منتدي لآلـــئ

التاريخ والجغرافيا وتحليل الأحداث
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

 

 535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: 535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالأربعاء أكتوبر 08, 2008 12:53 am

صقلية(بالإيطالية: Sicilia )هي جزيرة ايطالية ، و أكبر جزر البحر المتوسط وتقع جنوب شبه الجزيرة الإيطالية و هي أيضا أكبر الأقاليم العشرين المكونة للأراضي الإيطالية من حيث المساحة ، فمساحتها 25.710 كيلو متر مربع ، سكانها يبلغ 5,1 مليون نسمة موزعين على عدد 390 مدينة و بلدة و قرية آهلة بالسكان ، أكبر مدنها باليرمو و هي العاصمة وتقع على الساحل الشمالي الغربي للجزيرة ، و تعتبر صقلية من أهم المواقع السياحية في إيطاليا ، تتمتع نوع من الحكم الذاتي.

تقسم صقلية إلى تسعة مقاطعات هي :

* مقاطعة باليرمو .
* مقاطعة كاتانيا .
* مقاطعة ميسينا .
* مقاطعة أغريجنتو .
* مقاطعة تراباني .
* مقاطعة سيراقوسة .
* مقاطعة راغوزا .
* مقاطعة كالتانيسيتا .
*
بالتأكيد فإن صقلية هي أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط
وتقسم البحر المتوسط إلى حوضين شرقي وغربي صقلية جزيرة مثلثة الشكل ، قاعدة هذا المثلث نحو الشرق على مقربة من شبة الجزيرة الأيطالية ، ورأسه ناحية الغرب قرب تونس
يفصلها عن إيطاليا مضيق ميسينا وع
ن إفريقيا قناة صقلية

تمثل المناطق التلالية 61,4% من مساحة الجزيرة
وتمثل المناطق الجبلية 24,5%
وتمثل الهضاب تشكل 14,1% ، وأعلى مناطقها الركن الشمالي الشرقي حيث بركان إتنا الثائر وارتفاعه 3340 متر
وتحيط بالمرتفعات سهول ساحلية تتسع في غربي الجزيرة ، كما توجد عدة بحيرا ت وأنهار بالجزيرة

وإلى الشمال الشرقي من صقلية توجد جزيرة صغيرة تسمى ليبارى وبها بركان سترومبولي الدائم الثوران إضافة إلى عدة جزر صغيرة أخرى تحيط بصقلية مثل لامبيدوزا و أوستيكا و بانتيلريا
وبقرب صقلية جزيرة كبيرة هي جزيرة مالطا .
-------------------
مناخ صقلية ينتمي إلى المناخ المعروف بمناخ البحر المتوسط ،فالصيف معتدل والشتاء دافيء ، وأمطار الجزيرة وفيرة في الشتاء والربيع ، و تقل الأمطار صيفا .

========================
وفيما يلي نذكر مختصراً لتاريخ جزيرة صقلية :


عام 535م
Sicily as a Byzantine province
الامبراطور جوستنيان الأول Emperor Justinian يسيطر علي صقلية ويجعلها jابعة للامبراطورية البيزنطية

In around 700, the island of Pantelleria was captured by Arabs, and it was only discord among the Arabs that prevented an attempted invasion of Sicily coming next. Instead, trading arrangements were agreed with the Byzantines and Arab merchants were allowed to trade goods with them at the Sicilian portsوللمرة الثانية في تاريخ صقلية تصبح اللغة اليونانية شائعة بصقلية
------------------------------
عام 652م
After suppressing a revolt the Fatimid caliph Ismail al-Mansur appointed Hassan al-Kalbi (948-964) as Emir of Sicily. He successfully managed to control the continuously revolting Byzantines and founded the Kalbid dynastyفي عهد الخليفة الراشد عثمان بن عفان
سقطت صقلية في يد العرب لفترة قصيرة و سرعان ما غادروها .
As the power of the Byzantine Empire waned, Sicily was invaded by the Arab forces of Caliph Uthman
. However, the invasion was short-lived and the Arabs left soon after

By the end of the 7th century ِArabs captured the nearby port city of Carthage, allowing the Arabs to build shipyards and a permanent base from which to make more sustained attacks on Europe
----------------------------
حوالى عام 700
غزا المسلمون جزيرة قوصرة Pantelleria
، وبقيت صقلية ذات الأهمية الإستراتيجية في البحر المتوسط بيد الامبراطورية البيزنطية.

وعقدت العرب معهم اتفاقيات تجارية واستقر التجار العرب في موانئ صقلية.
العرب أنشأوا مراكز تجارية على السواحل الغربية للجزيرة .

In around 700, the island of Pantelleria was captured by Arabs, and it was only discord among the Arabs that prevented an attempted invasion of Sicily coming next
Instead, trading arrangements were agreed with the Byzantines and Arab merchants were allowed to trade goods with them at the Sicilian ports
-----------------------
تفتت الإمبراطورية البيزنطية وضعفها عزز الشعور بالسخط بين الصقليين فهم يعتبرون أنفسهم أقرب لروما التي تحكمها الإمبراطورية الغربية من القسطنطينية التي تحكمها امبراطورية بيزنطية شرقية .
-----------------------
في الفترة بين عامي 803-820
بدأت كفاءة البيزنطيين في الإنحدار في منطقة وسط البحر المتوسط بشكل واضح إبان حكم الإمبراطورة إريني
وساهمت حادثة ( تومازو السلافي ) في تعزيز حالة ضعف الإمبراطورية .
---------------
823م
قائد الأسطول البيزنطي ( يوفيميوس ) وهو مالك أراضي ثري ،قام بثورة علي الامبراطور البيزنطي الذي كان أمر الجنرال كونستانتين بقطع أنفه ،وقتل يوفيميوس الجنرال كونستانتين ثم أسرع باحتلال سيراقوسة بمساعدة نبلاء صقليين وأعلن نفسه إمبراطورا عام 823 في سيراقوسة
ويروي أنه طلب عون العرب للحفاظ على سيطرته على الجزيرة، فرد البيزنطيون بقسوة بقيادة ( فوتينو)
-------------------------
سنة 826م ؟
نشوب معركة سيراقوسة التي انهزم ( يوفيميوس ) فيها
و فر يوفيميوس من صقلية إلى شمال أفريقيا لاجئا وطالبا العون من أمير الأغالبة ( زيادة الله بن الاغلب ) في القيروان للإبحارإلي صقلية وطرد البيزنطيين مقابل السماح منه بعدها بدخول علماء المسلمين إلي صقلية للتبشير ونشر الإسلام .
------------------------
By 826, Euphemius the commander of the Byzantine fleet of Sicily forced a nun to marry him.
Emperor Michael II caught wind of the matter and ordered that general Constantine end the marriage and cut off Euphemius' nose. Euphemius rose up, killed Constantine and then occupied Syracuse; he in turn was defeated and driven out to North Africa.

He offered rule of Sicily over to Ziyadat Allah the Aghlabid Emir of Tunisia in return for a place as a general and safety; a Muslim army of Arabs, Berbers, Spaniards (then under muslim rule), Cretans and Persians was sent.[
The conquest was a see-saw affair: with considerable resistance and many internal struggles, it took over a century for Byzantine Sicily to be conquered.
Syracuse held for a long time, Taormina fell in 902, and all of the island was eventually conquered by 965
827م
ورغم خروج الأغالبة لتوهم من هزة التمرد الذي قاده ضدهم ( منصور الطنبذي) فقد وافقوا علي دخول الحرب
وقام الأغالبة بإعداد أسطول حربي بحري من مائة سفينة مع عشرة آلاف مقاتل أغلبهم تطوع للجهاد وفيهم سبعمائه فارس بخيولهم.
-----------------------
17 -6-827
بدأ سقوط صقلية في يد العرب تحت قيادة الفقيه المالكي والقاضي أسد بن الفرات مؤلف "الأسدية" و تألف الجيش أساسا من العرب والبربر من شمال أفريقيا والأندلس. اكتسب المسلمون موطئ قدم في مازارا دل فالو ومارسالا فتم تحصينهما واستخدموهما كرأس حربة التوسع وكقواعد لرسو السفن .

كان هدف الحملة التعمق قدر الإمكان في الجزيرة، ولا ينخدعوا بقدرتهم على تخطي الدفاعات الهائلة لعاصمة البيزنطيين الصقلية سيراقوسة، ولكن ضعف البيزنطيين الخارجين لتوهم من صراع مع تومازو السلافي أظهر لأسد بن الفرات إمكانية ملموسة لتغير الهدف الإستراتيجي للحملة إلى حملة السيطرة الحقيقية والكاملة.
-------------------------
828م
ولكنه بعد سقوط جزء كبير من الجزيرة في يد العرب أصيب بالمرض يعتقد أنه وباء الكوليرا وتوفي وقد جاوز السبعين عاما سنة 213 هـ الموافق 828 للميلاد،
------------------------
828م
وعين خلفاً له محمد بن أبي الجواري بناءا على رغبة الجنود.
-------------------------
830م
تلقى المسلمون تعزيزات جزء منها من إفريقية (المشغولة آنذاك لصد هجوم (دوق لوكا بونيفاتشو الثاني) والجزء الأكبر أتى من الأندلس،
------------------------------------
831م( بين أغسطس وسبتمبر )
استيلاء المسلمين على باليرمو بعد حصار طويل
واتخذوهاعاصمة للجزيرة
-----------------------
843م
غزو المسلمين (مسينا ).
----------------------------
848م
غزو المسلمين ( موديكا وراغوزا ).
--------------------
859م
غزو المسلمين قصريانة (إنا حاليا) بقيادة عباس بن الفضل
وكان قد ألحق هزيمة نكراء بأسطول بنـزنطي قرب سيراقوسة
واعتبر المؤرخون الأوروبيون عباس بن الفضل من أذكي وألمع القادة المسلمين الذين واجهتهم جيوش اوروبا
-------------------------
872-873م
الحصار الذي فرضه خفاجة بن سفيان بين عامي 872 و873 علي سيراقوسة
لكن سيراقوسة المدعومة بدعم من ( مالطا )ومن دوقات كالابريا وأوترانتو ونابولي استطاعت الصمود للحصار
--------------------------
21-5-878
سقطت ( سيراقوسة ) في أيدي المسلمين بعد حوالي من نصف قرن من بداية حملة أسد بن الفرات بعد حصار خانق.
------------------------
في 1-8- 902
سقوط طيرمينة Taormina في أيدي المسلمين
وكانت آخر معاقل بيزنطة المهمة التي غزاها إبراهيم الثاني الأغلبي
---------------------------
963
سقوط ( روميتا) آخر بؤر البيزنطيين -وهكذا سيطر المسلمون علي كل صقلية
----------------------------------
289هـ
عزل الخليفة العباسي المعتضد في بغداد إبراهيم الثاني
فتخلى إبراهيم الثاني عن الملك لابنه عبد الله

، وسافر إبراهيم إلى صقلية مجاهداً ، و كان يرمي إلى مواصلة التقدم في إيطاليا شمالاً والوصول إلى روما والقسطنطينية لغزوها وتحقيق الثواب الوارد بالحديث النبوي الشريف، فقطع ( مضيق ميسينا ) متجها شمالا عبر قلورية (كالابريا) و لم يواجه مقاومة تذكر إلا أن ميسرته توقفت عند على مشارف كوزنسا ولعلها كانت أول مدينة تقاومه

يعتقد أن سبب توقف العمليات العسكرية كان قلة التنظيم و قصور الإمتدادات والنتائج الملموسة و أصيب إبراهيم بالزحار ولم يمهله كثيرا فقضى نحبه
وعلى حافة التشتت انسحب الجيش ، وانتهى بذلك طموح غزو "الأرض الكبيرة" . و أصبحت باليرمو واحدة من أكبر المدن في العالم .
-------------------------------
Sicily was ruled by the Sunni Aghlabid dynasty in Tunisia
حكمت صقلية من قبل سلالة الأغالبة في إفريقية
----------------------------
عام (297 هـ/ 909 م)
Sicily was ruled by the Shiite Fatimids
في صقلية : قضى الفاطميون الإسماعيليون (وهم شيعيون) على دولة الأغالبة ( التي ولاتها من أهل السنة و الجماعة ) ، ورثوا أسطولها و ممتلكاتها و ضموا صقلية إلي الدولة الفاطمية
فصار يحكمها ولاة من قبل الخلفاء الفاطميين سواء في المهدية أو في القاهرة لاحقا ، إلا أن هذه التبعية للدولة الفاطمية كانت اسمية في غالب الأحيان خصوصاً في عهد أسرة الكلبيين (948- 1052 م) التي تمتعت باستقلال ذاتي في حكم الجزيرة .
-----------------
الفترة (948-964م)

بعد قمع تمرد عين الخليفة الفاطمي (حسن الكلبي ) أميرا على صقلية
نجح في صد البيزنطيين و أسس سلالة الكلبيين في صقلية

After suppressing a revolt the Fatimid caliph Ismail al-Mansur appointed Hassan al-Kalbi (948-964) as Emir of Sicily. He successfully managed to control the continuously revolting Byzantines and founded the Kalbid dynasty
بدأ العرب اصلاح الاراضي الذي أدى إلى زيادة الانتاجية و تشجيع نمو الحيازات الصغيرة إلى عقارات أراضبة كبيرة . و واصل العرب تحسين نظم الري . و قد وصف ابن حوقل باليرمو و هو تاجر من بغداد زار صقلية في 950 . لا تزال حي مسور يسمى Kasr (قصر) وسط باليرمو حتى اليوم ، مع المسجد الجامع في موقع الكاتدرائية الرومانية المتاخرة . و حي الخالصة (Kalsa) الذي يحوي قصر السلطان و حمامات و مسجد و مكاتب حكومية و سجن خاص . و أحصى ابن حوقل 7،000 جزار يتاجرون في 150 محل .

بالاضافة إلى الاندلسيون العرب و العرب الأخرين كان هناك البربر و الافارقة السود و اليونانيين البيزنطيين و اليهود و السلافيين و اللومبارديون . ازدهر غربى صقلية خاصة مع استقرار البربر في المنطقة أغريجنتو مقرونا مع القبائل العربيه و العرب المصريين و السوريين في باليرمو .

--------------------------


عدل سابقا من قبل Admin في السبت أكتوبر 11, 2008 12:53 pm عدل 4 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: الحسن بن علي الكلبي   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالأربعاء أكتوبر 08, 2008 1:03 am

سنة 336هـ

فيها عقد المنصور العلوي ولاية جزيرة صقلية للحسن بن علي بن أبي الحسين الكلبي
وكان شاباً ابن 36 سنة ( لأنه ولد في عام 300هـ)

------------------------------
سنة 982م
982 a German army under Otto II, Holy Roman Emperor was defeated near Crotone in Calabria.

With Emir Yusuf al-Kalbi (990-998) a period of steady decline began.

Undeق al-Akhal (1017-1037) the dynastic conflict intensified, with factions within the ruling family allying themselves variously with the Byzantine Empire and the Zirids.

By the time of Emir Hasan as-Samsam (1040-1053) the island had fragmented into several small fiefdoms.

--------------------
استمر الحسـن بـن علـي يغـزو ويفتـح فـي جزيـرة صقلية حتى مات المنصور وتولى المعز فاستخلف الحسن علـى صقليـة ولـده أبـا الحسيـن أحمد ابن الحسن فكانت ولاية الحسن بن علي على صقلية خمس سنيـن ونحـو شهرين


عدل سابقا من قبل Admin في السبت أكتوبر 11, 2008 12:20 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: أحمد بن الحسن   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالأربعاء أكتوبر 08, 2008 1:05 am

سار الحسن عن صقلية إِلى إِفريقية في سنة 342هـ

ولما وصـل الحسـن إِلـى إِفريقيـة كتـب المعز بولاية ابنه أحمد بن الحسن على صقلية فاستقر أحمد والياً عليهـا.
----------------------------

وفـي سنـة 347هـ
قدم ( أحمـد بـن الحسـن ) مـن صقليـة ومعه ثلاثون رجلاً من وجوه الجزيرة على المعز بإِفريقية فبايعوا المعز وخلع عليهم المعز ثم أعاده إِلى مقره بصقلية

------------------------------------------
وفي سنة 351هـ ورد كتاب المعز على الأمير أحمد بصقلية يأمره فيه يإِحصاء أطفال الجزيرة وأن يختنهم ويكسوهم في اليوم الذي يطهر فيه المعز ولده فكتب الأمير أحمد 15ألـف طفـل وابتـدأ أحمـد فختـن أخوتـه فـي1-3-351هـ ثم ختن الخاص والعام وخلـع عليهـم ووصـل مـن المعـز مائـة ألـف درهـم وخمسـون حمـلا مـن الصلـات ففرقـت فـي المختونيـن

-------------------------------------

وفـي سنـة 352هـ
أرسل الأمير أحمد بالسبي الذي أسره من (طبرمين) بعد فتحها إِلى المعز وعددهم 1770رأسـاً ونيف.
---------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: رد: 535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالأربعاء أكتوبر 08, 2008 1:12 am

وفـي سنـة 353هـ
جهز المعز أسطولاً عظيماً وقدم عليهم الحسن بن علي بن الحسين والد الأمير أحمد فوصل إِلى صقلية واجتمعت الروم بها ،
وجرى بينهم قتال شديد أسفر عن انتصار المسلمين علي الأوروبيين الذين خسروا فوق عشرة آلاف قتيل وغنم المسلمون أموالهم وسلاحهم
فكان في جملة ذلك عليه منقوش: (هذا سيف هندي وزنه مائة وسبعون مثقالاً طالما ضرب به بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم ) فبعث به الحسن بن علي إِلى المعز وكذلك بعدة من الأسرى والسلاح
وسـار الحسـن بعـد هـذا النصـر وأقـام بقصـره بصقليـة ولحقـه المـرض حتى توفي في ذي القعدة سنة353هـ وكـان عمـره يوم مات (53 سنة )
----------------------------------------


وفي أواخر سنة 358هــ
ـ استقدم الخليفة (المعز) الأمير (أحمد بن الحسن ) من جزيرة صقلية

استخلـف أحمد علـى الجزيـرة( يعيـش ) مولـى أبيه الحسن بن علي
ثم غادر أحمد صقلية بأهله وماله وولده
فكانت مدة إمارته بها 16 سنـة و9 أشهـر

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
مصدر النص: تاريخ أبوالفداء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: أبوالقاسم علي بن الحسن بن علي   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالأربعاء أكتوبر 08, 2008 1:21 am

عندما وصل أحمد إِلى إِفريقية أرسل المعز أبا القاسم علي بن الحسن بن علي أخا الأمير أحمد المذكور وولاه أميراً علي جزيرة صقلية نيابة عن أخيه أحمد
فوصل أبو القاسم إِلى صقلية في 15-8-359هـ


وفـي سنـة 359هـ
أمر المعـز الاميـر أحمـد بن الحسن بقيادة الأسطول البحري والتوجه إِلى مصر فأطاع لكنه لما وصل الأسطول إِلى طرابلس اعتل أحمد بن الحسن ومات بها


وفـي سنـة 360هـ
أرسـل المعـز إِلـى أبـي القاسـم سجـلاً باستقلالـه بولايـة صقليـة وتعزيته في أخيـه أحمـد


وفـي سنـة366هـ
غـزا الأميـر أبـو القاسـم علـي وعـاد إِلـى الـأرض الكبيرةْ ونزل بموضع يعرف بالأبرجة فرأى عسكره قد أكثروا من جمع البقر والغنم فأنكر ذلك وقال: لقد أثقلتم وهذا يعيقنا عن الغزو فأمر بذبحها وتفريقها فسميت تلك المرحلة مناخ البقر إِلى الآن وشنت غاراته في الأرض الكبيرة وأخرب فيها مدناً ثم عاد إلى صقلية مؤيداً منصوراً

واستمـر أبـو القاسـم يغـزو إِلـى سنـة 372هـ فجـرى بينـه وبيـن الفرنج قتال استشهد فيـه أبـو القاسـم ولذلـك يعـرف بالشهيد
كان مقتله في المحرم 372هـ ومدة ولايته على صقلية 12سنة وخمسة أشهر وأياماً.



ولمـا استشهـد أبـو القاسم تولى الأمر بعده ابنه جابر بن أبي القاسم بغير ولاية من الخليفة وكان جابر المذكور سـيء التدبيـر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: رد: 535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالأربعاء أكتوبر 08, 2008 1:35 am

وفـي سنـة 373هـ
وصـل إلـى صقليـة ( جعفـر بـن محمـد بـن الحسيـن بـن علـي بـن أبي الحسين) أميراً عليها من قبل العزيز خليفة مصر ، فاغتم جابر لذلك غماً عظيماً
وكان جعفر المذكور مواظباً للعزيز خليفة مصر قريباً إِليه جداً
وكان للعزيز وزير يقال له ابن كلس فغار من جعفر فلما استشهد أبو القاسم أشار ابن كلس بتولية جعفر فأرسله العزيز إِليها فسار جعفر إِلى صقلية وهو كاره لذلك
وبقي جعفر والياً على صقلية حتى مات في سنـة 375هـ

----------------------
في سنـة 375هـ
تولـى أخـوه ( عبـد اللـه بـن محمـد بـن الحسـن بـن علـي بـن أبـي الحسيـن ) الإمارة في جزيرة صقلية
وبقي عبـد اللـه أميراً لها حتـى توفـي فـي سنـة 379هـ
------------------------------
سنة 379هـ
تولـى ( أبـو الفتـوح يوسـف بـن عبد الله) علي صقلية خلفاً لأبيه
وأحسن يوسف المذكور السيرة وبقي على ولايته
ومات الخليفة الفاطمي ( العزيز ) مصر وتولى الخليفة ( الحاكم ) فاستوزر ابن عم يوسف المذكور وهو (حسن بن عمار بن علي بن أبي الحسين )
وبقي حسن وزيراً للخليفة الفاطمي الحاكم بمصر في نفس الوقت الذي كان فيه ابن عمه يوسف أميراً بصقلية

--------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: عزل جعفر بن يوسف وتولية أخيه الأكحل ثم قتله وتولية أخيه الحسن صمصام الدولة   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالأربعاء أكتوبر 08, 2008 1:38 am

وفي سنة 388هـ
أصيب أبا الفتوح يوسف بن عبد الله فالج بشلل نصفي أعطب جانبه الأيسر فتولى حكم صقلية في حياته ابنه جعفر ابن يوسف، وأتاه سجل من الخليفة الحاكم بالولاية وكذلك تلقيبه بلقب ( تاج الدولة )
-----------------


سنة 410هـ
عزل جعفر بن يوسف
تفاصيل :
فبقي مدة ثم أحدث على أهل صقلية مظالم فخرجوا عن طاعته وحاصروا جعفر في القصر فخرج إِليهم والده يوسف وهو مفلوج في محفة ورد الناس وشرط لهم عزل جعفر
فعزله وولـى موضعـه أخـاه ( تأييـد الدولـة أحمـد الأكحل بن يوسف ) وانعزل جعفر وتولى الأكحل حكم أهل صقلية في المحرم سنة 410هـ
--------------------
في سنة 427هـ
في هذه السنة خرج أهل صقلية علي الأكحل وقتلوه
وولوا أخاه (الحسن صمصام الدولة)
----------------------
ثم جرى في عهد الحسن صمصام الدولة اختلاف بين أهل الجزيرة وتغلبت الخوارج عليه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: رد: 535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالجمعة أكتوبر 10, 2008 11:46 pm

بدأ العرب اصلاح الاراضي الذي أدى إلى زيادة الانتاجية و تشجيع نمو الحيازات الصغيرة إلى عقارات أراضبة كبيرة

. و واصل العرب تحسين نظم الري .
-------------------
ابن حوقل هو تاجر من بغداد زار صقلية في 950

و قد وصف ابن حوقل (باليرمو ) لا تزال حي مسور يسمى Kasr (قصر) وسط باليرمو حتى اليوم ، مع المسجد الجامع في موقع الكاتدرائية الرومانية المتاخرة . و حي الخالصة (Kalsa) الذي يحوي قصر السلطان و حمامات و مسجد و مكاتب حكومية و سجن خاص .

و أحصى ابن حوقل 7،000 جزار يتاجرون في 150 محل .

بالاضافة إلى الاندلسيون العرب و العرب الأخرين كان هناك البربر و الافارقة السود و اليونانيين البيزنطيين و اليهود و السلافيين و اللومبارديون .
ازدهر غربى صقلية خاصة مع استقرار البربر في المنطقة أغريجنتو مقرونا مع القبائل العربيه و العرب المصريين و السوريين في باليرمو .

--------------------------
استمرت الغارات على جنوب إيطاليا تحت حكم الكلبيين إلى القرن 11م
------------------------------
982م
انهزم جيش ألماني بقيادة أوتو الثاني بالقرب من كروتوني في قلورية (كالابريا) .
-----------------
الفترة(990-998م)
شهدت هذه الفترة فترة حكم الامير يوسف الكلبي للجزيرة صقلية وكانت بداية عصر الإنحطاط .
------------------------------
الفترة (1017-1037)
و تحت حكم الأخال (1017-1037) احتدم الصراع بين الفصائل داخل الأسرة الحاكمة نفسها بأشكال مختلفة من

التحالف مع البيزنطيين و الزيريين .
--------------------------------
الفترة (1040-1053)
عهد الامير حسن السمسم (1040-1053) -- فيه تجزأت الجزيرة إلى اقطاعيات صغيرة متعددة كانت في حكم

الإمارات مستقلة ، لعبت صقلية دورا متميزا كجسر بين أفريقيا و أوروبا . و ازدهرت التجارة و الضرائب منخفضة .

اتسم نظام الحكم بالتسامح ، و بالرغم من حرية العبادة فقد اعتنق النصارى الاسلام فوجد مئات من المساجد في باليرمو

وحدها .
كانت صقلية رافدا مهما لانسياب الحضارة والمؤثرات العربية إلى أوروبا ، و
-------------------------
1052

انقراض دولة الكلبيين
لم تنعم صقلية بالهدوء والاستقرار مدة طويلة خصوصاً بعد انقراض دولة الكلبيين (1052)، إذ دبت فيها النزاعات

الداخلية مما أدي إلى قيام فترة شبيهة بفترة ملوك الطوائف بالأندلس ومن ثم كان من السهل على أي فاتح أن بغزو

الجزيرة من الشمال أو الجنوب.


-----------------------------
1061م
حكم المسلمين في صقلية انتهى ببطئ بناء بعد دعوة من امراء كاتانيا و سيراكوزا لغزو النورمان .
فهجموا على صقلية

إبان حكم روجر الأول في عام 1061 ، مفتتحا ثلاثين عاما من الصراع ضد المسلمين .
---------------------------
1068م
هزم روجر و رجاله العرب في ميزيلميري
-------------------

1072م
لكن أهم المعارك كانت حصار باليرمو في 1072
------------------------------
1090
إنشاء أول جامعة في أورب
ا أنشئت في "سالرنو" بصقلية سنة 1090 م على عهد ملك صقلية روجر الثاني.
---------------------------------
1091م
حدوث الهزيمة النهائية لأمير نوتو
عقب غزو النورمان ظلت تأثير العرب مستمرا فخلق ثقافة هجينة في الجزيرة ساهمت كثيرا في تحديد الطابع الحديث لصقلية .

سيطرة العرب على كامل جزيرة صقلية فترة زمنية قصيرة نسبيا ، الا ان التغييرات التي تعرضت لها الجزيرة بعيدة
اثر و طويلة الامد و ايجابية من الناحية الاقتصادية .
فأعمال العرب في تحسين نظام العمليات الزراعية (مثل الري) و العلوم و التجارة و الفنون .

في أواسط القرن الحادي عشر كانت صقلية على وشك دخول الفترة الأكثر ازدهارا في تاريخها كله بينما كان الغزاة من الشمال على وشك إدخال نظم حكم و قانون و دين ، فورثوا اقتصادا مزدهرا يستند على التجارة و العمليات الزراعية

النبات:
جزء كبير من قاعدة الجزيرة الزراعية القائمة حتى يومنا هذا تتكون من النباتات التي ادخلها المسلمون إليها ، بما في ذلك البرتقال والليمون و الفستق و قصب السكر .
اللغة :
بقيت حوالى 300 كلمة من أصل العربية لا تزال موجودة في اللغة الصقلية أغلبها مصطلحات الزراعية .
بل أن كثيرا من أسماء المدن الصقلية هي في الأصل أسماء عربية مثل مارسالا والتي أصلها مرسى الله أو مرسى على
كما دخلت مفردات عربية كثيرة في اللغة الإيطالية عبر اللهجة الصقلية مثل : كلمة Meschino مسكينو والتي تعني المسكين أو الفقير بالعربية

البحث العلمي :
استفاد ملوك النورمان في القرن الحادي عشر من منجزات العلماء المسلمين فيها وشجعوهم على مواصلة البحث العلمي ودراسة الظواهر المختلفة فكانت بذلك معبرًا للحضارة الإسلامية إلى أوروبا .

لم ينتهى الوجود العربى في صقلية بخروج العرب فهم لم يخرجوا جميعا بل بقي منهم الكثير بتشجيع النورمان - الذين لم يحاولوا اجتثاث العرب كما فعل الإسبان -؛ فبقيت تأثيرات العرب واضحة في الفنون والعمارة.
ولا تزال الكثير من تلك الاثار موجودة خاصة في النقوش الموجودة على القصور والكنائس التى ترجع إلى العصر العربى وما بعدة
ملامح السكان :
سكان صقلية الاصليين يختلفون في ملامحهم عن سائر الإيطاليين ويحتفظون ببعض التقاليد التى ترجع لفترة الوجود العربى كالثأر والحمية والإنتماء إلى العائلة .
يمكن تمييز الملامح والدماء العربية الواضحة في السكان الأصليين لصقلية حتى اليوم ، .


عدل سابقا من قبل Admin في السبت أكتوبر 11, 2008 10:39 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: رد: 535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالسبت أكتوبر 11, 2008 10:24 am

[table][tr][td]

بنو أبي الحسين (الكلبيون)
948 954 الحسن بن عبد الله بن أبي الحسين "الكلبي"
954 969 أبو الحسين أحمد بن الحسن
969 982 أبو القاسم علي بن الحسن
982 983 جابر بن علي
983 985 جعفر بن محمد بن علي
985 986 عبد الله بن محمد بن علي
986 998 أبو الفتوح "ثقة الدولة" يوسف بن عبد الله
998 1019 "تاج الدولة" جعفر بن يوسف
1019 1036 أبو جعفر "تأييد الدولة" أحمد الأكحل بن يوسف

بنو زيري[/b]
1036 1040 عبد الله


[b]بنو أبي الحسين (الكلبيون) (2)

1040 1053 "صمصام الدولة" الحسن الصمصام بن يوسف
أمراءالطوائف
1053 1062 "القادر بالله" محمد ابن الثمنة

المرجع :
Hukam.net
===========================================
وبالنسبة للدارسين باللغتين فنرفق أسماء الحكام بالانجليزية
* Hassan al-Kalbi (948-954)
* Ahmad ibn Ḥasan (954-969)
* Abū l-Qāsim ʿAlī ibn al-Ḥasan (969-982)
* Jabir al-Kalbi (982-983)
* Jafar al-Kalbi (983-985)
* Abd-Allah al-Kalbi (985-990)
* Yusuf al-Kalbi (990-998)
* Ja'far al-Kalbi (998-1019)
* al-Akhal (1019-1037)
* Hasan as-Samsam (1040-1053)


عدل سابقا من قبل Admin في السبت أكتوبر 11, 2008 12:36 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: رد: 535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالسبت أكتوبر 11, 2008 10:41 am


=================================================

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/5/5a/Kingdom_of_Sicily_1154.svg

==============================
Period as an Emirate

In succession Sicily was ruled by the Sunni Aghlabid dynasty in Tunisia and the Shiite Fatimids in Egypt. The Byzantines took advantage of temporary discord to occupy the eastern end of the island for several years.

After suppressing a revolt the Fatimid caliph Ismail al-Mansur appointed Hassan al-Kalbi (948-964) as Emir of Sicily. He successfully managed to control the continuously revolting Byzantines and founded the Kalbid dynasty. Raids into Southern Italy continued under the Kalbids into the 11th century, and in 982 a German army under Otto II, Holy Roman Emperor was defeated near Crotone in Calabria.

With Emir Yusuf al-Kalbi (990-998) a period of steady decline began.

Under al-Akhal (1017-1037) the dynastic conflict intensified, with factions within the ruling family allying themselves variously with the Byzantine Empire and the Zirids
.
By the time of Emir Hasan as-Samsam (1040-1053) the island had fragmented into several small fiefdoms.

The Arabs initiated land reforms which in turn, increased productivity and encouraged the growth of smallholdings, a dent to the dominance of the landed estates. The Arabs further improved irrigation systems.
A description of Palermo was given by Ibn Hawqal, a Baghdad merchant who visited Sicily in 950. A walled suburb called the Kasr (the palace) is the center of Palermo until today, with the great Friday mosque on the site of the later Roman cathedral. The suburb of Al-Khalisa (Kalsa) contained the Sultan's palace, baths, a mosque, government offices and a private prison. Ibn Hawqual reckoned 7,000 individual butchers trading in 150 shops.

Throughout this reign, continued revolts by Byzantine Sicilians occurred, especially in the east, and part of the lands were even re-occupied before being quashed. Agricultural items such as oranges, lemons, pistachio and sugarcane were brought to Sicily, the native Christians were allowed freedom of religion but had to pay an extra tax to their rulers. However, the Emirate of Sicily began to fragment as intra-dynastic quarrels took place between the Muslim regime.

By the 11th century mainland southern Italian powers were hiring ferocious Norman mercenaries, who were Christian descendants of the Vikings; it was the Normans under Roger I who captured Sicily from the Muslims.[1] The Norman Robert Guiscard, son of Tancred, invaded Sicily in 1060. The island was split between three Arab emirs, and the sizable Christian population rose up against the ruling Muslims.After taking Apulia and Calabria, Roger I occupied Messina with an army of 700 knights. In 1068, Roger de Hauteville and his men defeated the Muslims at Misilmeri but the most crucial battle was the siege of Palermo, which led to Sicily being completely in Norman control by 1091. After the conquest of Sicily, the Normans removed the local emir, Yusuf Ibn Abdallah from power, but did so by respecting Arab customs.

The loss of the cities, each with a splendid harbor, dealt a severe blow to Muslim power on the island. The city of Qas'r Ianni (modern Enna) was still ruled by its emir, Ibn Al-Hawas, who held out for years. His successor, Ibn Hamud, surrendered, and converted to Christianity, only in 1087. Afer his conversion, Ibn Hamud subsequently became part of the Christian nobility and retired with his family to an estate in 3Calabria provided by Roger I. In 1091, Butera and Noto in the southern tip of Sicily and the island of Malta, the last Arab stongholds, fell to the Christians with ease. By the 11th century Muslim power in the Mediterranean had begun to wane.
====================
The Aftermath

The Norman Kingdom of Sicily under Roger II was characterised by its multi-ethnic nature and religious tolerance. Normans, Jews, Muslim Arabs, Byzantine Greeks, Longobards and "native" Sicilians lived in harmony.
Arabic remained a language of government and administration for at least a century into Norman rule, and traces remain in the language of the island today.

] Rather than exterminate the Muslims of Sicily, the Roger II's grandson Emperor Frederick II of Hohenstaufen (1215—1250) allowed them to settle on the mainland and build mosques. Not least, he enlisted them in his Christian army and even into his personal bodyguards.

A large scale Muslim rebellion broke out in 1190, triggering organized resistance and systematic reprisals[12] and marked the final chapter of Islam in Sicily.
The Muslim problem characterized Hohenstaufen rule in Sicily under Henry VI (1194-97) and his son Frederick II (1197-1250).

In the 1220s, in order to stamp out the Muslim rebellion, Frederick adopted a programmatic system to remove Islam from Sicily entirely.
This was achieved with the expulsion and forced deportation to the Apulian town of Lucera where they were isolated.

The Normans gradually "Latinized" Sicily over the course of two centuries, and this social process laid the groundwork for the introduction of Catholicism (as opposed to Eastern Orthodoxy). The process of Latinization was fostered largely by the Roman Church and its liturgy.

The annihilation of Islam in Sicily was completed by the late 1240s, when the final deportations to Lucera took place.

=========================================================

Norman kingdom

On the death of William II, Duke of Apulia, in 1127, the Duchy of Apulia and the County of Sicily were united under the rule of Roger II of Sicily, one of the greatest rulers of the Middle Ages.
Roger threw his support behind the Antipope Anacletus II, who duly enthroned him King of Sicily on Christmas Day 1130.

Roger spent most of the decade beginning with his coronation and ending with his great Assizes of Ariano fending off one invader or other and quelling rebellions by his premier vassals: Grimoald of Bari, Robert of Capua, Ranulf of Alife, Sergius of Naples and others.

In 1139, the Treaty of Mignano granted Roger recognition of his kingship from the legitimate pope.

It was through his admiral George of Antioch that Roger then proceeded to conquer the Mahdia in Africa (Ifriqiya), taking the unofficial title "King of Africa." At the same time Roger's powerful fleet attacked the Byzantine Empire and made Sicily the leading maritime power in the Mediterranean Sea for almost a century.

Roger's son and successor was William the Bad, though his nickname derives primarily from his lack of popularity with the chroniclers, who supported the baronial revolts William crushed. His reign ended in peace (1166), but his son, William II, was a minor. Until the end of the boy's regency in 1172, the kingdom saw turmoil which almost brought the ruling family down, although the reign of the second William is remembered as two decades of almost continual peace and prosperity.

For this more than anything, he is nicknamed "the Good."
However, his death without heirs in 1189 threw the realm into chaos.

Tancred of Lecce seized the throne but had to contend with the revolt of his distant cousin Roger of Andria and the invasion of Henry VI, Holy Roman Emperor on behalf of his wife, Constance, the daughter of Roger II.

Constance and Henry eventually prevailed and the kingdom fell in 1194 to the Hohenstaufen dynasty. Through Constance, however, the Hauteville blood was passed to the great Frederick II, Holy Roman Emperor.



Source : English Wiki


عدل سابقا من قبل Admin في السبت أكتوبر 11, 2008 12:43 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: رد: 535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالسبت أكتوبر 11, 2008 10:59 am

سنة 1136م
استغل (روجر النورماني) الشقاق في صفوف المسلمين فغزا جزيرة صقلية

فأرسل مسلمي صقلي وفداً منهم إلى ( المعز بن باديس ) لطلب النجدة
فأعد المعز أسطولاً وقوات كبيرة ثم وجهها إلى صقلية
تعرض أسطول المعز للغرق إثر عاصفة بحرية قرب نتللريا

وبعد وفاة المعز بن باديس أرسل ابنه ( تميم بن العز ) نجدة إلى صقلية بقيادة ولديه أيوب وعلي لكنهما انسحبا وعادا إلى إفريقيا بجنودهما وتركا صقلية إلى مصيرها وهو نجاح الغزو النورماني

ود تسبب الغزو النورماني لصقلية في هجرة إسلامية واسعة إلى إفريقيا ومصر وغيرها من البلدان العربية

وعندما أحكم النورمانيون السيطرة على الجزيرة قُدر عدد المسلمين الذين ظلوا بصقلية ما بين 100 ألف إلي 300 ألف مسلم من العرب والبربر والصقليين الذين اعتنقوا الإسلام
وقد تجمع القسم الأكبر منهم في باليرمو وساحل (مازار) وسهولها

المصدر : ابن الأثير

======================
سنة 1161
موت حاكم صقلية ( روجر الثاني )
بعد موته شهدت صقلية أول مذبحة للمسلمين حيث قتل عدد كبير منهم في أعنف حملة تطهير ودمرت أحياؤهم السكنية ونهبت أموالهم ومتاجرهم
=======================
السنتان 1189م و1190م
حدث فيهما زوال الوجود الإسلامي من بالرمو ومعظم مدن صقلية وإن ظل يقيم بها أفراد غيروا أسماءهم واعتنقوا المسيحية.
---------------------
إزاء هذا العداء الصارخ هب ما تبقى من المسلمين للدفاع عن أنفسهم وأرواحهم ودينهم
وتزعم هذه الحركة حسب رواية ابن جبير عدد من القادة برز من بينهم (محمد بن عباد) الذي عرفته الرواية الأوروبية باسم (المرابط) وقام بثورته ما بين العقدين الثاني والثالث من القرن الثالث عشر وشغل قوات فردريك في معارك قاسية.

لكن فردريك استطاع أن يحاصر ابن عباد وضيق الخناق عليه حتى استسلم بشرط ان يتمكن من مغادرة صقلية مع أولاده إلى إفريقيا

ووعده فردريك بذلك إلا أنه غدر به ونقله إلى بالرمو حيث أعدمه مع اثنين من أولاده
وواصلت من بعده القتال ابنته التي ضربت أروع مثل في الشجاعة والإباء.
المصدر : ابن جبير
----------------------
أورد الحميري قصة ابن العباد ومقاومته ومن ثم إعدامه حيث قال: إن ( فردريك) وعد (محمد بن عباد) بأن يسمح له بالسفر مع أولاده إذا استسلم لكن ابنته رفضت الاستسلام ونصحت أباها بعدم الاستسلام
وعندما رفض الأب نصيحتها فضلت الابنة الحكيمة البقاء في القلعة ومعرفة ما سوف ينتهي إليه أمر والدها ، وعندما علمت بما حل بوالدها من التغرير به وقتله غدراً في بلاط فردريك الغدار واصلت المقاومة المسلحة للنورمان وصممت على الاستماتة في القتال فخرجت مع رجالها من القلعة وأغارت على جيش فريدريك بغية فك الحصار 619هـ ـ 1222/1223م وصممت على الانتقام لوالدها
وذات يوم أرسلت إلى فريدريك تعلمه أنها تريد الاستسلام ولكنها تخشى ممانعة رجالها لها.
ولذلك فإنها تطلب منه إرسال ثلاثمائة فارس من خيرة رجاله ليلاً وأخبرته أنها سوف تفتح لهم القلعة وتمكنهم من الاستيلاء على القلعة وسر فردريك من الفكرة وأرسل إليها فرسانه
وفي الصباح توجه فريدريك إلى القلعة ففوجئ برؤيته رؤوس فرسانه تتدلى فوق أسوار قلعة عنتبلا
وحاول فريدريك استدراجها بالحيلة والإغراء فأمنها على حياتها إذا استسلمت ، ووعدها بالزواج ، إلا أنها واصلت المقاومة مع رجالها والحصار الطويل حتى نفذت المؤن والأغذية من القلعة واشتد بها وبرجالها الجوع ، إلا أنها قتلت في معركة مع من كان معها من المسلمين دون استسلام
وبعدها اقتحم فريدريك القلعة واستولى على من تبقى منها
وكانت الأندلس وصقلية مركزين للاشعاع الحضاري في أوروبا المتخلفة ، ولكن كما رأينا تم القضاء على دولة الاسلام في صقلية ثاني دولة إسلامية حضارية في أوروبا بسبب تخاذل الدول الاسلامية الأخري وقصر النظر حيث أدي تركها المقاومة الصقلية تقاتل وحدها دون إسعافها بالمدد إلس سقوطها المحتوم بعد استشهاد ابنة محمد بن العباد

وبالرغم من ذلك لم تنته المقاومة الاسلامية بل استمرت المقاومة في (جرجنت) الأمر الذي دفع فريدريك إلى إبعاد المسلمين خارج صقلية واختار لهم موقع ( لوتشيرا )

المصدر : الحميري بتصرف واعادة صياغة
==================
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: رد: 535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالسبت أكتوبر 11, 2008 11:01 am

وفي صيف عام 1300
هجم الإيطاليون على ( لوتشيرا )
في حملة صليبية علي المسلمين وقتلوهم رجالاً ونساءً وأطفالاً وشيوخاً ونهبوا أموالهم وممتلكاتهم ودمروا المساكن وتقاسموا أراضيهم
وهكذا قضى التعصب الديني المسيحي على بقية المسلمين في إيطاليا
وزال الوجود الاسلامي نهائياً من إيطاليا بعد أن دام الوجود الإسلامي في صقلية 472 عاماً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
الأستاذ
Admin
الأستاذ


عدد المساهمات : 3574
تاريخ التسجيل : 25/09/2008

535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Empty
مُساهمةموضوع: رد: 535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية   535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية Icon_minitimeالسبت أكتوبر 11, 2008 12:42 pm


Hohenstaufen kingdom

The accession of Frederick, a child who would then become also the Holy Roman Emperor Frederick II, in 1197 greatly affected the immediate future of Sicily.

For a land so used to centralised royal authority, the king's young age caused a serious power vacuum. His uncle Philip of Swabia moved to secure Frederick's inheritance by appointing Markward von Anweiler, margrave of Ancona, regent in 1198. Meanwhile, Pope Innocent III had reasserted papal authority in Sicily, but recognised Frederick's rights.

The pope was to see papal power decrease steadily over the next decade and was unsure about which side to back at many junctures.

The Hohenstaufen grip on power, however, was not secure. Walter III of Brienne had married the daughter of Tancred and come to the south in 1201 to claim the kingdom.

In 1202, an army led by the chancellor Walter of Palearia and Dipold of Vohburg was defeated by Walter. Markward was killed and Frederick fell under the control of William of Capparone, an ally of the Pisans. Dipold continued the war against Walter on the mainland until the claimant's death in 1205.

Dipold finally wrested Frederick from Capparone in 1206 and gave him over to the guardianship of the chancellor, Walter of Palearia. Walter and Dipold then had a falling out and the latter captured the royal palace, where he was besieged and captured by Walter in 1207.

After a decade, the wars over the regency and the throne itself had ceased.

Frederick built on the reform of the laws begun at the Assizes of Ariano in 1140 by his grandfather Roger II. His initiative in this direction was visible as early as the Assizes of Capua (1220) but came to fruition in his promulgation of the Constitutions of Melfi (1231, also known as Liber Augustalis), a collection of laws for his realm that was remarkable for its time and was a source of inspiration for a long time after. It made the Kingdom of Sicily an absolutist monarchy, the first centralized state in Europe to emerge from feudalism; it also set a precedent for the primacy of written law. With relatively small modifications, the Liber Augustalis remained the basis of Sicilian law until 1819.

During this period, he also built the Castel del Monte and in 1224 created the University of Naples: now called Università Federico II, it remained the sole athenaeum of Southern Italy for centuries.

Frederick II's heir in Sicily was his illegitimate son Manfred, who ruled the kingdom for fifteen years while other Hohenstaufen heirs were busy in Germany. The Hohenstaufen rule in Sicily ended after the 1266 Angevin invasion and the death of Conradin, the last male Hohenstaufen, in 1268.

Conflict between the Hohenstaufen house and the Papacy led in 1266 to Sicily's conquest by Charles I, Duke of Anjou. Opposition to French officialdom and taxation led in 1282 to the Sicilian Vespers insurrection and successful invasion by king Peter III of Aragon.
The resulting War of the Sicilian Vespers lasted until the Peace of Caltabellotta in 1302.

The Peace divided the old Kingdom of Sicily in two. The island of Sicily, called the "Kingdom of Sicily beyond the Lighthouse" or the Kingdom of Trinacria, went to Frederick III, who had been ruling it, and the peninsular territories (the Mezzogiorno), contemporaneously called Kingdom of Sicily but called Kingdom of Naples by modern scholarship, went to Charles II, who had been ruling it.
Thus, the peace was formal recognition of an uneasy status quo.

Sicily was ruled as an independent kingdom by relatives of the kings of Aragon until 1409 and thence as part of the Crown of Aragon. The Kingdom of Naples was ruled by Angevins until the two thrones were forcibly reunited by Alfonso V of Aragon, whose siege of Naples ended in triumph February 26, 1443.
However, Alfonso divided them after his rule.

He passed Naples to his son Ferdinand I of Naples, who ruled from 1458 to 1494, and Aragon and Sicily to Alfonso's brother John II of Aragon.

From 1494 to 1503 successive kings of France Charles VIII and Louis XII, who were heirs of Angevins, tried the conquest of Naples (see Italian Wars) but failed, so the Kingdom was definitely reunited to Aragon.

The titles were held by the Aragonese kings until 1516, followed by the Kings of Spain until 1707.

The Holy Roman Emperors held the titles from 1707 until 1735, when Naples was attacked by Duke Charles of Parma, who became Charles VII of Naples and Sicily.

His descendants ruled until the unification of Italy in 1861. From 1816 to 1861 the kingdoms were united under the name Kingdom of the Two Sicilies.

===================================

Malta under the Knights

In 1530, in an effort to protect Rome from Ottoman invasion from the south, Charles V, Holy Roman Emperor, as Charles I of Aragon, gave the Islands of Malta and Gozo to the Knights Hospitaller in perpetual fiefdom, in exchange for an annual fee of a single Maltese falcon, which they were to send on All Souls' Day to the Viceroy of Sicily.

The Maltese Islands had formed part of the Duchy, and later the Kingdom of Sicily, since 1127.

The feudal relationship between Malta and the Kingdom of Sicily continued in form throughout the rule of the Knights, until they were evicted from Malta by Napoleon, in 1798.


Source : English Wiki
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://pearls.yoo7.com
 
535-1798 ) -- تاريخ جزيرة صقلية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» تاريخ صقلية - رابط مناقلة
» تاريخ جزيرة مان
» تاريخ جزيرة مارتينيك
» تاريخ جزيرة رودس
» مملكة النورمان في صقلية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي لآلـــئ :: الأرشيف :: بعض :: - من أرشيف 2008-
انتقل الى: