منتدي لآلـــئ

التاريخ والجغرافيا وتحليل الأحداث
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

 

 العراق 2010

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

العراق 2010 Empty
مُساهمةموضوع: العراق 2010   العراق 2010 Icon_minitimeالسبت يناير 01, 2011 4:43 am



العراق  2010


موجز الأحداث التي تمت في ذلك العام





5-1-2010
شن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي هجوما حادا على المؤسسة الدينية السعودية بعدما قام عالم الدين السعودي (محمد العريفي) بسب المرجع الديني الشيعي في العراق علي السيستاني.
وكان الشيخ محمد العريفي، إمام وخطيب جامع البواردي في الرياض،قد قال في خطبة الجمعة والتي كانت بعنوان "قصة الحوثيين"،: " إن الحوثيين خلال معاركهم مع الحكومة اليمنية أصروا على أن يكون السيستاني هو الوسيط لحل النزاع، لم يطلبوا أن يكون علماء كبار الوسطاء، بل شيخ كبير زنديق فاجر، في طرف من أطراف العراق".
ورأى العريفي أن الشيعة عاونوا المغول خلال هجمات هولاكو في القرون الوسطى على الخلافة العباسية، كما هاجموا الحجاج في السعودية في الماضي والحاضر، كما لم يوفر شيعة السعودية من هجومه، قائلاً  : " إنه لولا يقظة الأجهزة الأمنية لرأى الناس من أفعالهم عجباً".
واتهم العريفي الشيعة باضطهاد السنة في إيران، ومنعهم من بناء مساجد في طهران، كما اتهمهم بقتل أكثر من مائة ألف سني في العراق.
---------------------------------------------------------------
19-1-2010
سيطر عسكريون وتقنيون ايرانيون الجمعة على البئر رقم 4 على الحدود بين البلدين، في أول حادث خطير بين الجارين منذ سقوط نظام صدام حسين في 2003
وبعد ثلاثة ايام انسحبت القوات الايرانية بعد أن حاولت التقليل من شأن الحديث بالقول ان هذا البئر يقع في الاراضي الايرانية .
---------------------------------------------------------------

25 -1-2010
إعدام علي المجيد
تفاصيل : أعلن المتحدث باسم الحكومة العراقية (علي الدباغ)  تنفيذ حكم الإعدام بوزير الدفاع الأسبق (علي حسن المجيد) الملقب بعلي "الكيماوي" اثر إدانته بواسطة المحكمة العراقية العليا  في قضية قصف حلبجة بالأسلحة الكيميائية في 16-3-1988 وهي الحادثة التي أدت لمصرع 5000كردي ونزوح مئات الآلاف من الأكراد وإلي اشتهاره شخصياً  بلقب  "علي الكيماوي"

وسبق أن تلقى  حكماً بالإعدام لدوره في قمع انتفاضة الشيعة في جنوب العراق عام 1991، والتي أعقبت حرب الخليج الثانية، أي حرب إخراج القوات العراقية من الكويت عام 1991، والتي سقط فيها ما بين 20 ألفاً إلى 100 ألف شيعي من جنوب العراق.

وكانت محكمة الاستئناف العراقية قد أكدت في 4-9-2009 حكم الإعدام الصادر بحق ثلاثة من أبرز رموز النظام العراقي السابق، من بينهم  "علي حسن المجيد"، في قضية الأنفال.
وكانت  المحكمة العراقية العليا قد حكمت في 24-6-2009  بالإعدام على ثلاثة هم :وزير الدفاع العراقي الأسبق سلطان هاشم أحمد الطائي ، وحسين رشيد محمد التكريتي نائب رئيس أركان الجيش العراقي السابق، و "علي حسن المجيد" بتهم ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية خلال حملة "الأنفال" التي استهدفت مناطق الأكراد في أواخر الثمانينات من القرن20

أي أن علي الكيماوي وزير الدفاع بحكومة صدام   قد حصل علي 4 أحكام إعدام
وهو ابن عم الرئيس  صدام حسين وأحد قياديي حزب البعث  ومن مواليد 30-11-1941

---------------------------------------------------------------
26 -1-2010

ثلاث انفجارات متزامنة وقع أحداها قرب فندق شيراتون في شارع أبو نواس ، فيما وقع الانفجار الثاني بعد دقائق قليلة قرب فندق بابل بالمنطقة الخضراء والتي يتواجد بها مقار قوات الاحتلال الامريكية ، بينما وقع الثالث قرب فندق الميريديان بجنوب العاصمة بغداد وأعلن تنظيم ( دولة العراق الإسلامية )  مسئوليته عن الانفجارات التي أدت إلى مقتل 36 قتيلا وجرح 70 آخرين.
---------------------------------------------------------------

4-2-2010
تسلم العراق من الجانب الإيراني رفات تسعة من جنوده كانوا قد قتلوا في الأراضي الإيرانية إبان الحرب العراقية-الإيرانية في ثمانينات القرن الماضي، وتأتي عملية تبادل الرفات بين العراق وإيران ضمن اتفاق دولي مكون من الامم المتحدة والصليب الأحمر.
---------------------------------------------------------------

11-2-2010
أعلن وزير الداخلية العراقي ( جواد البولاني ) طرد 250 موظفا من ( شركة بلاك ووتر) ومنحهم سبعة أيام لمغادرة العراق.
مغزي القرار: التعبير عن الغضب العراقي من اسقاط القاضي الاتحادي في الولايات المتحدة الأمريكية التهم عن عناصر شركة بلاك ووتر الذين اتهموا بقتل 17 عراقيا في سبتمبر/أيلول عام 2007، بعد أن أطلقوا عليهم النار بشكل عشوائي في ساحة النسور بالعاصمة ودون وجود أي تهديد.
---------------------------------------------------------------

13-2-2010
أعلنت (مفوضية الانتخابات المستقلة العراقية ) تسلم الرد النهائي للجنة التمييز التي تنظر في الطعون التي قدمها مرشحون ضد قرار استبعادهم من المشاركة في الانتخابات البرلمانية القادمة وهم صالح المطلك رئيس الكتلة البرلمانية لجبهة الحوار الوطني وظافر العاني رئيس كتلة جبهة التوافق البرلمانية السنية.
وكانت (هيئة المساءلة والعدالة ) وهي مفوضية مستقلة تم تشكيلها لتحل محل ( لجنة اجتثاث البعث)  قد أصدرت قرارا أعلنت فيه حظر مشاركة اكثر من خمسمائة مرشح من الانتخابات البرلمانية المقبلة بحجة الانتماء أو الترويج لحزب البعث المنحل.

وأحدث القرار ردود فعل غاضبة عصفت بالعملية السياسية قبيل الانتخابات المقبلة وعلى اثر القرار شكل مجلس النواب العراقي لجنة تمييزية من سبعة قضاة للنظر في الطعونات التي قدمها من يشملهم قرار الحظر.

واتهمت لجنة المساءلة والعدالة المطلك والعاني بالترويج لافكار حزب البعث الذي حل بقرار من رئيس الادارة المدنية الامريكية في العراق (بول بريمر)  الذي حكم العراق بعد الغزو الامريكي في العام 2003 ،، وهي اتهامات يرفضها كل من المطلك والعاني.
---------------------------------------------------------------

7-3-2010
ثاني انتخابات برلمانية يشهدها العراق منذ سقوط نظام صدام حسين عام 2003
أدلى الناخبون العراقيون بأصواتهم في هذه الانتخابات علي وقع أكثر من 60 هجمة مسلحة قتل خلالها 40 شخصا على الأقل واصيب 110 آخرين بجروح .
---------------------------------------------------------------

26-3-2010
أعلنت مفوضية الانتخابات فوز قائمة رئيس الوزراء العراقي الأسبق إياد علاوي على منافستها قائمة رئيس الوزراء نوري المالكي بفارق مقعدين، بحصولها على 91 مقعداً من أصل 325 في البرلمان المقبل.
وأعلن المالكي رفضه لنتائج الانتخابات واعتبرها غير نهائية، وقال أنه سيطعن فيها، مضيفا انه وقائمة دولة القانون التي يتزعمها سيمضون نحو تشكيل حكومة وطنية.
---------------------------------------------------------------
27-3-2010
قال رئيس المحكمة الاتحادية العليا في العراق مدحت المحمود إن رئيس الجمهورية المنتخب سيتولى تكليف مرشح الكتلة التي أصبحت مقاعدها النيابية في الجلسة الأولى لمجلس النواب الجديد أكثر عددا من الكتل الأخرى بتشكيل الحكومة المقبلة.
---------------------------------------------------------------
4-4-2010
ثلاث هجمات انتحارية وسط العاصمة العراقية بغداد، استهدفت اثنتان منها القنصلية المصرية والسفارة الإيرانية، بينما وقع الانفجار الثالث فى منطقة بين السفارة الألمانية والسورية وأسفرت الهجمات التى نفذت باستخدام سيارات مفخخة وعبوات ناسفة عن مقتل 41 شخصا وإصابة أكثر من 250 آخرين، وهذه الهجمات جاءت بعد يوم واحد من مذبحة مروعه نفذها مسلحون قتلوا خلالها 25 شخصا فى منطقة سنية جنوب العاصمة.
---------------------------------------------------------------
6 -4-2010
بث موقع "ويكيليكس" الالكتروني شريطا مصورا مدته 35 دقيقة يظهر قصفا أمريكيا عام 2007 في العاصمة العراقية بغداد، أدى إلى مقتل 12 مدنيا بينهم صحفيان من وكالة رويترز وشطرهم الى اشلاء.
---------------------------------------------------------------

7-4-2010
نظم التيار الصدري استفتاء شعبي لترشيح واحد من 5 شخصيات لرئاسة الوزراء في عملية استمرت يومين ، فاز فيه رئيس الوزراء الأسبق إبراهيم الجعفري وضمت استمارة الأسماء ايضا إياد علاوي وجعفر الصدر نجل المفكر الشيعي المعروف ( محمد باقر الصدر) الذي اعدم قبل 3 عقود، وعادل عبدالمهدي ونوري المالكي رئيس الوزراء الحالي، كما احتوت البطاقة على خانة شاغرة لاختيار الناخب.
---------------------------------------------------------------

19-4-2010
أمرت الهيئة الاستئنافية العراقية للانتخابات باعادة فرز الاصوات في دائرة بغداد ، عقب شكاوى تتعلق بنتائج الانتخابات التشريعية . وتمثل بغداد في البرلمان بنحو 68 مقعدا من أصل 325 ، وهو ما يعني أن اعادة الفرز قد تقود إلى تغيير النتائج النهائية للانتخابات.
---------------------------------------------------------------
19-4-2010
أعلن رئيس الوزراء العراقي المنتهيه ولايته نوري المالكي مقتل زعيم تنظيم القاعدة في العراق (أبو ايوب المصري) وزعيم ما يسمى بـدولة العراق الاسلامية (أبو عمر البغدادي) ، وأن مقتلهما كان في عملية  لخلية استخبارية في منطقةالثرثار في محافظة صلاح الدين شمال بغداد. عندما كانا يختبئان في حفرة بعد هروبهما من المنزل الذي كانا يسكنان فيه. مشيرا الى أن العملية تمت خلال اليومين الماضيين، و"أن الخلية الاستخبارية   كانت تعمل في المنطقة منذ أشهر من أجل متابعة تحركات البغدادي والمصري».
وعرض المالكي صورا للبغدادي وأبو أيوب المصري، وهما مقتولين.

تعليق:
اختلفت الروايات عن الشخصية الحقيقية لـ«أمير دولة العراق الإسلامية» أبو عمر البغدادي، هناك من يقول أنه هو (عبد الله رشيد صالح البغدادي) من مواليد 1947، ، وهرب من العراق إلى أفغانستان عام 1987، وعاد للعراق عام 1991،وانضم إلى الجماعة السلفية الجهادية في العراق عام 1998، وكان من أبرز منظريها ولهذا كان مطارداً من نظام حزب البعث بالعراق .. وقيل إنه تم اعتقاله وإعدامه لكنه ظهر  حيّاً في العراق  عام 2004، في معركة الفلوجة الأولى. وفيما بعد، اختير أميراً لـ«مجلس شورى المجاهدين»، ثم أميراً لـ«دولة العراق الإسلامية» حتي مصرعه في أبريل 2010
ولكن هناك من يقول  أنّ البغدادي هو ( حامد الزاوي) وهو ضابط سابق في الجيش، وبدأ الخطابة في المساجد بانتظام بعد فصله من الجيش، قبل أن ينضم إلى تنظيم القاعدة» تحت قيادة أبي مصعب الزرقاوي، مؤسس تنظيم دولة العراق الإسلامية.

أما أبو أيوب المصري فهو من تولي زعامة أعضاء تنظيم القاعدة بالعراق عقب مقتل الزرقاوي في غارة أمريكية في اكتوبر 2006. وأبو أيوب المصري كان يعرف أيضاً ب لقب "أبو حمزة المهاجر،

وفي تشرين الأول 2006، استُبدل «مجلس شورى المجاهدين» بـ«دولة العراق الإسلامية» وتشمل محافظات بغداد والأنبار وديالى وكركوك وصلاح الدين ونينوى وأجزاء من محافظتي بابل وواسط، وبايعت جميع الحركات البغدادي أميراً.

------------------------------------------------------------
20 -4-2010:
أمر رئيس الوزراء العراقي المنتهيه ولايته نوري المالكي بإغلاق سجن سري للسنة في بغداد واعتقال الضباط العاملين به ، بعد صدور تقارير عن انتهاكات تمارس في حق المعتقلين .
ونقلت الصحيفة "لوس أنجلس تايمز" الامريكية عن مسئولين عراقيين قولهم "الجيش العراقي اعتقل 431 من الرجال السنة في نوفمبر/تشرين الثاني خلال عمليات دهم في محافظة نينوى، استهدفت جماعات سنية ومسلحين آخرين في شمال البلاد".
وأضافت الصحيفة "أن المعتقلين اختفوا لأشهر عدة في السجن السري ببغداد، حيث تعرض العديد منهم للتعذيب بشكل منتظم إلى أن تمكنت وزارة حقوق الإنسان من الوصول إلى السجن ، وقاموا بإطلاق سراح 75 معتقلاً ونقل 275 إلى سجون عادية منذ ذلك الحين".
المصدر: صحيفة "لوس أنجلس تايمز" الامريكية
------------------------------
20-4-2010
الاعلان عن مقتل  القائد العسكري لتنظيم القاعدة في العراق ويدعي " ابو صهيب "
--------------------------
23-4-2010
مقتل 80 شخصا واصابة 23 بجروح في انفجارات استهدفت جوامع شيعية بأكثر من 4 سيارات مفخخة وعبوات ناسفة فى مناطق الصدر والحرية والرحمانية والغزالية.
---------------------------------------------------------------

26-4-2010
قررت الهيئة التمييزية القضائية العراقية إلغاء نتائج 52 مرشحا في الانتخابات التشريعية التي جرت في 7 مارس/ اذار ، وهو ما يعني ضربة قوية لقائمة "العراقية" التي يتزعمها ( إياد علاوي ) رئيس الوزراء العراقي الأسبق .
---------------------------------------------------------------

10-5-2010
مقتل 80 شخصا واصابة 300 بجروح جراء عدد من الهجمات المنسقة بالأسلحة والقنابل والسيارات الملغومة التي بلغ عددها 20 هجوما واستهدفت نقاط تفتيش ومساجد ومصانع وأسواق في أجزاء مختلفة من بغداد وفي بلدات إلى الشرق والجنوب من العاصمة العراقية وتهدف فيما يبدو إلى إظهار أن تنظيم القاعدة بالعراق لا يزال قوة فعالة على الرغم من اعتقال وقتل عدد من أبرز قادته في الأسابيع الأخيرة.
---------------------------------------------------------------
16-5-2010
أعلن تنظيم دولة العراق الاسلامية المرتبط بتنظيم القاعدة  اختيار زعيم جديد له عقب مقتل (أبو عمر البغدادي) في عملية عسكرية أسفرت أيضا عن مقتل ( أبو ايوب المصري) .انظر 19-4-2010
---------------------------------------------------------------
17-5-2010
أعلن  الناطق الرسمي باسم قيادة عمليات بغداد اللواء (قاسم عطا) القبض على قائدين في تنظيم ما يسمى "دولة العراق الإسلامية" المرتبط بالقاعدة:
أحدهما سعودي يدعى ( عبدالله عزام صالح مسفر القحطاني)  كان يعد لعمليات تفجير خلال بطولة كاس العالم لكرة القدم بجنوب أفريقيا
وأخر جزائري  قام بتنفيذ عدد من العمليات الارهابية في مناطق مختلفة من البلاد.
--------------------------------------------------------

5 مايو/ايار؟؟:
اعلن التحالف الوطني العراقي بزعامة عمار الحكيم وائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي، اللذين يضمان قوى شيعية كبيرة، توحدهما تحت إسم "التحالف الوطني" لتشكيل كتلة نيابية كبيرة تضم 159 نائبا قادرة بتحالفات مع قوى صغيرة اخرى على تشكيل الحكومة المقبلة التي لم يتفق الائتلافان على رئيسها بعد نتيجة خلافات بينهما.
----------------------------------------------------------

14-6-2010
رفع البرلمان العراقي جلسته الافتتاحية التي وصفت بأنها "خاطفة" بعدما اقتصرت على أداء اليمين الدستورية مع ابقائها مفتوحة لمنح الكتل السياسية مزيد من الوقت للتوافق بشأن تشكيل الحكومة.
----------------------------------------------------------
18-6-2010
كشفت مصادر أمنية عراقية عن تفاصيل ما اسمته خطة محكمة جديدة لاغتيال إياد علاوي، زعيم القائمة العراقية والرئيس الأسبق للحكومة العراقية.
الخطة كانت تبدأ بمنع أي طائرة مدنية يستقلها علاوي من التحليق أو الهبوط في (مطار قاعدة المثنى الجوية العسكرية) الذي يقع قرب ( مطار بغداد الدولي)، وإجبار علاوي على استخدام الطريق الاعتيادي للسفر بواسطة الجو، أي مطار بغداد الدولي. و الخطة كانت ستنفذ خلال أول رحلة جوية له سواء داخل أو خارج العراق، إذ إن المخططين سيكونون على استعداد لتنفيذ خطة الاغتيال في مطار بغداد الدولي ، مستخدمين قناصا مسلحا ببندقية بها كاتم للصوت يقتل بعد تنفيذ العملية حتى لا يكشف عنها.
وقالت المصادر إن "أطرافا حكومية وعلى مستويات عالية ومهمة متورطة في عملية التخطيط والتنفيذ لخطة اغتيال علاوي".
ملحوظة : منذ الانتخابات التشريعية اغتيل ثلاثة من قائمة "العراقية" في أعمال عنف متفرقة ، وصفت بأنها محاولة لتصفية القائمة العراقية .
----------------------------------------------------------

22-6-2010
تقدم وزير الكهرباء العراقي (كريم وحيد) باستقالته من منصبه بعد الاحتجاجات المتزايدة على حالات انقطاع التيار الكهربي التي تعاني منها البلاد والتي ضاعفت من حدة التوتر مع عدم تشكيل حكومة جديدة رغم إجراء الانتخابات العامة في مارس / اذار 2010.
----------------------------------------------------------

26-6-2010

 عين الرئيس الامريكي باراك اوباما الدبلوماسي ( جيمس جيفري )  سفيرا جديدا للولايات المتحدة في العراق خلفا ل (كريستوفر هيل)، على ان يصادق مجلس الشيوخ على هذا التعيين.
----------------------------------------------------------

8 -7-2010
مقتل 60 شخصا واصابة 320 في سلسلة تفجيرات استهدفت زوارا شيعة يحيون ذكرى وفاة الامام موسى الكاظم رغم الاجراءات الأمنية المشددة التي فرضتها السلطات العراقية .
----------------------------------------------------------

14-7-2010
سلمت القوات الامريكية نائب رئيس الوزراء العراقي الاسبق ( طارق عزيز ) إلى السلطات العراقية ،
و قال محاميه بديع عارف إن طارق عزيز وضعه الصحي متدهور للغاية .
----------------------------------------------------------

18 -7-2010
نفى ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء العراقي المنتهية ولايته( نوري المالكي) الأنباء التي تحدثت عن وجود صفقة مع التيار الصدري حول تشكيل الحكومة المقبلة.
----------------------------------------------------------

25-8-2010
مقتل 39 شخصا واصابة 173 بجروح في سبعة تفجيرات دامية هزت بغداد واستهدف بعضها مراكز للشرطة العراقية ، وذلك قبل ايام من انتهاء المهمة القتالية للقوات الامريكية بالعراق نهاية اغسطس/اب الجاري وتحذيرات من تزايد نفوذ "القاعدة".
----------------------------------------------------------

31-8-2010
أعلن الرئيس الامريكي ( باراك أوباما) انتهاء مهمة القوات القتالية في العراق
---------------------------------------------------------------
6-9-2010
كشفت تقارير صحفية أن خلافا برز بين (ائتلاف دولة القانون ) بزعامة رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي و (الائتلاف الوطني ) بزعامة عمار الحكيم حول الآلية التي سيتم اعتمادها لحسم المنافسة بين مرشحيهما نوري المالكي وعادل عبد المهدي، لتحديد مرشح "التحالف الوطني" الذي يضم المجموعتين، لرئاسة الحكومة المرتقبة.
----------------------------------------------------------
20-9-2010
أعلنت الحكومة العراقية انها ستتخذ خطوات "مهمة" لحل بعض المشكلات العالقة مع الكويت التي تعارض رفع العقوبات الدولية المفروضة على بغداد منذ عام 1991 ، حيث سيقوم العراق وبصورة مشتركة مع الحكومة الكويتية بصيانة وتثبيت العلامات الحدودية البرية وكذلك تفعيل الاستثمار المشترك للحقول النفطية المشتركة بين البلدين.
----------------------------------------------------------
18-10-2010ة
وصول (  نوري المالكي) إلى ايران في إطار جولة شملت عدة دول مثل سوريا والأردن ومصر وتركيا لحشد المزيد من التأييد لتوليه رئاسة الحكومة مجددا.
----------------------------------------------------------

27-10-2010
دعت المفوضة العليا لحقوق الانسان في الأمم المتحدة ( نافي بيلاي) السلطات العراقية والامريكية إلى التحقيق بشأن مزاعم التعذيب و انتهاكات حقوق الانسان  في العراق التي كشف عنها موقع "ويكيليكس" .
---------------------------------------------------------------
30-10-2010
في محاولة جديدة لتجاوز مأزق تشكيل الحكومة الجديدة ، دعا ملك السعودية ( عبد الله بن عبد العزيز ) المسئولين العراقيين إلى إجراء محادثات في الرياض ترعاها الجامعة العربية بعد عطلة عيد الأضحى .
---------------------------------------------------------------
31-10-2010
اقتحمت عناصر إرهابية تنتمى لتنظيم القاعدة ( كنيسة سيدة النجاة)  وقاموا باحتجاز رهائن أسفرت محاولة تحريرهم عن سقوط 52 قتيلا من الرهائن
تعقيب :لم يمض أسبوع حتى شهد العراق سلسلة من التفجيرات فى العاصمة العراقية بغداد فى مناطق سكنية ذات أغلبية شيعية بلغ عدد القتلى فى هذه السلسلة من التفجيرات 64 قتيلا إلى جانب 360 مصابا.
---------------------------------------------------------------
8-11-2010
قادة الكتل السياسية تجتمع في أربيل بمبادرة من زعيم ( اقليم كردستان ) مسعود بارزاني لمناقشة قائمة طويلة من الخلافات الجوهرية التي تقف عائقاً أمام تشكيل الحكومة منذ ثمانية أشهر.
تعقيب : بعد ثلاثة ايام أعلن بارزاني أن جميع الكتل اتفقت على اسماء الرئاسات الثلاث في البلاد (الجمهورية، الحكومة، البرلمان) ، مشيرا الى ان الحكومة القادمة ستكون "شراكة وطنية".
---------------------------------------------------------------

11-11-2010
بعد الاتفاق بين الكتل البرلمانية : صوت البرلمان العراقي على انتخاب (أسامة النجيفي ) رئيسا للبرلمان  ، ثم تم انتخاب (جلال الطالباني) رئيسا للعراق لولاية جديدة ، والذي قام بدوره بتكليف ( نوري المالكي) بتشكيل الحكومة الجديدة.
---------------------------------------------------------------

17-11-2010
رفض الرئيس العراقي جلال طالباني المصادقة على أمر اعدام طارق عزيز نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية العراقي الاسبق والذي حكم عليه بالاعدام  فيما يعرف بقضية "تصفية الأحزاب الدينية".
---------------------------------------------------------------
18-12-2010
كشفت المفوضية العليا لشئون اللاجئين التابعة للامم المتحدة أن ألف أسرة هاجرت بغداد والموصل بعد حصار كاتدرائية سيدة النجاة ، معربة عن خيبة املها من قرارات حكومات اوروبية ترحيل عراقيين لم يحصلوا على حق اللجوء واعادتهم الى مناطق في العراق تعتبرها المفوضية غير امنة.
---------------------------------------------------------------
21-12-2010
صوت البرلمان العراقي على التشكيلة الوزارية الجديدة التي قدمها رئيس الوزراء نوري المالكي ، ولم يتم تسمية الوزرات الأمنية وعدد من وزارات الدولة التي سيديرها المالكي مؤقتا.
---------------------------------------------------------------

21-12-2010
في مبادرة تطبيع مع العراق، صوت مجلس الأمن الدولي على ثلاثة قرارات هامة تضع حدا للعقوبات المفروضة على العراق ، مما يساعدها على استعادة مكانتها في المجتمع الدولي التي فقدت منذ غزو الرئيس الراحل صدام حسين للكويت .
---------------------------------------------------------------
26-12-2010
فتحت مصر أول قنصلية عربية في اقليم كردستان وسط دعوات كردية للدول العربية باتباع منهج مصر .
---------------------------------------------------------------

27-12-2010
انتخاب رئيس الوزراء السابق ورئيس تيار الاصلاح الوطني الدكتور ( إبراهيم الجعفري ) رئيسا لكتلة التحالف الوطني  في البرلمان العراقي  خلال الدورة البرلمانية الحالية .
اجتماع التحالف قرر ذلك بحضور العديد من قادته ومنهم  رئيس الوزراء نوري المالكي واخرون  فضلا عن الدكتور ابراهيم الجعفري .
---------------------------------------------------------------
28-12-2010
تعرضت (قاعدة الحرية العسكرية) وسط محافظة كركوك، التي تتخذها قوات الاحتلال الامريكي مقرا لها، إلى هجوم بصاروخ كاتيوشا  منطلقا من احدى المناطق القريبة من القاعدة.شوهدت اعمدة الدخان تتصاعد من داخل القاعدة دون معرفة حجم الاصابات بين جنود الاحتلال او حتى الاضرار المادية الناتجة عن الهجوم

وكرد فعل حلقت  الطائرات المروحية فوق سماء المنطقة على علو منخفض .
---------------------------------------------------------------
30-12-2010
التقى وزير حقوق الإنسان المهندس (محمد شياع السوداني) بالسفير علي المؤمن سفير الكويت لدى العراق في مكتبه لمناقشة موضوع الاسرى والمفقودين بين العراق والكويت.

ناقش الجانبان ملف الأسرى والمفقودين الكويتيين والعراقيين إضافة إلى آخر مستجدات هذا الملف . وأكد السفير الكويتي "دعم بلاده للعراق من خلال العمل المشترك للبحث عن المفقودين الكويتيين والعراقيين استجابة لأهالي الضحايا فضلاً عن المساندة في البحث عن آخر رفات ".موضحا "إن العراق قد التزم دولياً في مجال البحث عن المفقودين الكويتيين من خلال التنسيق بين وزارة حقوق الإنسان ومنظمة الصليب الأحمر ودولة الكويت ".

وثمن المؤمن جهود وزارة حقوق الإنسان في العمل على هذا الملف ومتابعته من خلال تحديد عدة مواقع والقيام بالبحث عن المفقودين ، مبديا استعداد وتأييد حكومته لرفع قرارات البند السابع المتبقية على العراق.

من جهته أكد وزير حقوق الإنسان استعداد الوزارة والحكومة بالتعاون مع الحكومة الكويتية ومساندتها في متابعة ملف الأسرى .  


 
##########################
المصادر :
* وكالات الأنباء
* موقع وكالة انباء الاعلام العراقي واع
* موقع محيط
* صحيفة الرأي
* سي إن إن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العراق 2010
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» العراق 2005
» العراق 1990
» العراق 2003
» العراق 1991
» العراق 2004

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي لآلـــئ :: الأرشيف :: بعض :: من أرشيف 2010 :: مجموعة الحوليات العراقية (من 1980 إلى 2010 )-
انتقل الى: