منتدي لآلـــئ

التاريخ والجغرافيا وتحليل الأحداث
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

 

 تاريخ رواندا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

رواندا - تاريخ رواندا Empty
مُساهمةموضوع: تاريخ رواندا   رواندا - تاريخ رواندا Icon_minitimeالجمعة مايو 20, 2011 1:46 am

جمهورية رواندا
إحدي بلدان وسط أفريقيا، إلى الجنوب من الدائرة الاستوائية، ضمن نطاق هضبة البحيرات،
فهي تقع ب(منطقة البحيرات العظمى) الأفريقية

مساحتها = 26338 كيلومتر مربع
ز تعد بالإضافة إلى بوروندي من اقاليم "الكونغو الكبير"

رواندا تعني أرض الألف تل

رواندا - تاريخ رواندا Oousoo11
جيرانها:
تحدها تنزانيا من الشرق،
وبورندي من الجنوب،
وزائير من الغرب ،
وأوغندا من الشمال
،ورواندا دولة داخلية لا سواحل لها، وصلتها بالعالم الخارجي تتم عن طريق جاراتها ،وخاصة عبر مينائي دار السلام في تنزانيا ومومباسا في كينيا،
. وتعد رواندا منبع نهر النيل.

أرض رواندا مضرسة في جملتها وتسمي بلد (الألف هضبة)، وتضم العديد من المرتفعات البركانية، حيث الحافة الشرقية للأخدود الأفريقي، فتوجد جبال فيرنجا وبها أعلى قسم البلاد، في شمال غربي رواندا، والقسم الغربي منها جزء من الأخدود الأفريقي، ويسوده نطاق منخفض تتوسطة بحيرة كيفو، ويصرفها نهر روبزي نحو الجنوب نحو بحيرة تنجانيقا،
وتسير الحدود السياسية بينها وبين زائيرعبر البحيرة والنهر، وتشمل المجاري المائية العديدة من نطاق المرتفع في غربي رواندا إلى بحيرة فكتوريا شرقا، وتضم البلاد من البحيرات الصغيرة التي تنتشر في شرقها.

أهــــــــم الجــبــال: بركان كاريسيمبي، جبال فيرونجا
أهــــــــم الأنــهــار: نهر روفيرونزا

وهي قريبة من خط الإستواء،والمفترض أن مناخها يكون حاراَ جدا إلا أنها تتميز بمناخ معتدل الحرارة، فمعدل درجة حرارة العاصمة كيجالي هو 19 درجة مئوية.ويعود السر في ذلك إلي ارتفاع سطحها

مناخ رواندا الاستوائي، لا يثمثل هذا النمط إلا في المناطق المنخضة، أما المرتفعات فتختلف الأحوال المناخية بها تبعا لاختلاف التضاريس، حيث تعدل الجبال من شدة الحرارة، فتجعل الأحوال الحرارية مقبولة، وتسقط الأمطار في الاعتدالين بكميات وفيرة.
وتشتهر رواندا بالتضاريس الجميلة حيث المرتفعات معشوشبة والمناظر الطبيعية خلابة، والتلال بديعة.
وتتوفر الحياة الطبيعية البرية، بما في ذلك حيوانات الغوريلا الجبلية النادرة التي تحظى بشعبية لدى عشاق البيئة،
وتعتبر السياحة أحد أكبر القطاعات في اقتصاد البلاد لكن اقتصاد رواندا يعتمد قبلها على حرفتي الزراعة والرعي،

يتكون أغلب سكان رواندا من :
1-زنوج البانتو أو ما يطلق عليهم بانتو البحيرات، وأشهرهم مجموعة الهوتو وهم حوالي 80% من سكان البلاد، وهم أصل سكان رواندا
2-التوتسي ونسبتهم 10% ويشكلون الطبقة الأرستقراطية من المجتمع الرواندي
3- باقي السكان بنسبة 10% هم من جماعات التوا ومن الأقزام ،ومن أقلية مهاجرة من أصول عربية لاسيما من عُمان ولكنهم لايعرفون العربية لأنهم من مواليد هذه البلاد.

ويعمل 92% من القوي العاملة في الزراعة في أراضي صالحة للزراعة بمناطق متفرقة من البلاد،
وأهم الحاصلات الزراعية : البن، والشاي، والتبغ، وقصب السكر، والموز،
والبن هو أهم صادرات، رواندا الزراعية
وبالنسبة للرعي تربي الأبقار والماعز بأعداد لابأس بها
وتعاني رواندا من نقص المواصلات،

وتوجد في رواندا ثروات طبيعية مثل :
1-القصدير الخام (خام من الصّفيح)ويستخرج القصدبر من شرقي بحيرة كيفو
2-(خام تنغستن)
3-الذهب

ولديها امكانية توليد الكهربا من القوّة المائية
ولديها الميثان،

، والعاصمة مدينة كيجالي، وتوجد في وسط البلاد وعدد سكانها ليس كبيراً فهو حوالي (200,000 نسمة) وكيجالي هي أول مدينة في أفريقيا تتشرف بأن يمنح لها جائزة زخرفة المساكن مع جائزة شرف لإهتمامها بالنظافة والأمن والمحافظة على نظام المدينة النموذجية

وأهم المدن الأخري : بوتاري -روانجيري - كبيبونجو -جيسيني.
العملة = فرنك رواندي (RWF)


• الــــــــلـــــــغـــات : الكينيارواندية (رسمية), الفرنسية (رسمية), الإنجليزية, السواحيلي تستعمل في المراكز التجارية
واللغة الرسمية هي لغة الكينا روندا، والفرنسية ويتحدث المسلمين اللغة السواحيلي

• العطلات الرسمية : 1 يوليو (عيد الاستقلال )، و 4 يوليو (عيد التحرير )

وقد جذبت تلك الدولة الإهتمام الدولي نتيجة مأساة الإبادة الجماعية،التي قتل فيها مايقارب 800,000 شخص
. والمدهش بعدها أن رواندا بعدها دخلت في التعافي واستعادة وضعها الطبيعي، حتى اعتبرت رواندا الآن نموذجا للبلدان النامية.
وقد نشرت محطة سي إن إن تقريرا أظهرت فيه قصة نجاح رواندا حيث حققت النمو الاقتصادي (متوسط الدخل قد تضاعف ثلاث مرات في عشر سنوات)والاستقرار و والإندماج مع المجتمع الدولي -وتوصف الحكومة الرواندية على نطاق واسع كواحدة من أكثر الحكومات كفاءة ونزاهة وبعداً عن الغموض الاقتصادي في أفريقيا. حيث وصفت صحيفة فورجن في مقال نشرته بعنوان:(لماذا يحب المدراء الكبار رواندا؟)
ولكن لم يأتي الاستقرار إلا بعد التنكيل بكل من أثبت همجيته وتعصبه لعنصره من الطرفين المتقاتلين وإبعادهم عن بقية المجتمع بإيداع مائة ألف منهم بالسجون وعدم المبالاة بضغوط أهاليهم.
ومع ذلك فلا تزال آثار الإبادة الجماعية باقية إلى اليوم.
لقد تركت الإبادة الجماعية رواندا مدمرة، وخلفت مئات الآلاف من الناجين الذين يعانون من الصدمات النفسية، وحولت البنية التحتية للبلد إلى أنقاض، وتسببت في إيداع ما يربو على 100.000 من الممارسين لها في السجون.

وتواصل لجنة صوت الضمير التابعة لمتحف ذكرى الهولوكست في الولايات المتحدة الأمريكية تسليط الضوء على الإبادة الجماعية في رواندا بسبب: الطبيعة القاسية للعنف ونطاقه؛ التأثير المستمر للإبادة الجماعية على منطقة وسط إفريقيا بالكامل؛ الدروس التي تقدمها رواندا فيما يتعلق بالاستجابة للإبادة الجماعية المعاصرة..

تطوّعت رواندا للمشاركة في مبادرة الأمم المتحدة لتوحيد العمل الرائدة التي تمّ تصميمها من أجل تنسيق أفضل لأنشطة وكالات الأمم المتحدة، بما فيها اليونسكو.
تكمن أحدى أولويات البلاد في تعزيز التعليم المناسب. كما أنها تهتمّ بتطوير وسائل الإعلام. وتؤمّن (إذاعة سالوس) التي ترعاها اليونسكو في جامعة رواندا الوطنية لتدريب الطلاب.في العام 2007، اطلقت رواندا مبادرة تركّز على مصالح واهتمامات ومساعدة مزارعي البن.
تشارك رواندا في عدد من مبادرات المحافظة البيئية المتعددة، بما في ذلك مشروع بقاء القردة العليا




******************************************



في القرن 10
استوطنت قبائل الهوتو في رواندا ، واشتغلت بالزراعة
-----------------------
وفي القرن 14
خضعت شعوب الهوتو لسيطرة قبائل ( التوتسي) وهم ملاك الماشية وكانوا يشكلون الطبقة الارستقراطية في البلاد.

-----------------------
فيما بعد :
وصل الإسلام إلي نسبة من سكان رواندا عن طريق التجار المسلمين والطرق الصوفية الذبن توغلوا في قلب أفريقيا قادمين من شرقها، عندما ازدهرت دولة آل بوسعيد في شرقي أفريقيا
تفاصيل:
وصل الإسلام إلى روندا عن طريق التجار القادمين من شرق افريقيا ، فعندما ازدهرت دولة آل بوسعيد في شرقي أفريقيا وصل الإسلام إلى أوجيجي على ساحل بحيرة تنجانيقا، واتخدوا منها مركزاً تجارياً نشطت به الدعوة الإسلامية ثم عبروا بحيرة تنجانيقا إلى حوض نهر الكونغو وتحركوا نحو الشمال، واتخدوا عدة طرق لعودتهم نحو الساحل الشرقي ونشط التجار في بث الدعوة الإسلامية في المناطق التي تعاملوا معها.وهكذا وصل الإسلام إلى رواندا عن طريق جيرانها من تنزانيا وبوروندي وزائير (الكنغو) ولقد برزت أوجيجي كمركز إسلامي هام، أخد ينشر الدعوة في المناطق المجاورة بحيرة تنجانيقا ولم يعرقل تقدم بث الدعوة في وسط القارة إلا استيلاء الاستعمار الأروبي على وسطها ،
وفي أثناء هذا المد الاستعماري سيطرت ألمانيا على رواندا وبوروندي وتنجانيقا حتى نهاية الحرب العالمية الأولى، وفي هذه الفترة شجعت البعثات التبشيرية، وعرقلت انتشار الإسلام، ثم خضعت رواندا للانتداب البلجيكي بمقتضى عصبة الأمم المتحدة وكان نصيب الدعوة الإسلامية العرقلة ووضع القيود،
وعقب الاستقلال تسلم الحكم تلاميذ المدارس التبشيرية من الوطنيين، ولم يتلق المسلمون أي دعم من السلطات الحاكمة.


----------------------
في أواخر القرن 19
تم إقامة دولة موحدة تحت حكم التوتسي،
-----------------------
في عام 1890
خضعت هذه المملكة التي كانت تعرف باسم رواندا ودولة بوروندي المجاورة لها للسيطرة الالمانية.

-----------------------
في عام 1916
احتلت بلجيكا رواندا
------------------------
بعد الحرب العالمية الأولى:
وضعتها الأمم المتحدة تحت الانتداب البلجيكي

-----------------------
في عام 1959م
اندلعت حرب عرقية بين قبائل الهوتو والتوتسي،
السبب : التدخل البلجيكي في شؤون السكان ورفع شأن بعض الفئات من التوتسي على حساب قبائل الهوتو
-----------------------

في عام 1961
أعلنت الجمهورية بعد طرد الملك من البلاد،
-----------------------
في 1-7-1962
الاستقلال :
حققت البلاد استقلالها عن الكونغو تحت اسم (رواندا ) وتولى الرئاسة رئيس من قبائل الهوتو.
كانت قسماً من مستعمرة شرقي أفريقيا الألمانية، كذلك كانت جارتها بورندي،
-----------------------

1962-1973
رئيس رواندا = جريجوري كاييباندا
وهو اول رئيس لدولة رواندا
--------------------------

7-11-1962
انضمّت رواندا إلى اليونسكو ويغطّيها مكتب المنظمة في نيروبي، كينيا.

-------------------------
في عام 1963
قام المنفيون التوتسي بمحاولة انقلاب فاشلة،
وتبع ذلك مذابح كبيرة للتوتسي.
حقاً سادت الإضطرابات بين التوتسي والهوتو عقب الاستقلال ولامحالة فهي ثورة الأغلبية الفقيرة ضد الأقليةالثرية
-----------------------
ثم حدثت منافسات بين أفراد الهوتو ذاتهم على الحكم
وهذا أيضاً طبيعي حيث كراسي الحكم المحدودة لاتتسع لكل الأغلبية
-----------------------
في 1973
وقوع انقلاب سلمي تولى السلطة على إثره اللواء جوفنيال هيباري مانا

-----------------------
1973-1994
رئيس رواندا = جوفنيال هيباري مانا
وذلك بعد استيلائه على الحكم من سابقه متهما اياه بعدم فعالية حكمه
-------------------------
في 1981
أجريت الانتخابات في رواندا ، وتولت السلطة حكومة مدنية، لكنها كانت دولة الحزب الواحد وخضعت لسيطرة (حركة التنمية الثورية الوطنية الاشتراكية ) التي أقامها أبناء الهوتو.

-----------------------
1981
إفتتاح " المركز الإسلامي في رواندا " في (ضاحية نياميرامبو ) ذات الكثافة المسلمة في العاصمة كيجالي :
ويتكون من مسجد ومدرسة إسلامية، وقاعة للمحاضرات ومدرسة ثانوية، ومستوصف ومكتبة، ومساكن للعاملين، وبه ورشة لتعليم بعض الحرف .
هذا المركز يتبع للهيئة المشتركة لإنشاء المراكز الإسلامية وهي هيئة أنشأتها كل من ليبيا والامارات المتحدة
ولذلك أسهم في إنشاء هذا المركز دولة الإمارات وليبيا،ولديها مركز إسلامي في جمهورية مالي.
و (ضاحية نياميرامبو ) هي من أفقر الأحياء في العاصمة كيجالي
ويقدم المركز خدمات طبية مجانية في المستوصف التابع له، كما يقوم بتسيير قوافل معونات في مناطق الدولة.
تقام في المركز شعائر صلاة الجمعة ويحضرها جمع غفير من المسلمين، وكذلك صلاة العيدين التي تتم في ملعب كرة القدم التابع للمركز نظراً للحشد الضخم الذي يحضر الصلاة من الرجال والنساء.
في المدرسة التابعة للمركز لا يقتصر تدريس العلوم علي المسلمين بل يوافق المركز علي التحاق الطلاب المسيحيين بالمدرسة.
ما ينقص المركز فعلاً هو تدريس اللغة العربية، نظراً لرغبة ومطالبة المسلمين الروانديين الشديدة بذلك لأجل تعلم القرأن الكريم وقراءة كتب التراث الديني.

-----------------------
في 1988
تدفق على البلاد لاجئو الهوتو الفارين من المذابح في بوروندي.
-----------------------
1988
عدد سكان رواندا = 6,354,000 نسمة
-----------------------
1988
قدرت ثروة رواندا الحيوانية سنة (1408 هـ-1988 م) بحوالي (660,000) رأس من الماشية و 1,200,000 رأس من الماعز
-----------------------
في 1990
وقع هجوم على الحكومة من جانب جبهة رواندا الوطنية وهي منظمة سياسية عسكرية أقامها لاجئو التوتسي في أوغندا، وسيطرت على أجزاء من شمالي رواندا،

-----------------------
في 1992
توقيع اتفاقية رسمية أنهت الحرب الأهلية بين الحكومة وجبهة رواندا الوطنية. وأرسلت الأمم المتحدة بعثة لمراقبة تنفيذ اتفاقية السلام.

-----------------------
6-4-1994
قتل هابيا ريمانا رئيس رواندا ومعه نتارياميرا رئيس بوروندي، وكلاهما من قبائل الهوتو، قتلا في سقوط طائرة في حادث أحاطت به الشكوك والشبهات، فاندلعت أعمال عنف واسعة النطاق مات فيها ما لا يقل عن نصف مليون شخص معظمهم من قبائل التوتسي (على يد قبائل الهوتو بالطبع)
--------------------------
في أبريل نيسان 1994:
اندلعت الحرب الأهلية إذ سعت جبهة رواندا الوطنية التوتسية للاستيلاء على الحكم.
--------------------------
خلال أبريل ومايو ويونيو 1994:

شن القادة المتطرفون في جماعة الهوتو التي تمثل الأغلبية في رواندا حملة إبادة ضد الأقلية من التوتسي. وخلال فترة لا تتجاوز 100 يوم، قُتل ما يربو على 800.000 شخص وتعرضت مئات الآلاف من النساء للاغتصاب.كما أدت المذابح الي فرار حوالي مليوني شخص من قبائل التوتسي والهوتو إلى خارج البلاد
وتم تسكينهم بمعسكرات في الكونغو زائير ودول أخرى حيث مات الكثيرون منهم بسبب الكوليرا وغيرها من الأمراض.
-----------------------

عندما اندلعت المواجهات المسلحة بين التوتسي والهوتو ـ الأقليتين اللتين تعيشان في رواندا ـ عام 1994، كان هناك نحو (1300) من القبعات الزرق المسلحين التابعين للأمم المتحدة في البلاد، وعلى الرغم من ذلك قُتل (800) ألف شخص، أمام أعينهم وكانوا شهودا علي مايحدث ويرفعون التقارير يومياً إلى نيويورك حول المجازر، ولم تتحرك الأمم المتحدة، ولا الرئيس الفرنسي فرانسوا ميتران
-----------------------
وفي شهر يونيو حزيران 1994
تحركت قوات فرنسية بتفويض من الأمم المتحدة إلى جنوب غرب رواندا لإقامة منطقة آمنة!
وزعمت جبهة رواندا الوطنية التوتسية أنها حققت الانتصار
-----------------------
في يوليو/تموز 1994
انتهت الإبادة الجماعية ، عندما نجحت الجبهة الوطنية الرواندية، وهي قوة من المتمردين ذات قيادة توتسية، في طرد المتطرفين وحكومتهم المؤقتة المؤيدة للإبادة الجماعية إلى خارج البلاد.
-------------------------
في شهر يوليو تموز 1994
قامت (جبهة رواندا الوطنية التوتسية ) بتشكيل حكومة برئاسة رئيس من الهوتو لكنه معتدل، واسمه باستور بيزيمنجو
-----------------------
1994
رئيس رواندا = باستور بيزيمنجو
-----------------------
في أواخر أغسطس آب 1994
انسحاب القوات الفرنسية من رواندا
-----------------------
8-11-1994
صدور قرار مجلس الأمن رقم 955، بتاريخ 8 تشرين الثاني/نوڤمبر 1994، بإنشاء محكمة جنائية تمكِّن من محاكمة الأشخاص المسؤولين عن الانتهاكات الجسيمة للقانون الدولي الإنساني في المجازر التي ارتُكبت في رواندا،؛
خلفية : قبل هذا القرار أصدر مجلس الأمن القرار رقم 935 بشأن إرسال لجنة خبراء للتحقيق في الانتهاكات الخطيرة للقانون الدولي الإنساني والتي ارتكبت في أثناء الحرب الأهلية. وبناء على التقارير التي وصلت إلى المجلس، صدر القرار رقم 955
-----------------------
وفي 1996
كانت رواندا وزائير على حافة الحرب بعد قيام التوتسي بقتل أفراد من الهوتو في زائير

------------------------
وفي نهاية 1996
عاد إلى رواندا أكثر من مليون لاجىء معظمهم من الهوتو
وكانوا قد فروا إلى تنزانيا وزائير.
------------------------
وفي مايو أيّار 1997
حدوث موجة أخرى من عمليات قتل التوتسي على يد الهوتو
-----------------------------
في سبتمبر أيلول 1998
حكمت (محكمة جرائم الحرب) التي شكلتها الأمم المتحدة بالسجن مدى الحياة علي ( خان كمبندا ) رئيس الورزاء السابق
------------------------
عام 2001
إحصاء عدد السكان:
بحسب إعلان الاحصاء لنسب الديانات بين السكان فإن :
49.6 % كاثوليك،
43.9 % بروتستانت،
4.6 % مسلمون،
1.7 % لادينيون،
0.1 % ديانات محلية
ويوجد الإسلام بين التوتسي والهوتو والأقلية المهاجرة ،
تعقيب : في الواقع فإن الاحصائيات الدينية متفاوتة ولدي احصاء آخر يقول
كاثوليك: 52.7%, بروتستانت: 24%, إنجيليون: 10.4%, مسلمون: 1.9%,لا دينيون: 4.5% معتقدات محلية: 6.5%
وإحصاء ثالث يقول
نسبة المسلمين في رواندا= 14% من تعداد السكان وهذه النسبة كانت 7% سنة 1993 قبل مذابح 1994لأن عدم تداخل المسلمين في حرب الإبادة أدت إلى عدم ابادتهم وبالتالي تزايد نسبتهم في التعداد التالي

، وينتشر المسلمون في العاصمة كيجالي، وفي المدن الجاورة ل بحيرة كيفو، وفي مدينة رواماكنا، وفي رواندا 55 مسجداً منها 17 مسجداً بالعاصمة، وتنتشر المساجد الباقية في المدن والقرى الرواندية. ويعاني المسلمون في روندا من التخلف والعزلة عن العالم الإسلامي.


-----------------------
2002
عدد سكان رواندا = 8,128,553 نسمة

كثافة السكان = 343/كم2 -----------------------
وفي 22-7-2002
توقيع رواندا والكونغو علي اتفاقية سلام بوساطة دولة جنوب أفريقية،
تنصّ الاتفاقية على إرساء الأمن على الحدود المشتركة بين البلدين
-----------------------
25-8-2003
أُجريت الانتخابات الرئاسية
وفاز (بول كاغامي) في الانتخابات الرئاسية بنسبة 95 بالمئة من الأصوات،
وهو من حزب "الجبهة الوطنية الرواندية"
وهكذ1اعاد التوتسي إلى سدة الحكم عبر حركة التمرد التي كان يقودها الرئيس الحالي (بول كاغامي)
ا
-----------------------
خلال الفترة من
29-9-2003
إلي:
2-10-2003
أجريت الانتخابات البرلمانية .
فاز حزب (الجبهة الوطنية الرواندية) بنسبة 74 في المئة من الأصوات في الانتخابات البرلمانية
------------------------
2007
ب أكثر من 100.000 شخص يحصلون على المياه الصالحة للشرب لأول مرة في حياتهم.‏
--------------------
وفي سنة 2008
دخلت رواندا تاريخ البشرية بوجود أول مجلس تشريعي منتخب تمثل فيه الأغلبية للنساء
------------------------
شباط/فبراير 2008
زلزال أدي لتلفيات بالمدارس
ولأجل استبدال قاعات الدراسة التي تضررت من الزلزال ‏شيدت فرق البناء التابعة لليونيسف 212 قاعة دراسية مؤقتة مزودة بمرافق مياه وصرف الصحي ‏وهي بصدد إعادة بناء 24 قاعة دراسة مهدمة في المدارس الابتدائية في شكل مدارس صديقة ‏للطفل.
‏-----

وفي نوفمبر 2009
أصبحت رواندا عضوا في رابطة دول الكومنولث،
ومن الملحوظ هنا أنها واحدة من دولتين في الرابطة لم تكن مستعمرة بريطانية في أية يوم.
-----------------------
11-1-2010
حكمت (تغريد حكمت )رئيسة المحكمة الجنائية الدولية لرواندا على "غاسبار كانياروكيغا" بالسجن لمدة ٣٠ عاما
---------------------
مايو 2011
صدر قرار ( المحكمة الجنائية الدولية لرواندا )بإدانة قائد الجيش الرواندي السابق ( بيزي مونونجو ) وتوقيع عقوبة السجن عليه لمدة ثلاثين عاما وإدانة اثنين من الجنرالات وتوقيع عقوبة السجن عليهم لمدة عشرين عاما وذلك لدورهم المحوري في جرائم الإبادة الجماعية التي شهدتها رواندا بداية من أبريل عام 1994عندما شن القادة المتطرفون في جماعة "الهوتو" التي تمثل الأغلبية في رواندا حملة إبادة ضد الأقلية من التوتسي.
وقد قتل خلال فترة لا تتجاوز 100 يوم ما يربو على 800ألف شخص وتعرضت مئات الآلاف من النساء للاغتصاب.
-----------------------

#######################
المصادر:
•الأقليات المسلمة في أفريقيا - سيد عبد المجيد بكر.
•دي في دي
•ويكيبيديا
* مصادر أخري
==================
المرادفات:
الهوتو = الياهوتو
كيجالي = كيغالي
كاغامي= كاجامي = كاگامي
جوفنيال هيباري مانا = جيوفينال هابياريمانا
غاسبار كانياروكيغا=Gaspard Kanyarukiga


عدل سابقا من قبل البدراني في الخميس ديسمبر 15, 2011 1:46 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

رواندا - تاريخ رواندا Empty
مُساهمةموضوع: رد: تاريخ رواندا   رواندا - تاريخ رواندا Icon_minitimeالخميس مايو 26, 2011 12:23 pm

=====================
2010-11-1
(تغريد حكمت )رئيسة المحكمة الجنائية الدولية لرواندا الاردنية تحكم على "كانياروكيغا" بالسجن لمدة ٣٠ عاما
رواندا - تاريخ رواندا Ooouso10

تغريد حكمت


حكمت رئيسة المحكمة الجنائية الدولية لرواندا القاضية الأردنية ( تغريد حكمت ) بالسجن لمدة 30 عاما، على رجل الأعمال الرواندي السابق لإرتكابه جرائم بحق الإنسانية، والإبادة الجماعية.

وقالت القاضية حكمت أن المحكمة مقتنعة بأن غاسبار كانياروكيغا خطط مع الآخرين لهدم كنيسة نيانغي في بلدة كيفومو ، كيبويي (غرب رواندا)، مع علمهم بلجوء 2000 شخص من التوتسي داخلها في 16-4-1994، وإبادتهم.

واضافت «وبعد أن وجدت المحكمة أن كانياروكيغا شارك عمدا في التخطيط لهدم الكنيسة مما أدى إلى ذبح الآلاف من التوتسي كما أن المتهم شارك عمدا في القتل الجماعي (الإبادة الجماعية) والتي اعتبرتها المحكمة جرائم ضد الإنسانية وبالتالي قررت المحكمة الحكم عليه بالسجن 30 عاما .

و غسبار كانياروكيغا رجل اعمال روندي عرف بثرائه ونفوذه في رواندا ابان الحرب الأهلية (1990-1993) بين قبيلتي الهوتو والتوتسي، و راح ضحيتها قرابة مليون رواندي،

كانياروكيغا لم يكن الوحيد المتهم في هذه القضية، فقد حكم على راهب اسمه " أثينيس سيرومبا " بالسجن مدى الحياة ، ورئيس بلدية مدينة كومونة "غريغوار نادهيمانا " الذي يواجه حاليا اتهامات بالابادة الجماعية ، إضافة إلى مفتش الشرطة القضائية فولجانس كاييشيما وهو في قائمة المطلوبين للائحة اتهامات في المحكمة.
واعتقل كانياروكيغا في جنوب افريقيا في أيلول عام 2004

-----------------------

المرادفات:
غاسبار كانياروكيغا=Gaspard Kanyarukiga
أثينيس سيرومبا =Athanase Seromba)
غريغوار نادهيمانا =Grégoire Ndahimana
====================
المصادر:
وكالة أنباء هيروندل
موقع عمون ورابطهhttp://www.ammonnews.net/article.aspx?articleNO=72885


عدل سابقا من قبل البدراني في الأربعاء ديسمبر 14, 2011 7:15 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

رواندا - تاريخ رواندا Empty
مُساهمةموضوع: المحكمة الجنائية الدولية الخاصة برواندا   رواندا - تاريخ رواندا Icon_minitimeالخميس مايو 26, 2011 12:41 pm

المحكمة الجنائية الدوليةالخاصة بروانداا

عقب المجازر التي ارتُكبت في رواندا، في الفترة الواقعة ما بين شهري نيسان/إبريل وحزيران/يونيو من عام 1994، والتي راح ضحيتها نحو ثمانمئة ألف شخص أغلبهم من قبائل التوتسي؛ قرر مجلس الأمن بالقرار رقم 935 إرسال لجنة خبراء للتحقيق في الانتهاكات الخطيرة للقانون الدولي الإنساني والتي ارتكبت في أثناء الحرب الأهلية. وبناء على التقارير التي وصلت إلى المجلس، قرر هذا الأخير بقراره رقم 955، بتاريخ 8 تشرين الثاني/نوڤمبر 1994، إنشاء محكمة جنائية تمكِّن من محاكمة الأشخاص المسؤولين عن الانتهاكات الجسيمة للقانون الدولي الإنساني وتسهم في عملية المصالحة الوطنية.
أجهزة المحكمة:
تتكون المحكمة من ثلاث هيئات: دائرتا محاكمة، تتكون كل واحدة منها من ثلاثة قضاة، ودائرة استئناف تتكون من خمسة قضاة، ومكتب المدعي العام، وأخيراً قلم مشترك بين الغرف ومكتب المدعي العام والمكلف بتوفير المساعدة القضائية والإدارية لهذه الهيئات، أما مقر المحكمة فهو مدينة أروشا في تنزانيا.
الاختصاص الموضوعي للمحكمة:
حددت المواد 2 ـ 3 ـ 4 من نظام إنشاء المحكمة الجرائم التي تقع في دائرة اختصاصها وهي:
1ـ جريمة إبادة الجنس، والتي يُقصد بها حسب النظام الأساسي للمحكمة ارتكاب أحد الأفعال الآتية والتي تؤدي كلياً أو جزئياً إلى القضاء على جماعة وطنية أو إثنية أو عرقية أو دينية، بوصفها جماعة لها هذه الصفة، وهي:
1) قتل أفراد الجماعة.
2) إلحاق ضرر بدني أو عقلي بالغ.
3) إرغام الجماعة على العيش في ظل ظروف يقصد بها إهلاكها كلياً أو جزئياً.
4) فرض تدابير يقصد بها منع التوالد في الجماعة.
5) نقل الأطفال قسرا إلى جماعة أخرى.
2ـ الجرائم ضد الإنسانية، إذ عدَّ النظامُ الأساسي للمحكمة ارتكابَ أحد الأفعال الآتية جريمة ضد الإنسانية، إذا ارتُكبت كجزء من هجوم واسع ومنهجي على المدنيين لأسباب قومية أو سياسية أو إثنية أو عرقية أو دينية، وهي جرائم: القتل أو الإبادة أو الاسترقاق أو الإبعاد أو السجن أو التعذيب أو الاغتصاب أو الاضطهاد لأسباب سياسية أو عرقية أو دينية، أو سائر الأفعال غير الإنسانية الأخرى.
3ـ الانتهاكات الواردة في المادة 3 المشتركة بين اتفاقيات جنيف لعام 1949، والانتهاكات الواردة في «البرتوكول» الثاني الإضافي والمتعلق بالنزاعات المسلحة غير الدولية لعام 1977. وقد عددت المادة 4 هذه الانتهاكات على سبيل المثال لا الحصر.

الاختصاص الشخصي للمحكمة:
للمحكمة اختصاص بالأشخاص الطبيعيين فقط من مواطنين روانديين وغير روانديين، إذا ما كانوا مسؤولين عن الانتهاكات الجسيمة للقانون الدولي الإنساني المرتكبة في إقليم رواندا، وكل ما ارتكبه الروانديون في أراضي الدول المجاورة.

الاختصاص الزماني:
تختص المحكمة بالنظر في الجرائم الواقعة في الفترة ما بين الأول من كانون الثاني/يناير و31 كانون الأول/ديسمبر من عام 1994.
الاختصاص المكاني للمحكمة:
تختص المحكمة بالنظر في الجرائم الواقعة في إقليم رواندا ومجالها الجوي، كما تختص بالنظر في الجرائم التي ارتكبها روانديون في أقاليم الدول المجاورة.
العلاقة بين المحكمة الجنائية لرواندا والمحكمة الجنائية في يوغوسلافيا السابقة:
مع أن المحكمتين قد شُكِّلتا بقرارين منفصلين لمجلس الأمن، إلا أن لكلتيهما المدعي العام ذاته ودائرة الاستئناف ذاتها، مما أثار العديد من المشكلات العملية والقانونية، كبعد المسافة بين هولندا وتنزانيا مقر المحكمتين، إضافة إلى اختلاف القانون الموضوعي الواجب التطبيق، وعدم الالتزام بتفسير واحد للجرائم ضد البشرية في المحكمتين.
المصدر:
الموسوعة العربية - مقال للكاتبة أمل يازجي
والرابط هو :
http://www.arab-ency.com/index.php?module=pnEncyclopedia&func=display_term&id=159891&m=1

==========================
ومن موقع منظمة العفو الدولية نقتبس مايلي عن المحكمة الجنائية الدولية الخاصة برواندا"

أنشأ مجلس الأمن الدولي "المحكمة الجنائية الدولية الخاصة برواندا" في عام 1994، لكي تتولى إجراءات التحقيق والمحاكمة فيما يخص جرائم الإبادة الجماعية والجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب التي ارتُكبت في رواندا خلال الفترة من 1 يناير/كانون الثاني إلى 31 ديسمبر/كانون الأول 1994.
ويوجد مقر دائرة المحاكمات في "المحكمة الجنائية الدولية الخاصة برواندا" في مدينة أروشا بتنزانيا، بينما يوجد مقر دائرة الاستئناف في لاهاي، ومقر نائب المدعي العام في كيغالي برواندا.
ومنذ إنشاء "المحكمة الجنائية الدولية الخاصة برواندا"، بدأت اتخاذ إجراءات قضائية ضد ما يزد عن 50 شخصاً من المشتبه أنهم ارتكبوا جرائم في رواندا. . وبالرغم من أن الأشخاص الذين وجهت إليهم المحكمة اتهامات لا يزالون مطلقي السراح، فقد قرر مجلس الأمن الدولي أن ينتهي عمل المحكمة بحلول عام 2010.
وتسعى منظمة العفو الدولية لضمان توفير ما يكفي من الوقت والموارد للمحكمة للانتهاء من القضايا المنظورة أمامها. ومن خلال هذا العمل، يمكن أن تكون المحكمة بمثابة محفز لإجراء محاكمات في المحاكم المحلية في رواندا وفي محاكم بلدان أخرى تمارس الولاية القضائية العالمية، بما يكفل أن يُقدم جميع الأشخاص المشتبه في ارتكابهم جرائم في رواندا إلى القضاء في محاكمات عادلة دون اللجوء إلى عقوبة الإعدام.
المصدر:
http://www.amnesty.org/ar/campaigns/international-criminal-tribunal-rwanda
====================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

رواندا - تاريخ رواندا Empty
مُساهمةموضوع: رد: تاريخ رواندا   رواندا - تاريخ رواندا Icon_minitimeالخميس ديسمبر 15, 2011 2:13 pm

رواندا - تاريخ رواندا Rw-map
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تاريخ رواندا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» من تاريخ رواندا في القرن 21
»  تاريخ قطر
» تاريخ بوروندى
» تاريخ ايرلندا
» تاريخ بورتوريكو

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي لآلـــئ :: الأرشيف :: بعض :: من أرشيف 2011-
انتقل الى: