منتدي لآلـــئ

التاريخ والجغرافيا وتحليل الأحداث
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

 

 مملكة حِـمْــيَّر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

مملكة حِـمْــيَّر Empty
مُساهمةموضوع: مملكة حِـمْــيَّر   مملكة حِـمْــيَّر Icon_minitimeالأربعاء فبراير 12, 2014 9:10 am

مملكة حِـمْــيََّر
 -----------------


في غالب عصور ماقبل الميلاد:
كان الحِميّريون إمارة  صغيرة موالية لمملكة قتبان .
----------------
في القرن 2 ق م
تحالف  الحميريون  مع عدد من القبائل منها (قبيلة ذياب) وبهذا أمكنهم السيطرة على عدد من الممالك الصغيرة  ودخلوا مأرب أول مرة بعد (غزوة أيليوس غالوس) وسموا أنفسهم "ملوك سبأ وذي ريدان"
----------------
وبعد ذلك:
إستعاد السبأيون عرشهم في مأرب ،وأبقوا على اللقب الملكي  رغم أنهم لا يسيطرون على حمير حقيقة
المصدر:
Le Museon, 1964, 3-4, P.451
----------------
سنة 100
غزت جيوش الحميريين مأرب للمرة الثانية
وأستطاعوا إسقاط سبأ
 
----------------
قبائل همدان = حاشد + بكيل

بعد أن تربع  الحميريون على العرش لمدة أربعين سنة  هاجمتهم جيوش حاشد .
واستطاعت حاشد أن تطرد الحميريين من مساكنهم في مأرب وأن تسيطر علي مقاليد الحكم في سبأ

المصدر:
Le_Museon.2C_1964.
----------------
في أوائل القرن الأول ق.م
نشبت الحرب الأهلية   فعلياً عقب تحالف حضرموت وسبأ ضد ملك  قتبان وإحراقهم لعاصمته ( مدينة تمنع ) وجبل العود في أوائل القرن الأول ق.م
وانقلاب "يريم أيمن" زعيم قبيلة همدان على الأسرة السبئية الحاكمة وكان الملك من قبيلة حاشد

المصدر:
محمد عبد القادر بافقيه، تاريخ اليمن القديم ص ٧٩
 --------------
وقهر ملك حاشد الأسرة السبئية الحاكمة إذ وصفهم الحاشدي بأنهم عبيده
المصدر:
Maria Höfner; Eduard Glaser,Die Sammlung Eduard Glaser : Verzeichnis des Glaser-Nachlasses, sonstiger südarabischer Materialbestände und einer Sammlung anderer semitischer Inschriften Wien,Rohrer, 1944. p.50
---------------------- 
كانت تلك بادرة استقلال القبائل اليمانية وتحزبها إلى حزبين:
1- قبيلة همدان المنقلبة على الملوك الشرعيين
2-الحِميّريين الذين أرادوا الانتقام من الهجوم على مملكة قتبان
المصدر:
D. H. Muller, 1891; Mordtmann, Himyarische Inschriften, 1893 p.53
-----------------
وبعدها :
دخلت البلاد اليمانية حرباً أهلية طويلة ولكن متقطعة تشوبها فترات سلم وانضمت قبيلتا كندة ومذحج  إلي حِـمْــيََّر في الحرب علي قبيلة همدان وأحلافها
المصدر:
Albert Jamme, South-Arabian Inscriptions from Mahram Bilqis P.137
-----------------
في النصف الثاني من القرن 1 ق.م
إنتزعت أسرة من بكيل الملك من حاشد
-----------------
 
أبرز الأقيال من الأسرة التي من بكيل هـو (إيلي شرح يحضب)
للعلم : (إيلي شرح يحضب) هو الذي بنى قصر غمدان
---------------------
لوحظ كثرة ذكر مدينة "صنعو"  كثيراً في نصوص هذه الفترة
السبب :  كون النصوص مدونة من أشخاص ينتمون لقبائل همدان حاشد وبكيل
المصدر:
Albert Jamme. Inscription from Mahram Bilqis p.60
-----------------
انتهت الحرب الأهلية بإنتصار حاسم للحميريين بقيادة (شمر يهرعش الثالث)
وكان على رأس السلطة في سبأ ملك يدعى رب شمس
وعلى حضرموت ملك يدعى "شرحئيل"
المصدر:
[103]
-----------------
 شمر يهرعش استطاع إسقاط حضرموت  
سقوط حضرموت كان سنة 300  
المصدر:
Le_Museon.2C_1964.2C_3-4.2C_P.485
-----------------
وشهد عهد (شمر يهرعش الثالث) عدة ثورات ليست فقط  من أشراف وأسر سبئية  بل من قبائل حميرية أخرى
واستطاع قمع كل هذه الثورات
المصادر:
Oriens_Antiquus.2C_Iii.2C_1964.2C_P.81
A. Grohmann, Arabien, S. 29

------------------
وتوسع (شمر يهرعش الثالث) فضم تهامة وعسير
المصدر:
[Le_Museon.2C_1964.2C_3-4.2C_P.485]
----------------------
وأرسل شمر يهرعش الثالث ضباطا كان بعضهم من خولان إلي الحرب في نجران
وبعد اتمامه للوحدة بين مناطق اليمن القديم : تلقب شمر بلقب "ملك سبأ وذو ريدن وحضرموت ويمنت"  
فيكون حسب المتقدم من الاكتشافات والنقوش يكون (شمر يهرعش الثالث) أول من قام بتوحيد ممالك اليمن القديم وإخضاعها تحت حكم مملكة واحدة ولا توجد دلائل أنه أبقى على بعض الأقيال لتحكم أراضيها كممالك تابعة لكن ذات حكم ذاتي ذاتيا كما كان يفعل المكاربة والملوك في عصور مضت قبله
المصدر:
[Le_Museon.2C_1964.2C_3-4.2C_P.485]
------------------
قام الحميريين بترميم سد مأرب
وأنهوا النزاعات
وأخضعوا القبائل من جديد
فنعمت اليمن بعصر من الاستقرار مكن الحميريين من مواصلة سياسة أسلافهم فقاموا ببناء القلاع والحصون وإمداد المرتفعات بالمياه.
----------------
ورد نص يشير إلى "كهلن" (كهلان) قام بتدوينه  رجلان يشكران "المقه" لإنه رفع مكانتهم عند سيدهم شمر يهرعش
المصدر:
[Carnegie Museum 1974-1975 Yemen expedition by Albert Jamme inscription 656]

ولا يبدو من النص أنهم حميريين وإنما كانوا ممن أخضعهم شمر يهرعش هذا
دلالة النص =الاستنتاج من  النص :  استتباب الأمور في المنطقة التي شهدت  أكثر من قرن من الصراع بين القبائل.
----------------
(نقش النمارة) وصاحبه (امرؤ القيس بن عمرو) ملك  المناذرة:
ورد بالنقش انتصار إمرئ القيس ملك المناذرة ،وورد  اسم "شمر" ليشير إلى شمر يهرعش. فقد توغل جيش ملك المناذرة هذا من أطراف العراق إلى نجد ثم إلى نجران التي أسماها صاحب النقش "مدينة شمر" نسبة لإسم مليكها الحميري
دلالة النص المحفور بالنقش :  أن الملك الحميري شمر يهرعش لم يكن قد تجاوز نجران في هذه الفترة.
المصدر :
Oriens_Antiquus.2C_Iii.2C_1964.2C_P.81
----------------
 
في هذا التوقيت شكلت دولة المناذرة خطرا داهماً على دولة الحميريين بعد أن صار بينهما خط حدود أو بالأحري خط مواجهة
وورد في النص المنذري أن قبيلة مذحج "هربت"
ويبدو أن المناذرة إستطاعوا هزيمة كندة كذلك وهو سبب وجودهم في جيش الحميريين
-------------------
الهجوم المضاد :
قام جيش الحميريين بهجوم حربي مضاد علي جيش ملك المناذرة (إمرؤ القيس بن عمرو)
وأسفر ذلك عن  إسترداد جيش الحميريين كل المواقع التي غزاها إمرؤ القيس بن عمرو هذا بل ضم مناطق لا يعتقد أنها كانت خاضعة لكندة قبل غزو "شمر يهرعش" وهي البحرين والقطيف والإحساء
المصدر:
[ Le Museon, 3-4, 1967, Pp. 508]
 
لم يكن للحميريين ليغزوها لو لم تكن علاقتهم قوية بملوك كندة التي تشير إليهم النصوص ب"كندت" و"آل ثور" الذين كانوا يتواجدون في قرية الفاو والأفلاج في نجد
المصدر: -Museon_1967.2C_Pp.505 

وكانت كندة ومذحج تذكر بأعراب سبأ وكانوا من "ركبم" و"أفرسم" أي الفرسان والركبان من مذحج وكندة واستطاعوا  إخماد تمرد قام في حضرموت كلف الحضارم خسائر فادحة
المصادر:[Jamme 665, Mamb 290, Mahram, P.169, Le Museon, 1964, 3-4, P.490]

وهذه النصوص دلالة على توافق تام بين الحميريين وكندة.
وتذكر كتب أهل الأخبار أن علاقة كندة بالمناذرة كانت علاقة شد وجذب فيظهر تزاوج وإنسجام تارة وإقتتال وخصومة في تارة أخرى
تعقيب : في مابعد أدي تعلق كندة بالحميريين إلي  أثر سئ عليها، فعلاقة المناذرة كانت جيدة مع الفرس ولم تستطع كندة الصمود أمام المناذرة بعد سقوط الحميريين عام 525 - 527م.

 
---------------------
سنة 330
مات شمر يهرعش
-------------------------
وورد اسم "شمر يهرعش" لثلاثة ملوك حميريين
هناك إجماع أن شمر يهرعش الثالث حكم مع والده "ياسر يهنعم الثاني" ثم إنفرد بالحكم بعد موت والده.
 
وشمر يهرعش وياسر يهنعم هم "شمر يرعش" و"ناشر النعم" في كتابات أهل الأخبار الذين "عربوا" أسمائهم وإختلقوا الأساطير وراء هذه التسميات بل جعلوه معاصرا للملك سليمان وحاكما بعد بلقيس التي جعلوها حميرية
المصادر:
[الإكليل ص207][ابن خلدون (2/ 52)][ الطبري (1/ 566)]
هذه الأخبار الموضوعة تثبت أن الإخباريين واليمنيين منهم تحديدا كانوا على علم بماضي أجدادهم ولكنهم لم يستطيعوا قراءة رموز خط المسند وإعتمدوا على قصص كبار السن المتوارثة والذاكرة الشعبية لتدوين هذا التاريخ وبالتأكيد أضافوا إضافات من عندهم نتيجة التعصب والتحزب القبلي.
-------------------------
استغل الأحباش القادمون من أثيوبيا  حالة اقتتال حمير مع سبأ  ليقتحموا أرض جزيرة العرب.
ولكن شمر  يهرعش  لم يسكت علي ذلك
---------------------------
خاض شمر  يهرعش  حروبا في عسير ووادي بيشة ووادي ضمد وأنزل خسائر بتلك القبائل التي كانت متعاونة مع الأحباش . فتذكر النصوص أن ضابطاً ماهراً من خولان أرسل إلى هذه المناطق وتعقب من حاول الهرب عبر البحر الأحمر
المصدر: [Hartwig Derenboug, Les Monuments Sabeens Et Himyartes D'musee D'archeologie De Marseille, In Revue Archeologique, 3, Vol., Xxxv, "1899", P.25]

وإحدى هذه القبائل (قبيلة عك )الأزدية الشهيرة
المصدر:[Le_Museon.2C_1964.2C_3-4.2C_P.485]
وسبي حوالي 2400 شخص وبيعوا في أسواق العبيد في مأرب في نص دونه ضابط من خولان يشكر فيه إلهه المقه أن مكنه من قطع رؤوس المتمردين وشفاه من جروح أصابت ساقه في هذه الحملة ومكنه من تقديم العون لسيده شمر يهرعش
وختم النص بأن سأل الإله المقه أن يمن عليه بذرية ويرعاه ويحفظه في بقية الحروب التي سيقودها لأجل حمير
المصدر : [Mahram, P.153]
=================
قال أحد المؤرخين بالنسبة لاسم شمر :
" يهرعش" في النقش  به حرف هـ وهو حرف أعتقد أنه بلغة الحميريين اليمنية القديمة ينطق ضمة لتصير الكلمة هي  يـُرْعِش
وفي اللغة  اليمنية القديمة نجد  ببساطة :  إسم الفاعل = الفعل  مثلاً :
تدمر = المدمرة
تمنع = المانعة
 
وعندئذ بالقياس تكون :   يـُرْعِش =  المـُرْعِش
المـُرْعِش =تعني المخيف للآخرين
أي ترجمة إسمه بالعربية الحديثة هي : (شمر المخيف)
أ.هـ
================
تولى الحكم بعد شمر يهرعش عدد من الملوك
واختلف الباحثون في ترتيبهم
=================
سنة 378
ظهر ملك حميري يدعى "أب كرب أسعد" الحكم
وهو أسعد الكامل في كتب الإخباريين
أضاف الإخباريون في سيرته الشي الكثير  وبغض النظر عن صحة ماأضافوه إلا أن ورود اسمه عندهم رغم الفترة الزمنية الكبيرة بين عصره وعصرهم دليل على أهمية هذا الملك
 
المصادر:
1-الطبري (2/ 11)
2- فيلبي في كتابه:
 The Last Kings Of Saba", By Philby, Lxiii, 3-4, "1950", P.269
-----------------
الفترة (378-430) :
الملك أب كرب = ملك حمير
تولى الحكم  إلى جانب والده سنة 378 م  و كان لايزال شابا يافعا
ومات سنة 430 م أو بعدها بقليل فتكون مدة حكمه قرابة 52سنة ،  وكان من الملوك الأقوياء
-----------------
فقد ذكر الطبري أنه نزل الأنبار ووصل الصين وهي مبالغة بلا شك ولكنها انعكاس للأثر المبهر للأعمال العسكرية لذلك الملك  [المصدر:  الطبري (1/ 612)]
 
وقالوا أنه أوصى  قبيلة  جرهم  بولاية الكعبة المشرفة والعناية  بها  [المصدر :صبح الأعشى (5/ 23)]
 
وورد أن "أب كرب أسعد" كان  أول من ضرب الدينار [المصدر:مسند الإمام أبي حنيفة  ص163]
------------------
 
أضاف   "أب كرب أسعد"  إلي اللقب الملكي باليمن القديم 3 كلمات هي "أعربهم طودم وتهامة"   فأصبح اللقب الملكي عند الحميريين " ملك سبأ وذي ريدان وحضرموت ويمنت وأعربهم طودم وتهامة"
[123]
"أعربهم طودم وتهامة" = معناها بالعربية الحديثة "أعرابهم في المرتفعات والتهائم"
 
وإضافة اسم الأعراب كان لشعور هذا الملك الحميري بأهميتهم وبالذات بني كندة الوارد اسمهم بجانب اسمه
====================
وقد بني حصناً  في موضع يقال له (مأسل الجمح) ويقع في محافظة الدوادمي بالعربية السعودية
 
المصادر:
= Motor Tracks And Sabaean Inscriptions In Najd., Geogr. Journ., 1950, Pp.211-215
Le Museon, 1964, 3-4, P.492, Ryckmans 464, Philby 228
 
=================
أما الهدف من إنشاء هذا الحصن  فهو لكي يكون موقعا متقدماً لقوات حميرية تحمي القوافل الخارجة من اليمن والعائدة إليه وهو موقع مهم يصل اليمن بنجد وشرق الجزيرة العربية
المصدر:
The Geographical Journal, Vol., Cxvi, No. 4-6, "1950", P.214
==================
 
 
 
وقد عثر بالحصن علي نقش به إسم   "أب كرب أسعد"  مدونا بخط المسند
ونص النقش يقول :
أبكرب أسعد وبنهو حسن يهأمن ملكي سبأ وذي ريدن وحضرموت ويمنت وأعربهمو طودم وتهمت بن حسن ملك كرب يهامن ملك سبا وذي ريدن وحضرموت ويمنت.
ومعني النقش بالعربية الحديثة:
" أب كرب أسعد" وإبنه "حسان يؤمن" ملكا سبأ وذي ريدان وحضرموت واليمن وأعرابهم في المرتفعات والتهائم إبنا "حسان ملك كرب يؤمن" ملك سبأ وذي ريدان وحضرموت واليمن"

وفي النص دلالة أن  كان يحكم مناصفة هو وأخوه ابنا ملك سبأ حسان ملك كرب يهأمن
 
وأوضح النقش  إلى أنهما قاما بغزو تلك  الأراضي بجموع من مأرب وحضرموت و"مقتوى" (ضباط) وجمع من صغار الناس من (قبيلة علة) من مذحج و(قبيلة سود) وهي من نهد
المصادر:
# Le Museon, 1964
# Le Museon, 1953, 3-4, P.303
------------------

بعد موت أبو كرب أسعد تولى الحكم  من بعده عدد من الملوك اختلف الباحثون في ترتيبهم
------------------
 
وصل إلى الحكم ملك حميري يدعى (شرحب إيل يعفر)
وورد نص في عهده يشير إلى تصدع كبير أصاب سد مأرب مما جعل الملك يستعين بدد هائل من العمال (عشرون ألف عامل )لقص الأحجار من الجبال وبناء أبواب ومنافذ جديدة لخروج الماء وقام بصرف معاشات للعمال الذين قاموا بهذا الفعل في شهر "ذو ثبتن" من عام 525 في التقويم الحميري الموافقة لعام 450
 
المصدر:
Zwei Inschriften Uber Den Dammbruch Von Marib, In Mitteillungen Der Vorderasiatischen Gesellschaft, Ii, "1897", S. 372, Seper., S. 13, Le Museon, 1964, 3-4, P.493
==================
وكان لتصدع سد مأرب أثر سئ على كثير من القبائل التي تركت مواطنها رعباً وخوفا من الموت غرقاً
المصدر:
Le Museon, 1964, 3-4, P.494
 
لم يرد بالنص  أسماء هذه القبائل المهاجرة ولكن يبدو أنها من قبائل سبأ حسب روايات ذكرها الأخباريون عن تهدم سد مأرب وتفرق سبأ
 
====================
 
ورد اسم ملك يدعى "عبد كلل"  ثار على الحميريين
وحسب كتابات الإخباريين كان مسيحيا أو "على دين عيسى" ودام  حكمه لفترة ستين سنة علي الأقل
لكن المستشرق جون فيلبي أو عبد الله كما سمى نفسه  يري أن حكم "عبد كلل" أو تمرده لم يزيد على خمس سنين
[المصدر: Philby, Highlands, P.260]
 
 
لم يتم العثور في عصرنا علي  نقش أو بردية بها نص صريح يشير إلى أنه كان مسيحيا أو "على دين عيسى"  حسبما ورد في  صبح الأعشى (5/ 23)
 
وقال بعض المسيحيين المعاصرين : لايمكن الأخذ بما ذكره بعض الأخباريين المسلمين من أن  عبد كلل ثائر ومضطهد لكونه مسيحياً ، وذلك لأن  المسيحية كانت قد دخلت اليمن آنذاك ، ولفظ "كرشتس" ابن الرحمن اليماني كان يتزين به بعض ملوك  هذه الفترة [انظر :
A. Jamme, La Dynastie De Sharahbi'll Yakuf Et La Documentation Epigraphique Sud-Arabe, Istanbul, 1961, P.]
 
ولكن مامعني ماقيل عن ورود اسم المسيح كإبن الإله بأثر تم ارجاعه لذلك العصر ، وهذا عكس روايات مؤرخي المسلمين أن المسيحيين في اليمن كانوا موحدين منزهين بنفس مفهوم التوحيد في الإسلام
للتوفيق فإن هناك من  يفسر ورود لفظ ابن بأنه إما أن المسيحيين كانوا هناك علي مذهبين البعض موحدين والبعض مثلثين ، أو وقتها  كان لفظ إبن الإله كناية عن التبعبة المطلقة للإله وليس بمعني كون الإله قام بالإنجاب لهذا الرجل كما يفعل البشر
--------------
 
تعاقب على عرش الحميريين ملوك مثل "شرحبيل يكف" و"مرثد ألن" و"معد يكرب يعفر"
وهناك اختلافات بين الباحثين في ترتيبهم وعددهم لكنهم اتفقوا علي  أن  عام 525  شهد سقوط (مملكة حمير)  في عهد مليكها العربي أصلاً اليهودي ديناً ( يوسف آزار) أو ( ذو نواس الحميري) كما عرف في كتب التراث والتاريخ العربية  
 
مرادفات :
 
يمنت = اليمن
"مدينة صنعو" = مدينة صنعاء
كهلن = كهلان
 "كندت"= كندة  
"ركبم" = الركبان وهم من يقاتل على ظهور الجمال
"أفرسم" = جمع فارس =  الفرسان وهم من يقاتل على ظهور الجياد
"مقتوى" = ضباط
" شمر يهرعش "=عند الأخباريين صار إسمه"شمر يرعش"
"شرحب إيل يعفر" = شرحبيل يعفر
"عبد كلل"= "عبد كلال" الموجود في كتابات الإخباريين
 
ذو ريدن =ذو ريدان = ملك حمير
ياسر يهنعم =عند الأخباريين صار إسمه "ناشر النعم"
ملك مملكة الحيرة =ملك المناذرة
شمر يهرعش =عند الأخباريين صار إسمه"شمر يرعش"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

مملكة حِـمْــيَّر Empty
مُساهمةموضوع: رد: مملكة حِـمْــيَّر   مملكة حِـمْــيَّر Icon_minitimeالأربعاء فبراير 12, 2014 9:21 am

كانت اليمنيون في أيام الحميريين علي عقائد شتي  :
-منهم  مسيحيون
-ومنهم  يهود  ومنهم كان بعض الأشراف وأقيال القبائل فقد عثر الأثريون علي نص  دونه شخص يدعى "شِهر" :"تبرك سم رحمن ذو سمين ويسرائيل وإلهمو رب يهود ذي حرض بدهمو شهرم" وترجمة النص :" تبارك اسم رحمن ملك السموات وشعب إسرائيل و رب يهود الذي ساعد عبده شِهر"
- ومنهم ابراهيميون
- ومنهم  وثنيون يعبدون الأصنام
 
المصدر:
Y. M. Abdallah, "The Inscription CIH 543: A New Reading Based On The Newly-Found Original" in C. Robin & M. Bafaqih (Eds.), Sayhadica: Recherches Sur Les Inscriptions De l’Arabie Préislamiques Offertes Par Ses Collègues Au Professeur A.F.L. Beeston, 1987, Librairie Orientaliste Paul Geuthner S.A.: Paris, pp. 4-5
===============
 
هناك نص قديم بخط المسند  أوضح  استقلالية القبائل المتجاورة ونمو  روح التعصب من أبناء كل قبيلة لقبيلتهم .
 
وبه ذكر  عن حروب بين كندة ومذحج وأرحب وثعلبن (قد تكون  دوس ثعلبان الواردة في كتاب الطبري ج1-ص 925] ومضر [قرأها المستشرقون "مذر" بينما الصحيح قول  جواد علي في كتابه تاريخ العرب قبل الإسلام ج 3ص 166 أنها  تنطق مضر]
وكان ذلك  في عهد ملك يدعى "معد يكرب يعفر"
المصدر:
Le Museon, Lxiv, 1-2, "1951", P.105, M. Hartmann, Die Arabische Frage, S. 335
 
و يرجع الباحثون تاريخ هذا النص  إلى سنة 516 حسب المصدر التالي :
The Geographical Journal, Vol., Cxvi, Nos: 4-6, 1950, P.214
 
====================
ذكر أهل الأخبار أن ملكا يدعى "لخيعة ينوف ذو شناتر" كان قبل ذو نواس ولم تكتشف كتابة بخط المسند تشير إلى ذلك
----------------------

ورد بالآثار اسم يوسف بدون لقب ملكي طويل مكتفيا بلقب "ملك يوسف أسأر" فقد كان أقيال القبائل ينافسونه السلطان
 
بالنسبة إلي تسميته بإسم "ذو نواس" فإنه الي حد علمي لليوم لم تكتشف كتابة بخط المسند بهذا الاسم. فقد ورد اسمه بصيغة "يوسف أسأر" أو "يوسف آزار"
Le Museon, 3-4, 1953, P.284
====================
الملك "يوسف أسأر" كان ملكا محاربا وقاسيا وتحامل على المسيحيين و لم يبدي شفقة أو تساهل مع أعداء حِميّر حتي لقي حتفه في ميدان القتال وزالت بزواله دولة حمير
أورد السريان قصة أنه أرسل وفدا إلى الحيرة يطلب من ملكها أن يقتدي به بأن يقتل  المسيحيين في العراق
ففي زمنه  كان المناذرة حلفاء للدولة الفارسية ،، ووقتها كانت الدولة الفارسية ذات علاقة جيدة بالحميريين ،وأما العلاقات الفارسية الرومانية فقد كانت علاقات متدهورة تصل أحياناً لدرجة الاقتتال العسكري بين الدولة الفارسية والدولة الرومانية
 
المصدر:
Die Arabische Frage I, S. Ii
--------------
ولكن هناك اعتقاد يهودي أن الرسالة الآنف ذكرها ملفقة وتعكس أحقاداً مسيحية على اليهود الذين عانوا كثيراً من المسيحيين
Isidore Singer, Cyrus Adler.The Jewish encyclopedia : a descriptive record of the history, religion, literature, and customs of the Jewish people from the earliest times to the present day (1901) volume 4 p.563
----------------------

وإستغل ملك أكسوم هذا الوضع وأعلن  دعمه للمسيحيين في نجران
 
وشن يوسف أسأر حملات على مراكز المسيحيين وإستطاع أن يجمع جموعا من القبائل كانت فروعاً من كل من :
خولان
وكندة
ومذحج
وهمدان
وبضعة بيوت وأقيال من حمير وتحديدا من بيت "ذو يزأن" ومنهم الملك  سيف بن ذي يزن
 
المصدر:
Le Museon, 3-4, 1953, P.296, Bulletin Of The School Of Oriental And African Studies, University Of London, Vol., Xvi, Part: 3, 1954, P.434, Ryckmans 508
=============
حاول يوسف الحفاظ على استقلالية بلاده ووحدة قبائله
شنت جيش القَبائل الموالية ل"ملك يوسف أسأر" حملات على القبائل والأقيال المسيحيين المناوئين له والمعاونين للأحباش
وأسفرت تلك الحملات عن  خسائر فادحة ومجازر للمسيحيين والأحباش في (ظفار يريم) حيث قتل بها قرابة  13 ألفاً منهم وتم هدم  القليس (أي الكنيسة ) وسحق قبائل الأشاعرة المعاونة للأحباش
 
ثم توجه جيش القَبائل الموالية ل"ملك يوسف أسأر" إلى نجران وقتل هناك ما يقارب 11ألفاً  وهدم الكنيسة  هناك
 
 
المصادر :
Le Museon, 3-4, 1953, P.296
 
Vincent J O'Malley, C.M. (2001). Saints of Africa. Huntington, IN: Our Sunday Visitor Publishing. pp. p.142.
------------------ 
ولم يعثر الآثاريون علي نقش  بخط المسند يشير إلى إحراق السكان
ولكن وجدت الإشارة لذلك في كتابات السريان والبيزنطيين
ومنها ما ذكره ( شمعون الأرشمي) قائلاً أنه كتب الوقائع إستنادا على روايات شهود عيان  الذين رأوا الحميريين يجمعون النساء والأطفال والرهبان في كنيسة نجران وأحرقوا الكنيسة بمن فيها
المصدر:
https://www.christianity.com/church/church-history/timeline/301-600/arabian-christians-massacred-11629705.html
---------------
وقد ورد نصان عن  مجازر في ظفار يريم والمخا ونجران ، وهما  يشيران ليوسف أسأر
النصان المكتشفان لم يشيرا إلى مجازر في مأرب وحضرموت.
و المصادر التي تتكلم عن مجازر في مأرب وحضرموت هي مصادر سريانية وبيزنطية
المصدر:
Vincent J O'Malley, C.M. (2001). Saints of Africa. Huntington, IN: Our Sunday Visitor Publishing. pp. p.142
 
===============
 
أورد   الأخباريون أن  "دوس ثعلبن" كانت في عداد القبائل المعادية لذي نواس
و أن رجلا منها ذهب إلى ملك بيزنطة طلبا للنجدة [المصدر: شمس العلوم ج1ق1 ص251]
 
أمد الملك البيزنطي جستنيان الأول كما ورد في كتاب المؤرخ بروكوبيوس المسيحيين بأسطول دخل اليمن عن طريق ساحلها الغربي وقتل ذو نواس في المعارك عام 525 - 527 وهذه كانت النهاية لمملكة حمير
المصادر:
S. C. Munro-Hay, Aksum: An African Civilization of Late Antiquity (Edinburgh: University Press, 1991), p.87
 
The Chronicle of Zuqnin. Translated from Syriac with notes and introduction by Amir Harrak (= Mediaeval sources in translation. 36). Pontifical Institute of Mediaeval Studies, Toronto, 1999، pp. 78-84. Volume III, page 78-84
=========================
 
 
 
أصبحت المناطق الغربية لجنوب شبه الجزيرة العربية مملكة تابعة لروما وعليها حميري يدعى شميفع أشوع سمى نفسه ملك سبأ.
بعد مقتل يوسف، استقرت الأمور في السواحل الجنوبية الغربية للجزيرة وإستقل زعماء القبائل بإقطاعياتهم ومخالفيهم ولا بوادر أنهم خضعوا لشميفع أشوع أو أعترفوا به ملكاً عليهم وكان أشوع وأنصاره متحصنين في حصن مارية القديم بذمار.
 
قام أحد زعماء القبائل المقربين من البيزنطة والمدعو "قيس" وكان كندياً من أقارب الحارث بن عمرو الكندي أو "آريثاس" كما ذكره البيزنطة بقتل أحد أقرباء شميفع أشوع ومع ذلك لم يثأر شميفع لقريبه وإنصاع لشفاعة الإمبراطور البيزنطي جستنيان الأول بتعيين "قيس" أو "كايسوس" على قبيلة معد لحجم الدين الذي قدمه البيزنطة بتخليص مسيحيي جنوب الجزيرة العربية من يوسف أسأر الحِميّري
المصدر:
Gunnar Olinder,The Kings of Kinda of the Family of Ākil Al-murār H. Ohlsson, 1927 p.117
===============
 
إن  البيزنطيين أرادوا استغلال نفوذ حِميَّر على كندة والتي كانت هي بدورها مسيطرة على أجزاء واسعة من شبه الجزيرة لقتال الفرس
المصدر:
History of the Wars, Books I and II (Persian Wars) By Procopius XII 9-13
 
================
من الواقع أن سقوط حِميّر أدى إلى استقلالية القبائل لأن حمير كانت شديدة السطوة
ولكن  سقوط حمير  لم يأتي بالفوائد علي القبائل  فقد ضعفت مملكة كندة كثيراً وتأثرت بهذا السقوط
المصدر:
Irfan Kawar Journal of the American Oriental Society Vol. 77, No. 2 (Apr. - Jun., 1957), p.371
=================
ذكر المؤرخ البيزنطي بروكوبيوس أن عدداً من الجيش البيزنطي ـ الأكسومي :"آثر البقاء في أرض الحميريين لإنها جيدة جدا " على حد تعبيره ولم يريدوا مغادرة اليمن
المصدر:
 History of the Wars, Books I and II (Persian Wars) By Procopius p.62
 
 
أحد هولاء كان أبرهة الأشرم أو "أبراهموس" (إبراهيم) الذي قام بقتل شميفع أشوع وأعلن نفسه ملكاً "بسم كرشتس وروحن قدس" (بسم المسيح والروح القدس).
مقتل شميفع قاد لتمرد معد ،، فتوجه أبرهة الأشرم بنفسه لأراضيهم وأخذ أبناءهم ونسائهم رهائن مقابل الولاء
المصدر:
A. G. Lundin, Yujnaya Arabia W VI Weke palestynski Sbornik, 1961, P. 73
 
----------
وإنتهزت قبائل أخرى مقتل شميفع لتعلن تمردها فقاد رجلان  من كندة اسمهما "بشر بن حصن" و"أبو الجبر بن عمرو" حملة على بلدة "تربة" قرب الطائف بجزيرة العرب
المصدر:
Le Museon, 1965, 3-4, P434 and  P435
 
ودونت كتابة بخط المسند تذكر عدد القتلى والغنائم والأسرى والأطفال الذين أخذهم من سكان الطائف مقابل الولاء
وذلك حسب  المصدر التالي:
A. G. Lundin, Yujnaya Arabia W VI Weke Palestyniski Sbornik 1961, PP. 73-84
 ==================
لقد كانت القبائل منقسمة وإستغل الأشرم الانقسام لصالحه
وبالفعل فقد خرج زعيم من كندة يدعى (يزيد بن كبشت)  ومعه ابن شميفع أشوع وأقيال من "مرثد بن بكل" (بكيل) و"ذو يزأن" (بيت ذو يزن) و"ذي معاهر" و"ذو خليل" لقتل أبرهة إلا أن أقيال حضرموت وهمدان و"ذو رعين" (يافع) و"أشعرن" (الأشاعرة) وعدد من القبائل قاتلوا سيد كندة  المصدر:
M. Hartmann, Die Arabische Frage, S. 335
 
ولاحظ الباحثون غياب أي ظواهر ولاء للوطن واستعداد القبائل للوقوف بصف الغريب طالما إقتضت المصالح
كأن القبائل اليمنية لا تعرف وطناً ولا قومية إلا قومية القبيلة وبقيت تلك المشكلة عالقة إلى اليوم وهناك شك في ومدى قدرتهم على الإيمان بالقومية اليمنية الوطنية الجامعة  
المصدر:
جواد علي، المفصل في تاريخ العرب قبل الإسلام ج ٤ ص ٤٠٩
 
 
إستمر الإقتتال لفترة بين القبائل اليمنية حتى وصل لأسماع المتقاتلين "أصوات البكاء" عن تصدع هو الثالث وقبل الأخير أصاب سد مأرب كما يقرأ من نص بخط المسند يعود إلي العام 542
E. Glaser, Geschichte and Geographie Arabiens (Berlin, 1890), and in Petermann's Mitt. (1886) S. 101

وعندئذ تركوا الحرب وتوصلوا لهدنة لإعادة ترميم السد وكان هذا الترميم  آخر ترميم يجرى عليه
# F. Praetorius, Bemerkungen zur den beiden grossenInschriften vom Dammbruch zu Marib, in ZDMG, 1899, 5, 15
 
توجد كتابات تاريخية قليلة عن الحقبة الفارسية في اليمن  ومنها كتابات بيزنطية  عن  سيطرة الفرس على عدن
Richard Frye,The History of Ancient Iran p.325
وبضعة أساطير  دونت بعد نحو القرن من حدوثها  في العصر العباسي لا ترقى بأن تُسمى تاريخاً مدققاً ولكنها تعطي لمحات من الفولكلور عن هذا التاريخ.
 
وقبيل الإسلام دخلت اليمن الفارسية عصرا من الانحطاط بينما صعدت  مكة وأضحت مركزا تجاريا مهما بل ربما الأهم في الجزيرة العربية لبعدها عن مراكز الصراع
المصدر:
المفصل فى تاريخ العرب قبل الإسلام - الدكتور جواد علي - دار الساقي الطبعة الرابعة 1422 هـ/ 2001 م  
اضغط علي السطر التالي:
http://islamport.com/w/tkh/Web/2300/2078.htm
=================
ويقول صاحب المفصل :" أستطيع أن أقول إن حكم الفرس كان حكمًا شكليًّا، مقتصرًا على بعض المواضع، أما الحكم الواقعي فكان للأقيال
فقد حكم شيوخ الحميريين كاذواء سلطتهم علي أبناء عشائرهم ولا سلطة حقيقية تذكر لهم خلال الحقبة الفارسية في اليمن  
إلا على قبائلهم
ذو النواس الحِميَّري في الأصل كان أحد الأذواء وليس ابن ملك  ولكن قدراته علي ابرام التحالفات العسكرية  مع القبائل الموالية له هي التي جعلته ملكاً فعلياً
 
المرادفات :
قلسن =القليس = كلمة بلسان الحميريين تعني كنيسة
(يزيد بن كبشت) في نصوص المسند (يزيد بن كبشة)
"أشعرن" = الأشاعرة
"ذو رعين" = يافع
"ذو يزأن" =ذو يزن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

مملكة حِـمْــيَّر Empty
مُساهمةموضوع: رد: مملكة حِـمْــيَّر   مملكة حِـمْــيَّر Icon_minitimeالأربعاء فبراير 12, 2014 9:26 am

مملكة حِـمْــيَّر At-046-01
 
مملكة حمير الأولي ومملكة حمير الثانية (في أقصي اتساعه)
مصدر الخريطة : لفلي سمايل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

مملكة حِـمْــيَّر Empty
مُساهمةموضوع: رد: مملكة حِـمْــيَّر   مملكة حِـمْــيَّر Icon_minitimeالأربعاء فبراير 12, 2014 10:48 am

موضوعات ذات صلة :
============

تنزيل كتاب تاريخ اليمن القديم - للأستاذ محمد بافقيه-رابط مناقلة
https://pearls.yoo7.com/t2135-topic


 خط زمني لتاريخ اليمن 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مملكة حِـمْــيَّر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» مملكة سبأ -
» مملكة حضرموت
» مملكة قطنا
» مملكة قتبان
» مملكة معين

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي لآلـــئ :: الأرشيف :: بعض :: من أرشيف 2014-
انتقل الى: