلاف من الجنود ". ويدل هذا المثل بصورة حية على أهمية الممرات الإستراتيجية. وهناك عدد كبير من الممرات الإستراتيجية الكبيرة والصغيرة على خط سور الصين. ونأخذ سور الصين لأسرة مينغ الملكية كمثال، كان يوجد نحو ألف ممر إستراتيحي على خط السور، ومن أشهره شان هاي قوان وهوانغ يا قوان وجيو يونغ قوان وزي جين قوان وداو ما قوان وبينغ شينغ قوان ويان من قوان وبيان قوان وجيا يو قوان إضافة إلى يانغ قوان ويو من قوان اللذين بنيا في عهد أسرة هان الملكية ( تعني كلمة " قوان " في اللغة الصينية ممر إستراتيجي ).

وتعتبر أبراج الإنذار جزءا هاما أيضا من مكونات الدفاع لسور الصين العظيم. إنها مرافق لإرسال ونقل معلومات عسكرية. وفي الحقيقة إن أبراج الإنذار بصفتها أداة لنقل المعلومات كانت موجودة منذ القدم، واستفيدت منذ بداية بناء سور الصين منها بصورة جيدة بل كان يتم إكمالها تدريجيا لتصبح أفضل أسلوب لإرسال ونقل المعلومات العسكرية في العهود القديمة. وكان أسلوب نقل المعلومات هو إطلاق الدخان نهارا وإشعال النار ليلا. إنه أسلوب علمي وسريع لنقل المعلومات إذ يمكن معرفة عدد الأعداء من عدد المواقع التي انطلق منها الدخان أو أشعلت فيها النار. وفي عهد أسرة مينغ الملكية أضيفت أصوات المفرقعات في وقت إطلاق الدخان وإشعال النار لتعزيز فعالية الإنذار، الأمر الذي يمكن من إبلاغ المعلومات العسكرية بدقة إلى أماكن بعيدة ومختلفة في لحظة واحدة. وفي ظل عدم وجود الهواتف والاتصالات اللاسلكية في العهود القديمة، يمكن القول إن هذا الأسلوب لنقل المعلومات العسكرية كان سريعا جدا.

ويعتبر تنسيق مواقع أبراج الإنذار أمرا مهما جدا. وتقع كلها في أماكن خطيرة على قمم الجبال، ولا بد أن تتناظر ثلاثة مواقع مع بعضها البعض لتسهيل نقل المعلومات.

يمر سور الصين العظيم بتضاريس جغرافية مختلفة ومعقدة، حيث يعبر الجبال والأجرف ويخترق الصحراء ويجتاز المروج ويقطع الأنهار. لذلك إن الهياكل المعمارية للسور مختلفة وغريبة أيضا إذ بني السور في المناطق الصحراوية بمواد مكونة من الأحجار المحلية ونوع خاص من الصفصاف نظرا لشح الصخور والطوب. أما في مناطق هضبة التراب الأصفر شمال غربي الصين، فبني السور بالتراب المدكوك أو الطوب غير المحروق، لكنه متين وقوي لا يقل عن متانة السور المبني بالصخور والآجر. وبني السور في عهد أسرة مينغ الملكية غالبا من الطوب أو الصخور أو بخليط من الطوب والصخور. وتوجد قناة يصرف المياه على قمة السور لأجل صرف مياه الأمطار تلقائيا وحماية السور.

وبالإضافة إلى دوره العسكري، أثر سور الصين العظيم على التنمية الاقتصادية الصينية أيضا. إن اتجاه سور الصين متطابق تقريبا مع الخط الفاصل بين المناخ شبه الرطب والمناخ الجاف في الصين ، وأصبح في الواقع فاصلا بين المناطق الزراعية والمناطق البدوية. وفي قديم الزمان، كانت تقيم في شمال الصين أقليات قومية بدوية، ويعيش أهالي قومية هان في وسط الصين ، ومن أجل حماية الإنتاج الزراعي ومنع نهب القوميات البدوية لمنتجاتهم الزراعية، ظل أهالي قومية هان يبنون السور باستمرار. وبذلك أصبح سور الصين العظيم حاجزا للتطور المستقل للحضارتين المختلفتين.

ومن بين المواقع السياحية على سور الصين العظيم في أنحاء الصين، يعتبر سور با دا لينغ شمال بكين أفضل قطعة محفوظة من سور الصين ، كما هو أحد أفضل المواقع لتسلق السور للسياح الصينيين والأجانب

==========================
219 ق م
إلي :
217 ق م
ـ أنطيوخوس الثالث يضم فلسطين للإمبراطورية السلوقية
====================

من سنة 219 ق م
حتي سنة 201 ق م

الحرب البونية الثانية

(المصدر :ديورانت)
============================
عام 219 ق.م
دبر عمال روما في ( سجنتم) انقلاباً سياسياً أقام في المدينة حكومة وطنية معادية لقرطاجنة.
ولما أساء أهل المدينة معاملة بعض القبائل الموالية لهنيبال، وأمرهم بالكف عن هذه المعاملة السيئة، فلما رفضوا طلبه حاصر المدينة، فاحتجت رومه على قرطاجنة وأنذرتها بالحرب؛ فكان رد قرطاجنة أن سجنتم تبعد عن نهر إبره Ebro مائة ميل نحو الجنوب، وأن ليس من حق رومه أن تتدخل في هذا النزاع، وأنها إذ وقعت معاهدة مع تلك المدينة أخلت بشروط معاهدتها مع هزدروبال.
وواصل هنيبال الحصار، وامتشقت رومه الحسام مرة أخرى، وهي لا تدري أن هذه الحرب البونية الثانية ستكون أشد هولاً من جميع الحروب التي خاضت غمارها في تاريخها كله.
وقضي هنيبال في إخضاع أهل سجنتم ثمانية أشهر كاملة، وذلك لأنه لم يكن يجرؤ على التقدم لغزو إيطاليا ويترك لرومه من ورائه ثغرًا هاماً تستطيع أن تنزل جنودها فيه.

================================

218 – 201 ق.م.
الحرب البونية الثانية بين قرطاجنة وروما
وفيها انتزعت روما من قرطاجنة كل مستعمراتها وفرضت عليها الجزية بعد هزيمة زاما.

======================

218 ق م
هانيبال يقوم بعبور جبال الألب ويهزم الرومان في معركة تسينس ومعركة تريبيا
و يغزو روما؟
المصدر : ديورانت ، مصادر أخري
تفاصيل :
فلما تم له الاستيلاء عليها عبر ( نهر الإبرة )في عام 218 وتحدى الأقدار كما تحداها قيصر من بعده حين تخطى الربيكون Rubicon. وكان تحت قيادته جيش يتألف من خمسين ألفاً من المشاة وتسعة آلاف من الفرسان، ليس فيهم أحد من الجنود المرتزقين، ومعظمهم من الأسبان واللوبيين. ولكن ثلاثة آلاف من جنوده الأسبان نكصوا على أعقابهم حين علموا أنه ينتوي عبور جبال الألب، وسرح هو نفسه سبعة آلاف غيرهم لأنهم احتجوا على هذه المغامرة، وقالوا إنها مستحيلة التحقيق.

وكان اختراق جبال البرانس نفسها من أشق الأعمال؛ ولم يكن يتوقع قط أن يلقي ما يلقيه من المقاومة الشديدة من بعض قبائل الغاليين أحلاف مرسيلية؛ واقتضاه الوصول إلى نهر الرون حروباً دامت ثمانية أشهر، فلما وصله كان لابد له من معركة عنيفة ليتمكن من اجتيازه. وما كاد يبتعد عن شاطئيه حتى وصل جيش روماني عند مصبه.
واتجه هنيبال بجيشه شمالاً نحو فين Vienne ثم اتجه به شرقًا نحو جبال الألب. وكانت جموع من الكلت قد عبرت هذه السلاسل الجبلية من قبله، وكان في مقدوره هو أن يعبرها دون أن يلقى في سبيل ذلك صعابًا غير عادية لو لا عداء القبائل الألبية وما عاناه من الصعاب في تسيير فيلته في الممرات الضيقة أو الشديدة الانحدار. وقضى هنيبال في تسلق الجبال تسعة أيام وصل بعدها في أوائل شهر سبتمبر إلى قممها فوجدها مغطاة بالثلوج؛ وبعد أن استراح هو ورجاله ودوابه يومين شرع في النزول في ممرات أشد وعورة من التي سلكها في الصعود، وطرق مغطاة في بعض الأحيان بجلاميد من الصخر ومرصوفة في أحيان أخرى بالجليد. وكثيرًا ما كانت أقدام الجنود والدواب فتتردى في هاويات سحيقة تلقى فيها حتفها. وكان هنيبال يستحث جنوده اليائسين بأن يشير إلى الحقول الناضرة والمجاري المتلألئة التي تنتشر من بعيد جنوب الجبال،
ويقول إن هذه الجنة التي وعدهم بها سوف تكون لهم بعد قليل. وبعد أن قضوا سبعة عشر يومًا في الصعود والهبوط وصلوا إلى السهول، وألقوا عصا التسيار ليستريحوا، وقد خسر الجيش في هذه المجازفة الخطيرة كثيرًا من الرجال والجياد حتى لم يبق من الجنود إلا ستة وعشرون ألفًا أي أقل من نصف القوة التي غادر بها قرطاجنة الجديدة منذ أربعة شهور. ولو أن هنيبال لقي من الغاليين في جنوب الألب مثل ما لقيه من مقاومة الغاليين في غربها لكان الأرجح أن تنتهي حملته قبل أن يتقدم جنوبًا في إيطاليا؛ ولكن البوئي Boii وغيرهم من القبائل رحبوا به ورأوا فيه منقذًا لهم، فتحالفوا معه وانضووا تحت لوائه، وأما المستعمرون الرومان المحدثون الذين أسكنتهم رومه في تلك البلاد فقد فروا أمامه نحو الجنوب، ولم يقفوا حتى عبروا البو Po.


وهكذا واجه مجلس الشيوخ هذا الخطر الثاني يهدد رومه بالدمار والفناء ولما يمض على الخطر الأول إلا نحو سبع سنين، فاستعان بموارد البلاد كلها، وأهاب بالولايات الإيطالية أن توحد جهودها للدفاع عن بلادها. وبفضل ما لقيته من معونتها جندت رومه جيوشاً بلغت ثلاثمائة ألف من المشاة، وأربعة عشر ألفًا من الفرسان، وستة وخمسين ألفًا وأربعمائة ألف من الجنود الاحتياطيين. والتقى أحد الجيوش الرومانية بقيادة سبيو Scipio- وهو واحد من كثير من مشهوري القواد المسمين بهذا الاسم- على شاطئ نهر تسينو Ticino، وهو رافد صغير من روافد نهر البو يلتقي به عند بافيا Pavia.

وهاجم فرسان هنيبال النوميديون Numidian جنود سبيو وولوهم الأدبار، وجرح سبيو جرحًا خطيرًا، وكاد أعداؤه يجهزون عليه لولا شجاعة ولده الذي شاءت الأقدار أن يلقي هنيبال مرة أخرى عند زاما Zama بعد ستة أشهر من ذلك الوقت.

والتقى هنيبال بجيش روماني آخر عند بحيرة ترزميني Trasimene تبلغ عدته ثلاثين ألف مقاتل يقوده التربيون كيوس فلامينيوس Caius Flamimius، ويتبعه عدد من النخاسين يحملون الأغلال ليسلكوا فيها الأسرى الذين يأملون أن يبيعوهم في الأسواق بيع العبيد. واستطاع هنيبال ومعه جزء من جيشه أن يخدع جيش فلامينيوس فيستدرجه إلى سهل تكتنفه التلال والغابات اختبأ فيها معظم جنوده؛ فلما ضمه هذا السهل أشار إلى طوابيره المختبئة فانقضت على الرومان من كل الجهات وأفنتهم عن آخرهم تقريباً؛ وقتل فلامينيوس نفسه

======================
218BC
The Romans renewed their efforts against Carthage as Carthage expanded into Spain. This 2nd Punic War lasted 16 years (202BC) at the end of which Carthage was forced to surrender all of its territory to Rome except for its capital city in North Africa.
(eawc, p.15)(HNQ, 8/9/00)
==========================
218BC
Hannibal crossed Portugal on his way to storm Rome.
(SSFC, 9/29/02, p.C11)
==========================
218-201BC
Numidia, ancient Roman name for part of northern Africa roughly equivalent to modern Algeria. In the Second Punic War (218-201 BC) between Carthage and Rome, western Numidia supported Carthage. King Masinissa of eastern Numidia joined the Romans. With the victory of Rome, Masinissa controlled all Numidia.
(WWW, Encarta, 12/19/98)

============================

217 ق م
( بطليموس الرابع) ملك مصر ينتصر على ملك سوريا السلوقي أنطيوخس الكبير ( أنطيوخوس الثالث ) في (معركة رفح )
النتيجة : استعادة البطالمة فلسطين لحكمهم .
======================
سنة 217 ق م
هانيبال يهزم الرومان في معركة ترزميني عند بحيرة ترزميني
-----
سنة 217 ق م
روما :
فابيوس ماكسيموس يصبح ديكتاتوراً
====================
21-6-217 ق م
217BC Jun 21,
Carthaginian forces led by Hannibal destroyed a Roman army under consul Gaius Flaminicy in a battle at Lake Trasimenus in central Italy. Hannibal of Carthage attacked Roman Consul Flaminio at Tuoro on Lake Trasimeno in Umbria. Hannibal's army of Numidians, Berbers, Libyans, Gascons, and Iberians was down to one elephant after crossing the Alps with 39. His army of 40,000 drove the Romans into the lake where 15,000 died as opposed to 1,500 of Hannibal's men. Two nearby towns were named Ossaia (boneyard) and Sanguineto (bloodied).
(SFEM, 10/12/97, p.37)(HN, 6/21/98)
=========================
217BC
During the Second Punic War Rome appointed Quintus Fabius Maximus as dictator to stave off Hannibal’s Carthaginian army.
(ON, 9/05, p.6)

=========================


216 ق.م.
معركة كاناي.
انتصارات هانيبال عند ( كاناي )
الجيش القرطاجني بقيادة هانيبال يحرز نصراً هائلاً على الرومان ويبيد جيشهم قرب بلدة كاناي بجنوب إيطاليا. وهذا أكبر انتصار سامي على الشعوب الأوربية، ومن الغريب أنّ هانيبال لم يستغله في مواصلة فتح إيطاليا.

---------------------------

216 BC Aug 2,
Hannibal Barca of Carthage won his greatest victory over the Romans at Cannae. Hannibal seized a grain depot in the small village of Cannae in order to lure the Romans to battle. Having crossed over the Alps, Hannibal's forces defeated the Romans at the Trebia River and also at Lake Trasimene. Thereafter, the Romans were unwilling to commit a large force to attacking Hannibal. However, Hannibal's spies had learned two Roman consuls shared command of the legions and attempted to goad the more impetuous of the two into battle at Cannae.
(HN, 8/2/98)(HNQ, 11/16/00)
=======================
215
معاهدة تحالف هانيبال وفيليب الخامس ملك مقدونية
السبب : خشية فيليب الخامس أن تبسط روما سلطانها على البلاد الواقعة في شرق أوربا عن طريق إليريا Illyria، ولذلك أعلن الحرب على رومه
تعقيب : فيما بعد ألحقت القوات الرومانية هزيمة بالقوات القرطاجية في معركة (إيليبا) Ilipa في إسبانيا وفي هذه الأثناء تراجع الملك المقدوني (فيليب) الخامس عن التحالف مع هانيبال فسعى الرومان إلى مصالحته.
(المصادر : ديورانت ، ويكيبيديا)

====================
214
فلوتس
======================
من سنة 214 ق م
حتي سنة 205 ق م
الحرب المقدونية الأولي
======================
214BC
In China the building of the Great Wall was begun. It was designed to keep out the destitute and starving nomadic Hsiung Nu people.
(eawc, p.15)
=======================
214BC
Guangdong province became a part of China.
(WSJ, 9/16/99, p.A26)
====================
214 ق م
إلي:
157 ق م
امبراطوراليابان = أوهو ياماتو كوني كورونو ميكوتو "كوجن"
فيما يتعلق بهذه الفترة فأسماء الملوك اليابانيين وفترات حكمهم أسطورية و غير موثوقة

=======================

213BC
Minister Li Ssu convinced Ch’in King Zheng to outlaw all philosophies except Legalism. Some 500 Confucian scholars resisted and were buried alive. A number of Confucian and Taoist libraries were burned.
(ON, 9/04, p.4)


=============================

212 ق.م.
مقتل عالم الرياضيات اليوناني ( أرخميدس)

Archimedes (b.287BC), Greek mathematician, died. Legend holds that he was killed by a Roman soldier during an invasion of Syracuse, because he was too busy doing calculations to obey the soldier’s orders.
(SFC, 5/23/05, p.A4)

=========================
212 ق م
الرومان يستولون علي سرقوسة

======================
211 ق م

الرومان يستأنفون الحرب ضد قرطاجنة ويتابعونهم في صقلية ويطردونهم من إسبانيا (206) ويصلون إلى أفريقيا ويهزمون القرطاجنيين (204)

====================

حوالي 211 – 167 ق.م.
الحروب المقدونية بين مقدونيا وروما. وروما تهزم مقدونيا وتجعل منها ولاية رومانية.
===================
211BC
Roman legions overran the Greek settlement of Morgantina on Sicily.
(SFC, 4/4/98, p.A13)

=========================

210 ق م
Great Wall of China built to keep out Mongolians
===============================

210 ق.م
خسر القائد القرطاجي (هانيبال) كل الأفيال التي كانت معه عند غزو إيطاليا، وذلك في معركة ترابيا ولم يبق معه إلا الفيل الأخير. ولكنه استلم مددا جديدا من الأفيال ليتابع زحفه نحو روما. والتقى بالرومان مجددا في معركة كابوا، واستخدم الفيلة بخطة جديدة إذ باغت معسكر أعدائه بالأفيال ليلا، فساد الفزع والدمار، ولكنه لم يستطع استكار عامل المفاجأة، مما جعل الرومان يتمالكون أنفسهم، ويهجمون على الأفيال بالمشاعل التي كانت تثخن أجسامهم الضخمة بالحروق والجراح، مما جعلها تلقي بركابها تحت أقدامها وتثير الهرج والمرج في صفوف القرطاجيين، مما اضطر (هانيبال) للانسحاب بجيشه رغم انتصاره الأولي.

==================
210-209 ق م
سبيو أفريكانس الأكبر في أسبانيا
========================

210BC
Qin Shi Huang (b.259BC), the first emperor of China, died while on a journey. His death was kept quite until the entourage returned home. He was buried near the city of Xi'ab in Central China with some 7-8,000 larger-than-life terracotta soldiers. The soldiers had real weapons and each had distinct facial features. Villagers found the 1st terracotta figure in 1974. [see Jul 11, 1975] Qin Shi Huangdi provided his empire with a uniform script, currency, a measuring system and a bureaucracy.

(Smith., 4/95, p. 33,34)(WSJ, 3/11/97, p.A20)(HN, 7/11/01)(Econ, 9/8/07, p.87)
==================================

210BC
Crown Prince Fu Su, an anti-Legalist, committed suicide on orders from a forged message. Prince Hu-hai was installed as the Second Emperor. Chief eunuch Chao Kao and Li Ssu shared power at first but Chao Kao gained the backing of Hu-hai.
(ON, 9/04, p.4)


=================================

208BC
Ch’in Chief eunuch Chao Kao had Li Ssu arrested and condemned to death. Most of Li Ssu’s reforms, including standardized writing, measurement and money, survived for over 2,000 years.
(ON, 9/04, p.4)(EWH, 1968, p.57)

=================================

207BC
هزيمة هزدروبال في وقعة ميتورس

الرومان يهزمون ويدمرون قوة قرطاجنية قادها (هازدروبال) ليدعم بها شقيقه هانيبال، عند ميتاوروس بشمال إيطاليا.
نتيجة الهزيمة: قرار هانيبال للانسحاب من إيطاليا.
----------------------------------------

207BC
In China the Ch'in Dynasty ended.
(eawc, p.14)
--------------------------------------
207-195BC
In China Han Kao-tzu (Liu Ping), a man of humble origins, became the first ruler of the Former Han Dynasty. The dynasty lasted to 9CE.
(eawc, p.15)
=========================

206 ق م
الرومان يطردون قرطاجنة من إسبانيا

= روما تنتزع إسبانيا من القرطاجنيين
=============================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

من 299 ق م    تنازلياً  إلي    200 ق م Empty
مُساهمةموضوع: رد: من 299 ق م تنازلياً إلي 200 ق م   من 299 ق م    تنازلياً  إلي    200 ق م Icon_minitimeالسبت أغسطس 06, 2011 3:42 pm




206 BC - AD 220
الصين :
حكم سلالة الهان


سلالة الهان = Han Dynasty

=================
206BC
Rome destroyed Carthaginian forces at the Battle of Metaurus in northern Italy.
(ON, 9/05, p.7)
----------------------------------
206BC-25CE
In 2003 China's Xinhua News Agency reported that archaeologists in western China had discovered five earthenware jars of 2,000BC-year-old rice wine in an ancient Han dynasty tomb (206BC-25CE), and its bouquet was still strong enough to perk up the nose.
(AP, 6/21/03)
----------------------------------------------
206BC-220CE
The Han Dynasty ruled in China. The Western Han period. In the early Han period Prince Liu Sheng had a jade suit made of 2,498 pieces sewn together with gold thread for his death. Jade was also used to make plugs for his bodies orifices.
(NH, 7/96, p.31)(WSJ, 2/19/98, p.A20)(WSJ, 2/19/98, p.A20)(WSJ, 9/27/96, p.A16)
======================

من سنة 205 ق م
حتي سنة 181 ق م


- ملك مصر = بطليموس الخامس ( ابن الرابع ) " ابيفانس "
تزوج كليوباترا أبنة انيتوخس الثالث الملك السليوفى فى سوريا وتربعت على العرش باسم كليو باترا الأولى .
وقد قيل بدأ الحكم سنة 203 وليس 205 على اختلاف بين المؤرخين
=======================

205BC-180BC
Ptolemy V Epiphanes served as Egypt’s 5th ruler of the Ptolemaic Dynasty. He became ruler at age 5 following the death of his father. He married Cleopatra I and died at age 29 while putting down insurgents in the Delta. His wife became regent for their young son.
(www.crystalinks.com/ptolemaic.html)

======================


204BC
The sacred stone of Cybele, the Great Mother, was brought to Rome, and her worship was established.
(RFH-MDHP, p.206)
=========================
204BC-202BC
Greece and most of Asia Minor came under the control of the Romans after the Roman victory over Carthage in the 2nd Punic War.
(WSJ, 12/26/97, p.A7)(ON, 9/05, p.7)

========================

من سنة 203 ق م
حتي سنة 181 ق م
ملك مصر المقدوني :
بطليموس الخامس
------------------------------------------------------
سنة 203 ق م
استدعاء هانيبال إلي أفريقية

===================
203BC
Hannibal and his army returned home to defend Carthage against Roman forces.
(ON, 9/05, p.7)
-----------------------------------------
203BC
Quintus Fabius Maximus, Roman general and dictator, died shortly before Hannibal’s final defeat. The name Fabian has come to mean “using a cautious strategy of delay and avoidance of battle.”
(ON, 9/05, p.7)

===================

من سنة 202 ق م
حتي سنة 220 م


أسرة هان تسيطر على مقاليد الأمور في الصين.

سلالة هان استولت على الحكم في الصين عام 202ق.م. وسَّعت هذه الأسرة حدود الإمبراطورية إلى أواسط آسيا.
دامت إمبراطورية سلالة كين حتى عام 206ق.م، إلا أنها أحدثت تغيرًا أثر على العهد الإمبراطوري بكامله. قام أول إمبراطور بإلغاء الدويلات كافة، وأنشأ نظامًا مركزيًا قويًا.
عمل هذا النظام على توحيد الأوزان والمقاييس ونظام الكتابة في كل أنحاء الصين. ولكي يحمي الصين من خطر الغزاة أمر ببناء سورها العظيم من الساحل إلى مقاطعة غانو في شمال وسط الصين

سور الصين العظيم بناه الصينيون القدماء لصد المغيرين القادمين من أواسط آسيا. يمتد هذا السور حوالي 6,400كم عبر شمالي الصين.
. جمع أباطرة الصين الضرائب الباهظة من المواطنين لتنفيذ مشروعاتهم؛ مما جعل الناس في ظروف معيشية صعبة، ودعاهم إلى تفجير حرب أهلية.
تعقيب : في عام 8م استولى أحد المسؤولين الهان واسمه وانج مانج على الحكم وأنشأ سلالة زين.

تعقيب
: تمكنت أسرة هان من استعادة حكم الصين وانتعشت العلوم والثقافة ووُضعت في عهد هذه الأسرة المعاجم وكتب التاريخ. في عام 105م، اخترع الصينيون ورق الكتابة،وفي عام 100ق م قام المؤرخ الصيني سيماكيان بكتابة تاريخ الصين.
ودخلت البوذية إلى الصين من الهند في نهاية حكم سلالة هان.
--------------------

202 ق.م.
الجيش الروماني بقيادة سكيبيو يهزم الجيش القرطاجني بقيادة هانيبال عند زاما بتونس. والمعركة تضع نهاية للحرب البونية الثانية، وبعدها أصبح الرومان سادة البحر المتوسط
----------------------------
202BC
The Han Dynasty began in China.
(ATC, p.33)
=================
202BC
Roman forces under Scipio Africanus defeated Hannibal of Carthage on the Plains of Zama in northern Tunisia.
(NG, 8/04, p.44)(www2.cs.uh.edu/~clifton/hannibal.html)
====================

202 ق.م
معركة زاما
المعركة التي انتصر فيها الرومان بقيادة سيبو على القرطاجيين بقيادة هانيبال في شمال إفريقية على بعد 50 ميلا من قرطاجة.

وقد قاد القائد الروماني (سيبيو) جيشاً قوامه (25) ألف رجل من المشاة المدعمين بالخيالة وقطع به البحر الأبيض المتوسط متجهاً إلى قرطاجة، وأصر القرطاجيون على استدعاء هانيبال من إسبانيا لقيادة الجيوش القرطاجية، والتقى الجيشان في معركة (زاما) التي انهزم فيها القرطاجيون.
وتقابل القائدان في بداية المعركة مقابلة ودية، فلما وجدا أن لا سبيل إلى الاتفاق بينهما أصدرا أمرهما ببدء القتال.
وهذا الإنتصار الروماني كان من نتائجه السيطرة الرومانية على الساحل الإسباني الشرقي والجنوبي وتم تقسيم إسبانيا إلى مقاطعتين تحت اسم إسبانيا القريبة وإسبانيا البعيدة.

وكان (هانيبال) سيئ الحظ في هذه المعركة حيث اضطر أن يقاتل في منطقة قفرة تقل فيها إمدادات المياه. وكان جيشه منهك القوى أثناء عودته من إيطاليا إلى بلاده ليتصدى لسيبيو
ورغم أنه كان يمتلك في المعركة ثمانين فيلا إلا أن (سيبيو) ابتكر خططا جديدة ليتخلص من هذا السلاح، بأن جعل بين صفوف جنده فراغات تندفع خلالها الفيلة، فلا تستطيع أن تدوس أحدا، بينما يحاول بعض الجنود ملاحقتها وضربها تحت ذيلها.

وكان هانيبال يفتقر للفرسان، وتناقص عدد أفراد جيشه، بينما تدفقت النجدات على الرومان وهاجموا أعداءهم من الخلف وثأروا للمعارك التي خسروها أمام (هانيبال).

ولما يئس (هانيبال) من النصر تراجع إلى (قرطاجة) وأعلن أنه لم يخسر هذه المعركة فحسب، بل خسر كل الحرب لأن هذه الهزيمة كانت كارثة على قرطاجة سلبتها كل خيراتها.

وهزم هنيبال للمرة الأولى في حياته، فقد تضعضع القرطاجنيون، وكان معظم جيشهم من الجند المرتزقة، أمام مشاة الرومان وفرسان مسينسا Massinissa ملك نوميديا المجازفين الأبطال.

وقاتل هنيبال وهو في سن الخامسة والأربعين كما كان يقاتل وهو في نضرة الشباب، فهجم على سبيو بنفسه وجرحه، ثم ثنى بمسينسا، وأعاد تنظيم قواه بعد أن اختل نظامها أكثر من مرة، وقادها في هجمات مضادة شديدة على الأعداء.
فلما لم يبق له أمل في النصر أفلت من الأسر وسار على ظهر جواده إلى قرطاجنة، وأعلن أنه لم يخسر الموقعة فحسب بل خسر الحرب كلها معها، وأشار على مجلس الشيوخ بأن يطلب الصلح.
.
======================
202 ق.م
الصلح بين الرومان والقرطاجيين:

بعد هزيمة القرطاجيين فرض الرومان على (هانيبال) شروط الصلح
وعامل سبيو القرطاجنيين معاملة الكرام فرضى أن تحتفظ قرطاجنة بأملاكها في إفريقية، ولكنه طلب إليها أن تسلم لرومه جميع سفنها الحربية عدا عشر من ذات الثلاثة الصفوف من المجدفين، وألا تشتبك في حرب خارج إفريقية أو داخلها إلا بعد موافقة رومه، وأن تؤدي إليها غرامة حربية سنوية مقدارها مائتا تالنت أي ما يقرب من 720.000 ريال أمريكي مدى خمسين عامًا.
وأعلن هنيبال أن هذه الشروط عادلة وأشار على مجلس الشيوخ بقبولها
وتم توقيع معاهدة اتفق فيها الطرفان على أن :

يدفع القرطاجيون الجزية خمسين عاماً.
تخفيض سفن القرطاجيين إلى عشر سفن.
عدم شن أي حرب خارج أفريقيا إلا بموافقة روما.
تسليم قرطاجة كل ما عندها من الأفيال، وأن لا تعودلاقتنائها أو تدريبها ثانية. مما يدل على أهميتها في القتال.
=================================
سنة 202 ق م
كونتس فابيوس بكتور ينشر تاريخ روما الأول

=========================
201 ق م
قرطاجنة تتنازل لروما عن كل مستعمراتها في حوض البحر الأبيض المتوسط

==============
201 ق م
أسبانيا تصير ولاية رومانية


--------------------

حوالي 200 ق.م.
ابتكار صناعة الورق في الصين.
---------------------------
من حوالي 200 قبل الميلاد
كين شي huangdi في اكتشاف قبر على مقربة من النحاس والمركبات والخيول.. كين شي huangdi هو اول امبراطور فى تاريخ الصين ، سلطة كبيرة على استخدام مقابر بني كبير. حول عشرات الالاف من الجنود مفصلة الى طين الرقم في مكان سري ويقال ايضا انها وجدت عربة البرونزية. هذا هو عندما circumambulation شي huangdi تستخدم متطوره ، ولكن نصف حجم النموذج. ملون باللون وغنية ، ثرية في كنوز الذهب والفضه.
(http://www.yunphoto.net/ar/wh23-1.html)
====================
200 ق.م.
الكتابة الماياوية.
------------------
200 قبل الميلاد
ظهرت الأبجدية المروية (مملكة مروى في النوبة)



===================

200 قبل الميلاد
ظهرت الأبجدية الثمودية
---------------------------
من سنة 200 ق م
حتي: سنة 1000 م
هجرة هنود الآراواك من شمال شرق أمريكا الشمالية إلى جزر البحر الكاريبي.
===================
من سنة 200 ق م
حتي سنة 196 ق م
ـ سيطرة روما على اليونان .
==================
200 ق م
ـ معركة بانيوم.
البطالمة يفقدون فلسطين بعد انتصار السلوقيين.
====================
(200 ق.م ـ 100م).

ـ الأنباط يبدأون الانتشار في سوريا مع تَقهقُر قوة السلوقيين ويحكمون المناطق المحيطة بفلسطين
=================
200 ق.م ـ 200م
ـ معلمو المشناه (التنائيم) في فلسطين وبابل
----------------------------------
الصين :

Han Dynasty - Mandarin bureaucracy and invention of paper
======================
200 ق م-ومابعدها

تحرك أسلاف الفايكينغ من الشعوب الجرمانية في شمال غرب أوروبا ابتداءً من العام 200 ق. م في اتجاه ما يعرف اليوم بالدنمارك و النروج و السويد . حيث طورت كل مجموعة حياتها الخاصة بينما تقاسمت المجموعات الثلاث الثقافة العامة عينها .
تكلم الفايكينغ لغة جرمانية تتكون من لهجتين رئيسيتين كان الجميع يفهمونها و استعملوا أبجدية قوامها حروف تسمى " رونيّة " يتألف الواحد منها غالباً من خطوط مستقيمة مرتبة بمفردها أو مركبة من اثنين أو أكثر و هم عاشوا في تجمعات أو قرى صغيرة يحكم كلاً منها ملك أو رئيس . و كان الشعب ينقسم إلى ثلاث طبقات اجتماعية : النبلاء ، الأحرار ، العبيد . و ضم النبلاء : الملوك و الرؤساء و سواهم من كبار الأثرياء أو المنحدرين من أسلاف ذوي نسب رفيع . و ضم الأحرار : المزارعين و التجار و غيرهم ممن أدوا خدمة للحاكم أو عملوا لحسابهم أما العبيد فكان الكثير منهم اسكندنافيين استعبد أسلافهم أو أوروبيين سقطوا في الأسر د
و تألف لكل تجمع مجلس حاكم من نبلاء و أحرار يسن القوانين و يقرر ما إذا كان التجمع سيمضي إلى الحرب أو يلتئم لمحاكمة المجرمين . و كانت قراراته تعتبر أهم من أحكام الملك و الرئيس .
المصدر: منتدي التاريخ
====================================

مصر:
كان سكان الإسكندرية في عام 200 ق. م خليطاً من أجناس مختلفة كما هي حال سكان العواصم في هذه الأيام. وكانت عدتهم تتراوح بين أربعمائة ألف وخمسمائة ألف من المقدونيين، واليونان، والمصريين، واليهود، والفرس، وأهل الأناضول، والعرب، والزنوج
وكان على رأس هذه الطوائف المقدونيين واليونان، يعيشون عيشة بلغت من الترف حداً أدهش السفراء الرومان الذين عينوا في بلاط ملوك مصر عام 273.

المصدر : ديورانت /قصة الحضارة -> حياة اليونان -> انتشار الهلنستية -> مصر والغرب -> الإسكندرية
==============================
من سنة 200 ق م
حتي سنة 197 ق م
الحرب المقدونية الثانية
======================

c200BC
Trade between the Arabs and East Africans on the Indian Ocean was established. It took this long to learn the seasonal winds known as the monsoons to sail across the Indian Ocean. Between Nov. and March the monsoon blows from the northeast. Between April and Oct. the monsoon blows from the southwest.
(ATC, p.141)
-------------------------------------
200BC
The Chinese natural history classic "Erya" said that the Yangtze River was teeming with baiji, a freshwater white dolphin. By 1998 the baiji were on the verge of extinction.
(SFC, 3/23/98, p.A8)
-------------------------------------
c200BC
At this time the Chinese were using the sternpost rudder to steer their ships.
(ATC, p.12)
-------------------------------------
c200BC
The Egyptian priest Hor cared for the ibis galleries. His writings explained that hundreds of people were involved in the animal mummification business at Saqqara.
(AM, 9/01, p.29)
-------------------------------------
c200BC
The Greek Venus de Milo statue of marble was sculpted about this time. It was found in 1820 on Melos and is now in the Louvre. [2nd source says 2,500 years old]
(WUD, 1994, p.1586)(SFEC, 3/9/96, Z1 p.5)
-------------------------------------
200BC
In Greece Skepticism arose under the influence of the Carneades. It had close ties to Sophism and taught that because all knowledge is achieved through sense perception, nothing can be known for sure. [see Heisenberg 1901-1976]
(eawc, p.15)
-------------------------------------
c200BC
Drawings in stone of this time showed women milking elk in what later became northern Iran.
(SFEC, 7/19/98, Z1 p.8)
-------------------------------------
c200BC
In Mexico migrations began toward the area north of Lake Texcoco where the urban center of Teotihuacan developed.
(SSFC, 5/6/01, p.T8)
-------------------------------------
c200BC
A Sanskrit marriage manual dates back to this time
(SFEC, 11/17/96, Z1 p.2)
-------------------------------------
200BC-100BC
The excavation of Pergamon (now Bergama), Turkey, in 1876 by German archeologist uncovered a monument called the Great Altar with a frieze of the mythological hero Telephos. The Telephos Frieze recounts the story of Telephos, a son of Herakles and legendary founder of Pergamon. It is viewed as political propaganda legitimizing the rule of Pergamon's Attalid lineage (after Attalos, its first king's father).
(WSJ, 1/16/96, p. A-16)(SFC, 5/4/96, p.E-1)
-------------------------------------
200BC-100BC
The Silk Road made the city of Ashgabat, Turkmenistan rich. Spice and silk merchants stopped here on their way from China to Europe.
(WSJ, 7/11/96, p.A1)
-------------------------------------
200BC-500CE
The Tunisian city of Leptiminus was a major port for the shipment of olive oil throughout the Roman Empire. The ancient city is today largely covered with olive groves. The entire surface of the city (some 150 hectares) has been surveyed by teams from the Univ. of Michigan. Two kinds of pottery were made there: African Red Slip Ware and amphorae.
(LSA., Fall 1995, p.7)
-------------------------------------
c200BC-650CE
Caves at Ajanta, India, were painted and sculpted during this period with court scenes and tales from the Jataka and Bodhisattvas.
(WSJ, 11/12/98, p.A28)




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من 299 ق م تنازلياً إلي 200 ق م
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» من 399 ق م تنازلياً إلي 300 ق م
» من 199 ق م تنازلياً إلي 100 ق م
» من 699 ق م تنازلياً إلي 600 ق م
» من 599 ق م تنازلياً إلي 500 ق م
» من 499 ق م تنازلياً إلي 400 ق م

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي لآلـــئ :: الأرشيف :: بعض :: من أرشيف 2011-
انتقل الى: