منتدي لآلـــئ

التاريخ والجغرافيا وتحليل الأحداث
 
الرئيسيةالرئيسية  Latest imagesLatest images  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

 

 نزوح قبائل عبد القيس من نجد إلي البحرين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

نزوح قبائل عبد القيس من نجد إلي البحرين Empty
مُساهمةموضوع: نزوح قبائل عبد القيس من نجد إلي البحرين   نزوح قبائل عبد القيس من نجد إلي البحرين Icon_minitimeالأحد نوفمبر 30, 2008 12:14 pm

الجد الجامع لأبناء القبيلة :
عبد القيس بن أفصى بن دعمي بن جديلة بن أسد بن ربيعة بن نزار بن معد بن عدنان.
--------------------------------------
من مشجرة النسب لأبناء القبيلة :
عبدالقيس كان له ولدان هما :
1) أفصى بن عبدالقيس .
2) اللبؤ بن عبدالقيس.

كان لأفصى بن عبدالقيس ولدان هما :
1-لكيز
2- شن
ومن هذين الولدين تفرعت بطون القبيلة ومن اشهر بطونها :
1) بنو لكيز بن أفصى :
وديعة بطن ،
صباح ونكرة بطن
ثم ولد وديعة عمراً وغنما بطن ،
ثم ولد عمرو بن وديعة أنمار وعجل والديل بطن ، والحارث بطن ، ومحارب بطن

2) من بنو شن بن أفصى بن عبدالقيس :
ولد شن بن أفصى : هزيز - وعدي - والديل ،
فولد الديل : جبيب وجذيمة وعمر وسعد وصبرة وهزيز
فولد صبرة الجعيد
ثم ولد الجعيد عمر اً
وعمر بن الجعيد هذا الذي ساق عبدالقيس من تهامة إلى البحرين وكان يقال له الأكفل .

وكان الموطن الأصلي لعبد القيس هو تهامة لأنها فرع من ربيعة القاطنة بنجد وتهامه فكانوا يغزون ويصيبون الغنائم ويصلون إلى أطراف الشام وحدود اليمن .
---------------------

انتقال عبدالقيس من تهامه الى البحرين وعمان :
نشب صراع بين ( قبيلة عبدالقيس ) وقبيلة ( النمر بن قاسط )
السبب : قيام أفراد من بني عامر بن الحارث بن انمار بن وديعة بن لكيز بن افصى بن عبدالقيس ، بجناية قتل (عامر الضيحان بن سعد بن الخزرج بن تيم الله بن النمر بن قاسط ) وهو سيد ربيعة وصاحب مكانة في قومه
فثارت ثائرة بنو قاسط وكانت الرياسة فيهم
ثم اتفق الطرفان بنو النمر بن قاسط وبنو عبد القيس على التجاوز علي أن يدفع لهم بنو عبدالقيس إلي بني النمر بن قاسط الدية عن قتلهم عامر الضيحان
وفي اتفاقهم اشترط بنو قاسط أن يأخذوا معهم تسعة رجال من بني عبد القيس كرهائن حتي سداد الدية
وتقرر أن يتحمل بنو عامر وحدهم نصف الدية لأنهم هم الذين قاموا بجناية القتل ، وأن تتحمل باقي فروع بني عبدالقيس النصف الآخر
وفي ظل أجواء الحرب وافق بنو عبد القيس علي تسليم تسعة رجال كرهائن ضمان لهذه الدية حيث اختاروا خمسة من بني عامر بن الحارث وأربعة من ابناء غيرهم من بني عبد القيس
فادت بنو عامر المستحق عليهم وهو نصف الدية وفكوا رهائنهم اما سائر عبدالقيس فتأخروا في دفع نصف الدية الضرورية لافتكاك باقي الرهائن
فضاقت صدور بنو النمر بن قاسط لهذا المطل فعدوا علي الرهائن فقتلوا الرهائن
فغضب بنو عبدالقيس لهذا الجرم الذي أصاب أبناءهم وقالوا : اعتديتم يا قومنا أخذتم الأموال وقتلتم الأنفس .

ونشبت معركة رهيبة كانت الغلبة فيها لبني عبدالقيس والفناء والهلاك لبني النمر بن قاسط
وتفرقت ربيعة بعد تلك الحرب



نزوح قبائل عبد القيس من تهامة إلي البحرين قبل الاسلام :

هاجرت قبائل عبد القيس جاءت إلى البحرين من تهامة، وتغلبت على من كان قد سكن قبله
م من عشائر من قبائل إياد وقبائل الأزد
كما قاموا بإجلاء إياد عن البحرين واستقروا بها وأصبحوا سادتها بعد أن اخرجوا بنو اياد منها .


قبل ظهور الاسلام انتشروا في البحرين لاسيما علي السواحل البحرية منها
فنزلت قبيلةجديمة بن عوف بن بكر بن عوف بن أنمار بن عمرو بن وديعة بن لكيز بن أقصى بن عبدالقيس الخط وافناءها و البيضاء وتسمى باسمهم، وإحساء خرشاف، وقرية أفار لجماعة من كلب بن جذيمة
بن جذيمة، وأوال لبني مسمار بن جذيمة.
ونزلت قبيلة شن بن أقصى طرفها وأدناها إلى العراق
ونزلت قبيلة نكرة بن لكيزة بن أقصى بن عبدالقيس وسط القطيف وما حوله،والشفـّار،والظهران
إلى الرمل، وما بين هجر إلى قطر وبينونة
ونزلت قبيلة عامر بن الحارث بن أنمار بن عمرو بن وديعة بن لكيز بن أقصى ، ومعهم قبيلة العمورـ وهم بنو الديل ومحارب وعجل أبناء عمرو بن وديعة بن لكيز بن أقصى بن عبدالقيس ومعهم قبيلة عميرة بن أسد بن ربيعة حلفاء لهمـ الجوف والعيون والاحساء حذاء طرف الدهناء، وخالطوا أهل هجر في دارهم

وكان لبني محارب عددا كبيرا من القرى، والمدن منها هجر، والعقير. أما جذيمة س فمن منازله


مناطق أخرى لعبدالقيس دون تحديد أي عشائر تسكنها:
المشقر والصفا وجواثا،وسماهيج، ومحلم، وقبة، وعدد آخر من القرى

[u]التبدل في مواطن القبائل بعد الإسلام :[/u]
أصبحت القطيف من منازل جذيمة بن عبدالقيس، وكانت رئاستهم في بني مسمار،
وشفار لبني عامر بن الحارث بن عبدالقيس،
وصفوان لبني حفص بن عبد القيس، وكانوا بها عندما دخلها القرامطة عام 287هجرية،
والظهران لبني سعد بن تميم،وكانوا بها عندما غزاها (أبو سعيد الجنابي )عام 287هجرية
سبب ترك بعضهم البحرين إلي المنطقة الشرقية بالسعودية منازلهم الأصلية :
من المحتمل وقوع الحرب بينهم فاضطروا إلى ترك منازلهم إلى مناطق أخرى
ومن المحتمل رغبتهم في الهجرة بعد الإسلام إلى البصرة والكوفة والموصل.

واستحوذت عبد القيس على معظم البحرين ولذلك عدها بعضهم ملكاً لعبد القيس، و وصفهم ابن قتيبة بأنهم أهل البحرين وفيهم العدد والشرف.

وقال الأخنس بن شهاب التغلبي شعراً يوضح قلقه من الهند الذي لن يصده سوي بأس قبيلة لكيز من بني عبد القيس:
لكل أناس من معد عمـارة -- عروض يلجأون إليها وجانـب
لكيز لها البحران والسيف كله --وإن يأتها بأس من الهند كارب



والآن تنتمي أكثرية عائلات عرب البحرين في الوقت المعاصر إلى قبيلة عبد القيس من ربيعة
ومن مشاهير هذه العائلات : العبدي ، الجذمي ، العيوني ، الشني ، الجشي، آل ابي البحر ، الخنيزي

[/color]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

نزوح قبائل عبد القيس من نجد إلي البحرين Empty
مُساهمةموضوع: فقرة منقولة من زاد المعاد   نزوح قبائل عبد القيس من نجد إلي البحرين Icon_minitimeالجمعة فبراير 20, 2009 12:42 pm

فصل في قدوم وفد عبد القيس

في " الصحيحين " من حديث ابن عباس : أن وفد عبد القيس قدموا على النبي صلى الله عليه وسلم فقال " ممن القوم ؟ " فقالوا : من ربيعة . فقال " مرحبا بالوفد غير خزايا ولا ندامى " . فقالوا : يا رسول الله إن بيننا وبينك هذا الحي من كفار مضر وإنا لا نصل إليك إلا في شهر حرام فمرنا بأمر فصل نأخذ به ونأمر به من وراءنا وندخل به الجنة فقال " آمركم بأربع وأنهاكم عن أربع آمركم بالإيمان بالله وحده أتدرون ما الإيمان بالله ؟ شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم رمضان وأن تعطوا الخمس من المغنم . وأنهاكم عن أربع عن الدباء والحنتم والنقير والمزفت فاحفظوهن وادعوا إليهن من وراءكم زاد مسلم :

قالوا : يا رسول الله ما علمك بالنقير ؟ قال بلى جذع تنقرونه ثم تلقون فيه من التمر ثم تصبون عليه الماء حتى يغلي فإذا سكن شربتموه فعسى أحدكم أن يضرب ابن عمه بالسيف وفي القوم رجل به ضربة كذلك . قال وكنت أخبؤها حياء من رسول الله صلى الله عليه وسلم قالوا : ففيم نشرب يا رسول الله ؟ قال " اشربوا في أسقية الأدم التي يلاث على أفواهها " . قالوا : يا رسول الله إن أرضنا كثيرة الجرذان لا تبقى فيها أسقية الأدم قال " وإن أكلها الجرذان " مرتين أو ثلاثا ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأشج عبد القيس " إن فيك خصلتين يحبهما الله الحلم والأناة "

قال ابن إسحاق : قدم على رسول الله صلى الله عليه وسلم الجارود بن بشر بن المعلى وكان نصرانيا فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم في وفد عبد القيس فقال يا رسول الله إني على دين وإني تارك ديني لدينك فتضمن لي بما فيه ؟ قال " نعم أنا ضامن لذلك إن الذي أدعوك إليه خير من الذي كنت عليه " فأسلم وأسلم أصحابه ثم قال يا رسول الله احملنا . فقال " والله ما عندي ما أحملكم عليه " فقال يا رسول الله إن بيننا وبين بلادنا ضوال من ضوال الناس أفنتبلغ عليها ؟ قال " لا تلك حرق النار "


عدل سابقا من قبل Admin في الجمعة فبراير 20, 2009 12:59 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

نزوح قبائل عبد القيس من نجد إلي البحرين Empty
مُساهمةموضوع: شخصيات من عبد القيس دخلت التاريخ   نزوح قبائل عبد القيس من نجد إلي البحرين Icon_minitimeالجمعة فبراير 20, 2009 12:53 pm

شخصيات من عبد القيس دخلت التاريخ
===============================


  • الجعيد بن صبرة العبدي
  • عمرو بن الجعيد العبدي ( سيّد قبائل ربيعة في زمانه، عُرف بالأفكل )
  • سعد السعود الشنـّي العبدي
  • رئاب بن البراء الشنـيّ ( من أشهر الشخصيات المسيحية العربية قبل الإسلام )
  • المثقب العبدي ( العائذ بن محصن، شاعر مشهور من العصر الجاهلي )
  • الممزق العبدي ( شأس بن نهار، شاعر جاهلي )
  • الجارود بن المعلى العبدي ( سيد عبد القيس وقائد وفدها الثاني الذي زار النبي محمد. قـُتل في معركة إصطخر التي شنها المسلمون لفتح بلاد فارس حيث كان أحد القادة الثلاثة لجيش المسلمين. وقد سمُيت بلدة الجارودية بالقطيف باسمه )
  • السوار بن همام العبدي ( أحد القادة الثلاثة لجيش المسلمين في معركة إصطخر في بلاد فارس، وقد قتل فيها )
  • المنذر بن عائذ العبدي ( لقبه الرسول بأشجّ عبد القيس )
  • زيد بن صوحان العبدي ( صحابي كان من انصار علي بن أبي طالب، قُتل في حرب الجمل. يوجد له مزار في قرية المالكية بمملكة البحرين )
  • صيحة بن صوحان العبدي ( قتل مع أخيه زيد في حرب الجمل )
  • صعصعة بن صوحان العبدي ( من أنصار علي بن أبي طالب. وُلد بدارين في جزيرة تاروت بالقطيف ودُفن بالكوفة. له مزار في قرية عسكر بمملكة البحرين )
  • عمرو بن المرجوم العبدي ( قاتل بجانب علي بن أبي طالب في الجمل وصفين )
  • الأعور الشنـّي ( بشر بن منقذ، شاعر مشهور كان من أنصار علي بن أبي طالب )
  • حكيم بن جبلة العبدي ( من أنصار علي بن أبي طالب، قتل في حرب الجمل )
  • الحارث بن مرّة العبدي ( قائد الحملة الإسلامية لفتح بلاد السند في خلافة [علي بن أبي طالب] ، وقد قُتل فيها )
  • صحار بن العيّاش العبدي
  • حويرثة بن سميّ العبدي
  • الحارث بن منصور العبدي
  • قدامة بن مسروق العبدي ( قتل في معركة صفين )
  • جويرية بن مسهّر العبدي ( من أنصار علي بن أبي طالب، قتله زياد بن أبيه )
  • يزيد بن نبيط العبدي ( من أنصار الحسين بن علي في معركة كربلاء )
  • الصّلتان العبدي ( قثم بن خبيئة، شاعر من العصر الأموي كان من أنصار علي بن أبي طالب. اشتهر بحادثة تحكيمه بين جرير والفرزدق )
  • هرم بن حيّان العبدي ( من أهالي البصرة، قائد جيش المسلمين في فتح نيسابور وقلعة أبجر في بلاد فارس )
  • عبد الله بن سوار العبدي ( قائد عسكري ساهم في الفتوحات الإسلامية لبلاد السند وقتل فيها )
  • الحسين بن ثابت الجذمي العبدي
  • القمبر ابن صبرة القيسي
    (من كبار رجال جزيرة تاروت صاحب الرسول صلى الله عليه واله وسلم و شارك في
    الكثير من المعارك، ناصر الإمام الحسين عليه السلام في معركه كربلاء
    واستشهد بها).
  • يحيى بن عباس الجذمي
  • عبد الله بن علي العيوني العبدي ( مؤسس الدولة العيونية )
  • علي بن المقرّب العيوني ( شاعر أحسائي مشهور )
  • أبو البحر الخطّي الشنـّي ( جعفر بن محمد، شاعر من بلدة التوبي بالقطيف، توفي في شيراز سنة 1028 هـ )[1]
-----------------------
المصدر :
الموسوعة الحرة ويكيبيديا نقلاً عن (ديوان أبي البحر الخطي ) تحقيق عدنان محمد العوامي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

نزوح قبائل عبد القيس من نجد إلي البحرين Empty
مُساهمةموضوع: الدولة العيونية   نزوح قبائل عبد القيس من نجد إلي البحرين Icon_minitimeالجمعة فبراير 20, 2009 12:57 pm




 
 
بعد انحلال دولة بني عقيل تحفز سنة 466هـ للسيطرة على الاحساء رجل مغامر طموح، يسمى عبد الله بن علي العيوني، ينتمي الى بني عبد القيس فاستعان بالدولة السلجوقية في بغداد للقضاء على القرامطة، واقامة الخطبة للخليفة العباسي، فاستجابوا له، وامدوه بقوة عسكرية تحت قيادة اكسك سالار، فتمت له السيطرة على الاحساء، وقد حاول زكريا بن العياش ان يبتزها منه – كما ذكرنا – وزحف بجموعه على الاحساء، فمني بهزيمة فادحة، فلاحقه العيوني، وتمكن من احتلال القطيف وجزيرة اوال، كما اخضع القبائل المناوئة، فتمت له السيادة على بلاد البحرين قاطبة.
 
وتوفي عبد الله في حدود سنة 500هـ، فخلفه ابنه الفضل (500 – 513هـ)، واتخذ مدينة القطيف عاصمة له مدة سبع سنوات، ثم نقلها الى جزيرت اوال، وبنى قصوره في موضع يسمى (زاد برد)، وقد استتب الامر في عهده، فقضى على قطاع الطرق، وتعقب دابر المفسدين، وامتد ملكه من الكويت حتى ظاهرة عمان، ومات مقتولا على يد احد خدمه في جزيرة تاروت.
 
ثم تولى بعده ابنه ابو سنان محمد بن الفضل (513 – 531هـ) وجعل عاصمته القطيف ، وقد حرم على البداة الحلول فيها اثناء الصيف، حفاظا على امنها واستقرارها، وفي عهده واجه تحديات من بني عامر وبني وائل الذين تحالفوا على اسقاط حكومته، فانتصر عليهم، وفي اثناء زيارته للاحساء قام عماه علي والحسين باغتياله، وكان هذا الحادث بداية سيئة في الاسر العيونية، اعقبتها سلسلة من الاقتيالات.
 
وعلى اثر مقتل ابي سنان تجزات دولة العيونيين، فاختص علي بحكم الاحساء والحسين بحكم القطيف واوال (531 – 542هـ)، وفي عهده قدم اخوه علي حاكم الاحساء، ويكنى بابي المنصور الى القطيف، فاحتفى به واقطعه منطقة الظهران، وكانت ذات اشجار ونخيل وثمار كثيرة ومداخيل من البر والبحر.
 
وتوفي الحسين، وتولى بعده غرير بن محمد بن الفضل (542 – 549هـ) فقام بمهاجمة الاحساء للاخذ بثار ابيه، فقتل حاكمها ابو المنصور علي بن عبد الله وعاد ادراجه الى حاضرة ملكه القطيف، وفي عهده غزا ملك جزيرة قيس باكرزاز بن سعد بن قيصر جزيرة اوال سنة 549هـ فاحتلها، ثم غادرها بعد مدة.
 
 
وقد اغتيل غرير على يد ابن عمه هجرس بن محمد بن عبد الله الذي حكم بعده سنة واحدة (549 – 550هـ) ومات حتف انفه، فخلفه شكر بن الحسين بن عبد الله المكنى بابي مقدم (550 – 568هـ)، وفي عهده قام باكر زاز بعدة هجمات على جزيرة اوال، انتهت اخيرا بهزيمته، وبعد وفاة شكر تولى اخوه علي بن الحسين بن عبد الله (568 – 573هـ) وقد اغتاله اخوه الحسن بن الحسين الملقب بالزير (573 – 576هـ) بجزيرة اوال، في المسجد المعروف بسبسب، واتخذ الجزيرة عاصمة له، ومات مقتولا بسهم على يد احد الاعاجم.
 
ثم انتقل الملك الى سلالة الفضل، فملك محمد بن ابي الحسين احمد بن محمد بن الفضل (576 – 577هـ) فلم يليث في الحكم سوى سنة واحدة، واضطر الى الاستقالة تحت ضغط رؤساء القبائل، فعمد اهل القطيف الى اسناد الحكم لرجل منهم يسمى (النقيب العلوي)، فلم يستطع البقاء في الحكم سوى اربعين يوما، فاختاروا مسيب بن الفضل بن عبد الله، فلم يمكث في الحكم سوى شهرين، وعجز في التوفيق بين ارادة الاهالي ورغبات رؤساء القبائل.
 
وبتاييد ال جحاف وال شبانة ورؤساء قبيلة بني عامر تولى الحسن بن شكر بن علي بن عبد الله (577 – 580هـ) فاقطعهم الكثير من الاملاك ومنحهم الاموال، وفي عهده قدم محمد بن ابي الحسين (الحاكم الاسبق) ومعه رئيس قبيلة بني عقيل، فنزل قرية صفوى الواقعة شمال القطيف، فاوجس الحسن بن شكر خيفة منه، فاستنفر اهل القطيف عربها وعجمها والقبائل الموالية له كال شبانة والجحاجفة وحاول طرده، واشتبك معه في معركة عنيفة واستطاع محمد بن ابي الحسين ان يلحق بهم هزيمة نكراء.
 
وعلى اثر ذلك اضطربت الاوضاع في القطيف فقام حاكم الاحساء باحتلالها واسند حكمها الى اخيه عبد الله بن منصور بن علي بن عبد الله (580 – 587ه) وفي عهده عاد باكر زاز ملك جزيرة قسي كرة اخرى بمهاجمة جزيرة اوال، فلم يستطع عبد الله بن منصور التغلب عليه، ففقدت الجزيرة امنها واستقرارها فهاجر كثير من اهاليها الى القطيف.
 
ونتيجة للاوضاع المضطربة قدم محمد بن ابي الحسين واستولى على القطيف واوال (587 – 605هـ)، واخرج عبد الله بن منصور والحقه باخيه في الاحساء، ثم ما لبثت الاحساء ان دانت لحكمه، فتوحدت في عهده بلاد البحرين، ويعتبر عهده من ازهى عهود الدولة العيونية، حيث امتد نفوذه الى نجد وبوادي الشام، فعهد اليه الخليفة العباسي بخفارة الحجاج، وقرر له عوائد سنوية، فقضى على قطاع الطرق، واستتب الامن في عهده، وسارت القوافل بدون خفارة، حتى كان مثار اعجاب الشاعر بن المقرب، فمدحه بعدد من القصائد الرائعة.
 
وفي اخريات ايامه حيكت المؤامرات ضده، فانسلخت من حكمه الاحساء سنة 601هـ، كما تامرت عليه القبائل التي كانت موالية له، كبني عقيل وال كعب بالاشتراك مع غرير بن الحسن بن شكر (ابن الحاكم السابق) على ان يكون له حكم البلاد ولرؤساء تلك القبائل جميع مايملك الامير محمد بن ابي الحسين بالاضافة الى امتيازات اخرى، فاغتالوه بين صفوى والاوجام.
 
وتولى غرير بن الحسن بن يشكر (605 – 606هـ) حكم البلاد، وكان كارثة على اهل القطيف واوال، اذ صادر املاك الاهالي وصار يقطع الرجل من بني عامر العين الجارية بما تسقي من نخيل وبساتين، كما قسم جميع الحظور عليهم، واقطعهم بساتين اوال، ومنحهم امتيازات صيد اللؤلؤ وملكهم سفن السفر والغوص. وصار لعبة في ايديهم.
 
غير ان حكمه لم يستمر سوى سنة واحدة، اذ قام الفضل بن محمد بن ابي الحسين باخذ ثار ابيه، فذهب الى بغداد سنة 606هـ فامده الخليفة العباسي الناصر لدين الله (572 – 622هـ) بالمال والسلاح، وقد لعب الشاعر بن المقرب دورا بارزا بسفارته في اقناع الخليفة بالمساعدة، وحين وصولها استمال رؤساء القبائل بالاموال، فهاجم مدينة القطيف، وقتل غرير بن الحسن بن شكر، وتمت له السيطرة على البلاد.
 
وفي عهده (606 – 616هـ) مالبثت الاوضاع ان تردت من سيئ الى اسوا اذ وقع تحت ضغط رؤساء القبائل الذين لم يقتنعوا منه بما اقطعهم من الاملاك وما منحهم من الاموال والامتيازات، فاضطر الى الاحتماء بملوك جزيرة قيس، وارتمى في احضانهم، فعقد معهم معاهدة، واقطعهم الكثير من الاملاك في تاروت والقطيف، من جملتها مقاسم تاروت الحسيني والحساسي ومقسم القصر، ومن مقاسم القطيف بستان القصر وبستان المشعري ودالية الدار والفايدية ونصف طراز الغاصة والتخلي عن جزيرة اكل وجزيرة الطيور وجزيرة الجارم وبحر الجورة وسماهيج ومقاسمتهم المصايد والخراج والعشور بالاضافة الى ضريبة مقدارها خمسمائة دينار سنويا تدفع لهم وجلود المدبغة ماعدا مائتي جلد. بالاضافة الى عدد من الجزر وضريبة سنوية الى غيرها من الامتيازات التي تمس السيادة الوطنية.
 
وبعد ان كان الشاعر بن المقرب يعقد عليه الامل بان يسلك نهج ابيه اصيب بخيبة مريرة، فعاد يندد بسياسته، فتردت العلاقة بينهما ففارقه، كما تالبت القبائل على اسقاط حكمه، فعزلوه، وتولى بعده ابن اخيه مقدم بن ماجد بن ابي الحسين (616 – 617هـ) وكان مرضيا عنه، فمدحه ابن المقرب وعقد عليه الامل غير انه توفي بعد سنة من حكمه، وتولى فاضل بن معن بن جعفر بن الفضل (617 – 620هـ) ولم يلبث في الحكم سوى ثلاث سنوات ومات، فتولى بعده اخوه جعفر بن معن شهرا واحدا، وحاربه المساعيد فاخرجوه من البلد، ثم تملك محمد بن مسعود بن احمد بن ابي الحسين (620 – 623هـ) ويلقب بعماد الدين، وفي عهده توحدت بلاد البحرين، وكانت ولايته باتفاق اهل الحل والعقد وقد انتهج سياسة حازمة تجاه رؤساء القبائل الذين خسروا مكاسبهم في عهده، فتامروا على اسقاط حكومته مع ابن عمه منصور بن علي بن محمد بن ابي الحسين، الذي اتغق معهم على ان يكون لال عصفور رؤساء بني عقيل حكم الاحساء، ويكون له حكم القطيف واوال، فتم لهم ما ارادوا، وخرجت الاحساء من حكم العيونيين منذ ذلك الحين.
 
وتولى منصور بن علي حكم القطيف واوال (623 – 626هـ)، وفي اخريات ايامه استولى ابو المظفر الهرموزي على جزيرة قيس وانتزع الحكم من بني قيصر وانفذ عماله الى جزيرة اوال لقبض الجرايات التي كانت تدفع لملوك جزيرة قيس منذ عهد الفضل بن محمد، ولم تمضي سوى برهة قليلة حتى اكتسح الزنجيون جزيرة قيس، وسيطروا على الخليج، وانفذوا عمالهم الى جزيرة اوال وكان تدخلهم اشبه شيئ بالاحتلال المباشر.. الامر الذي دفع محمد بن ابي الحسين الى القيام بثورة ناجحة ضد ابن اخيه منصور، قنحاه عن الحكم، وقام بطرد الفرس، والغى امتيازاتهم وقد ادى ذلك الى قيام دولة الزنجيين بتوجيه حملة عسكرية لاحتلال القطيف فمنيت بالفشل، وفي عام 630هـ قام الامير محمد بتطهير الجزيرة من النفوذ الفارسي، وجعلها عاصمة لدولته، باعتبارها اهم ثغر فيها، وفي سنة 636هـ قام الفرس بتجهيز حملة عسكرية كبرى، واستطاعوا انزال قواتهم في الجزيرة حيث جرت معركة فاصلة، اسفرت عن مصرع الامير محمد (626 – 636هـ) واحتلال جزيرة اوال، وبمقتله طويت اخر صفحة من تاريخ الدولة العيونية التي عمرت نحوا من 170 عاما.
=========
المصدر :
 https://pearls.yoo7.com/t1983-topic

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
 
نزوح قبائل عبد القيس من نجد إلي البحرين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» حكام الحيرة (بالعراق) من المناذرة
» نزوح الروس والأوكرانيين إلي الشام
» ملامح عن هجرة الشوام إلي مصر في القرون 19و20و21
» نزوح السوريين من سوريا إلي الأردن و لبنان وتركيا ومصر والعراق
»  تاريخ البحرين

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي لآلـــئ :: الأرشيف :: بعض :: من أرشيف 2009-
انتقل الى: