منتدي لآلـــئ

التاريخ والجغرافيا وتحليل الأحداث
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

 

  وثائق تاريخ الإمارات العربية في القرن 19

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
الحاجة
عضو فعال



عدد المساهمات : 657
تاريخ التسجيل : 16/11/2011

 وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Empty
مُساهمةموضوع: وثائق تاريخ الإمارات العربية في القرن 19    وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Icon_minitimeالثلاثاء مايو 01, 2012 11:35 am

وثائق تاريخ الإمارات العربية في القرن 19
=================================
لقد كان للامارات العربية تاريخ رائع في القرن 19 يحتاج التوثيق
وفيما يلي نذكر بعض ما أتيح لنا الحصول عليه من وثائق





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحاجة
عضو فعال



عدد المساهمات : 657
تاريخ التسجيل : 16/11/2011

 وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Empty
مُساهمةموضوع: وثيقة 29-12-1804    وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Icon_minitimeالثلاثاء مايو 01, 2012 11:48 am


تقرير عن صدام بريطانيا بسفن حاكم لنجه وحاكم راس الخيمه
========================
من قائد السفينة شانون
الى المستر "صمويل مانتسى " المندوب السياسي في بوشهر

بعد التحيه:

يؤسفني أن أخاطبكم بشأن تلك الأحداث المحزنه التي وقعت على سطح السفينه (شانون) التي أتولى قيادتها وذلك اثناء ابحارها في (الخليج الفارسي)،

بعد مضي نصف ساعه من ظهيرة ذلك اليوم وعندما كنا نشق طريقنا جنوبا نحو جزيرة بوليور الى الجنوب بمساندة الرياح الجنوبيه الشرقية ناشرين أشرعتنا لمحنا مركباً مريعاً يسير في اتجاه غرب الشمال الغربي، وما هي الا لحظات حتى ابصرنا المزيد من المراكب التي تحيط به، ولقد بدت لنا السفينه وكانها السفينه (تريمر) ولقد جعلني الكابتن (كمنج) اعتقد واستنتج انها هي بعينها ولاحظنا انها محاطة بمراكب القراصنه ولقد شارك كل من معي على ظهر السفينه برأيه لاقناعي بان الظروف هذه تستدعي ان نغير اتجاه سيرنا وهذا ماحدث، وبعد ان اكتشفت اننا نسير في الاتجاه الغربي من (جزيرة بوليور)، قررت السير في جهة الجنوب الغربي في محاولة لتفادي تلك المراكب،

وفي الساعه الواحده وخمس واربعين دقيقة ادركت ان حوالي 15 مركبا تنطلق في اثرنا، وبالتالي عملنا كل الترتيبات اللازمه لحماية انفسنا في حالة تعرضنا للهجوم،
ولقد استمرت المطارده حتى الساعه الثالثه وحينها رفعت رايتي، وناديت عليهم بالعربيه، ولكنهم لم يلقوا بالا لذلك بل استمروا في تقدمهم نحونا، ومره اخرى ناديت عليهم مناشدا اياهم عدم الاقتراب اكثر من ذلك وكان ردهم البدء في قصفنا بنيرانهم، وهذا ما دفعني على الرد على نيرانهم وحينما امرت بتجهيز اربعة مدافع لاطلاق النار عليهم، وبالفعل وجهوا إلينا نيرانهم من اسلحة خفيفه وكان على بعد مسافه قليلة ثماني مراكب غيرت احداها مسيرتها عنا لمدة وجيزة، عموما بعد الساعه الثالثة اقتربت تلك المراكب منا، وبالفعل تمكن رجالها من الصعود الى سفينتنا وسيوفهم في ايديهم واستولوا على ممتلكاتنا ونلت مع طاقم سفينتي معامله قاسيه، ويؤسفني ان ابلغكم في هذه الحادثه بأننا قد فقدنا أحد رجالنا وتعرض اربعة اخرون لجراح خطيره، هذا بالاضافة الى المعامله السيئة التي وجدتها من جانبهم، حيث بترت يدي من الرسغ ونلت منهم جراحات بلغت التسعه في راسي وبقية أنحاء جسدي، ولقد نهبوا كل ممتلكاتنا وتركونا عراة وحرمونا من الطعام والشراب، وبهذا الاسلوب اللاإنساني اجبروني على البقاء على ظهر السفينه غير قادر على الحركه بسبب النزيف الذي تحملته مدة ثمانية ايام، ولولا وجود القليل من البسكويت والخمر لما نجوت تم نهب جميع البضائع التي كنا نحملها كما اعتدوا على مخازن السفينه وسلبوا الاسلحه والاشرعه الخفيفه، مرساه او الكلاب وكذلك الشراع الرئيسي وثلاثه من اخشاب الاشرعه، هذا بجانب تعرضها للمزيد من التخريب، ايضا استولوا على حقيبه الرسائل التي استلمتها من بومباي، ومزقوا كل الرسائل عدا بعض الخطابات التي تمكنت من الاحتفاظ بها.

وفي حوالي الثالثه صباحا من اليوم الحادي عشر ارسل الينا قارب ليبلغنا بانه قد افرج عنا ولنا مطلق الحريه في السير حيث نشاء. وفي نفس الوقت منحنا حزمة من التمر لسد الرمق، بوصلة وجزء من رايتنا ومدفعين بذخيرتهما، ايضا بعثوا لنا بكل المسيحيين الذين احتجزوا من السفينه تريمر وثلاثه ممن يعملون بالغسيل في خدمة السيد دونالد في البصرة، وتحت هذه الظروف القاسيه ابحرنا صوب خور (جارك) في الشمال الشرقي من الخليج متجهين الى بوشهر، وفي اثناء مسيرتنا سنحت لي الفرصه للتحدث مرتين مع الشيخ، كانت الاولى بعد مضي اربعة ايام من الهجوم حيث وضحت له فيها نزع المعاملة القاسية، ووضحت له الحال الذي صرنا اليه ونحن نقاسي الجوع والعطش والجراح، ولكني لم اتلق ردا على ذلك
بعد ذلك طلبت منه ان يمدني بمركب صغير لاستغلاله الى البصرة او ابوشهر، واشرت الى انني سوف اكون مسؤولا عن سلامة المركب وذلك مقابل خمسة الاف قرش،
وفي هذا الشأن اجاب بانه لن يقبل الا بعد الشروع في تسيير المراكب وبما انه ليس في حرب مع بريطانيا الا انه رغب في حيازة البضائع الخاصة ببوشهر – البصرة ومسقط
وعموما لم يجب عن الاسباب التي ادت به الى سلبنا ونهب سفينتنا
اما في المرة الثانية فقد تحدثت اليه مجددا رغبتي في استخدام القارب او المركب وكانت اجابته كسابقتها الا انه وعدني بالحفاظ على ممتلكاتنا والبضائع ولكن كل هذه الوعود كانت جزافا حيث ثبت لنا انه لم يكتفي بالتخلص منا بابعادنا دون تزويدنا بالمؤن او حتى أوعيه الطبخ ولكني ادركت انه احتفظ بالسفينه تريمر لنفسه.

وفي اليوم الثامن عشر صعدت الى سطح السفينه مورنقتون حيث استقبلني قائدها الكابتن قلمور بترحاب شديد جم واليه أوجه شكري العميق، وكذا للطبيب الذي كان على سطحها، ولقد زودت الكابتن قلمور بكل المعلومات واخطرته بان قائد الاسطول هو الشيخ قضيب حاكم لنجه والشيخ سلطان بن صقر حاكم راس الخيمه او حاكم القواسم، ويبدو ان الاخير هو الرجل المسؤول المباشر،

وفي اليوم التاسع عشر وصلنا الى بوشهر وفي مساء نفس اليوم وصلت السفينه شانون الى الميناء.

مع خالص الشكر والتقدير
توقيع:
بابكوك
29ديسمبر 1804م

====================
المصدر لهذه الوثيقة :
كتاب (خرافة القرصنة في الخليج)للدكتور القاسمي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحاجة
عضو فعال



عدد المساهمات : 657
تاريخ التسجيل : 16/11/2011

 وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Empty
مُساهمةموضوع: إتفاقية السلام بين شركة الهند الشرقية البريطانية وسلطان بن صقر القاسمي    وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Icon_minitimeالثلاثاء مايو 01, 2012 11:55 am

إتفاقية السلام بين شركة الهند الشرقية البريطانية وسلطان بن صقر القاسمي
الموقعة في 6 -2-1805


النص:


معاهدة بين الشيخ عبد الله بن كروش نيابة عن الشيخ سلطان بن صقر بن راشد القاسمي والكابتن ديفيد ستون نيابة عن شركة الهند الشرقية في بندرعباس في 6 فبراير 1806م:

مادة (1) :

سيكون سلام بين شركة الهند الشرقية البريطانية الموقرة وسلطان بن صقر القاسمي وجميع توابعه ورعاياه على سواحل شبه جزيرة العرب وفارس وهم سيحترمون علم شركة الهند الشرقية وممتلكاتها أينما وكيفما يكونون وبالمثل يكون سلوك شركة الهند الشركية نحو القواسم.



مادة (2) :

إذا خالف القواسم حكم المادة المذكورة انفا فانه تحق عليهم غرامة مقدارها 30,000 دولار وبهذا الشرط فإن الكابتن ديفيد ستون يوافق ان يستلم من الأمير سلطان بن صقر السفينة تريمر الراسية الآن في مسقط ،وأن يتنازل عن المطالبة بحمولة مدافع هذه السفينة تريمر وكذلك عن المطالبة بالسفينة شانون.



مادة (3) :

إذا وجدت ممتلكات بريطانية في أسطول الصيد فيجب أن ترد.



مادة (4) :

أي سفينة بريطانية ترسو على شواطئ القواسم للتزود بالطعام والماء أو تضطر إلى اللجوء للشاطئ بسبب حالة الجو أو أي سبب آخر يجب أن يساعدها القواسم ويؤمنوا لها الحماية، وأن يحافظوا على ممتلكاتها وأن يسمحوا لها باللجوء أو الرحيل حسبما يراه أصحابها مناسبا بدون مقابل أو طلب.


مادة (5) :

إذا أجبر الأمير سعود القواسم على الخروج عن اتفاقية السلام هذه، فيجب عليهم وفي جميع الحالات إرسال إنذار قبل ثلاثة أشهر.


مادة (6) :

حين تتم المصادقة على هذه المعاهدة فيمكن للقواسم ان يترددوا على الموانئ البريطانية من سورات إلى البنغال كما كان الحال سابقا.

توقيع توقيع
عبد الله بن كروش ديفيد ستون

==============

تعقيب:
قام الكابتن ديفيد سيتون الوكيل البريطاني في مسقط بالتوقيع علي الاتفاقية
وقد اعتمدها الشيخ سلطان بن صقر القاسمي زعيم القواسم
كما صدق حاكم الهند العام وهو بريطاني على المعاهدة في 29-4-1806م

==============
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحاجة
عضو فعال



عدد المساهمات : 657
تاريخ التسجيل : 16/11/2011

 وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Empty
مُساهمةموضوع: أول المعاهدات التمهيدية السير وليام كرانت كير مع شيخ الشارقة سلطان بن صقر 6-1-1820    وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Icon_minitimeالثلاثاء مايو 01, 2012 12:03 pm


كان الشيخ سلطان بن صقر أول من يوقع معاهده تمهيدية للمعاهده العامة مع الجنرال كير وكانت نصوص المعاهدة التمهيدية كما يلي:


بسم الله الرحمن الرحيم

ليعلم جميع الناس ان (سلطان بن صقر) كان عند حضرة الجنرال السير (وليام كرانت كير) وقد تم الاتفاق بينهما على النصوص التالية:

(المادة 1) يقوم سلطان بن صقر بتسليم كافة القلاع والسفن والمدافع الموجودة في الشارقة وعجمان وأم القيوين وتوابعها الي الجنرال كير.
(المادة 2) يسلم سلطان بن صقر جميع السجناء الهنود إذا كان أحد منهم عنده.
(المادة 3) لن يسمح الجنرال للجيوش (للقطاعات) ان تدخل المدن لنهبها وتخريبها.
(المادة 4) بعد تنفيد هذه الا لتزامات فان سلطان بن صقر سينضم ويدخل في اتفاق السلام.
و بهذه الشروط فان حاله العداء تكون قد انتهت بين الجنرال وبين سلطان بن صقر واتباعه ولكن ستبقى مراكبهم محظورا عليها دخول البحر.

تم في راس الخيمة في 6 يناير 1820م ؛
(مترجمة ترجمة دقيقة :جي.بي.تومسون ،،نقيب من الوحدة 17 لايت دراكون ومترجم


توقيع
اللواء (جنرال) و.كرانت كير

توقيع
سلطان بن صقر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحاجة
عضو فعال



عدد المساهمات : 657
تاريخ التسجيل : 16/11/2011

 وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Empty
مُساهمةموضوع: ثاني المعاهدات التمهيدية السير وليام كرانت كير مع شيخ رأس الخيمة حسن بن رحمة 8-1-1820    وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Icon_minitimeالثلاثاء مايو 01, 2012 12:10 pm

شيخ رأس الخيمة حسن بن رحمةالذي كان مصابا بمرض شديد اثر المعركة والسجن
ورغماً عن ذلك فإنه في 8-1-1820م وقع المعاهدة التمهيدية التالية:

بسم الله الرحمن الرحيم

ليعلم جميع الناس أن (حسن بن رحمة) كان في حضرة الجنرال السير (وليام كرانت كير) وقد تم الاتفاق بينهما على النصوص التالية:

(المادة 1) تبقى في يد الحكومة البريطانية بلدة رأس الخيمة والمحارة والأبراج القائمة في مزارع النخيل قرب البلدة.
(المادة 2) إذا كانت أي من سفن حسن بن رحمه في الشارقة أو أم القيوين أو عجمان أو أي مكان آخر يذهب إليه الجنرال بقواته يجب تسليمها للجنرال وسيترك سفن صيد اللؤلؤ وصيد الاسماك.
(المادة 3) يسلم حسن بن رحمه السجناء الهنود إذا كان أي منهم عنده.
(المادة 4) بعد تنفيد هذه الالتزامات فسيسمح له بالانضمام إلى معاهدة السلم العام مع بقية العرب الاصدقاء المسالمين.
تم في راس الخيمة قبل ظهر السبت 8 يناير 1820م

توقيع
دبليو كرانت كير (جنرال)

توقيع
حسن بن رحمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحاجة
عضو فعال



عدد المساهمات : 657
تاريخ التسجيل : 16/11/2011

 وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Empty
مُساهمةموضوع: ثالث المعاهدات التمهيدية السير وليام كرانت كير مع حاكم دبي محمد بن هزاع الياسي 9-1-1820    وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Icon_minitimeالثلاثاء مايو 01, 2012 12:22 pm


و في اليوم التالي جاء من دبي حاكمها القاصر محمد بن هزاع بن زعل إلياسي ومعه النائب والوكيل عنه (أحمد بن فطيس) تم توقيع اتفاق نصه:


بسم الله الرحمن الرحيم

ليعلم جميع الناس ان محمد بن هزاع بن زعل _ القاصر_ ومعه أحمد بن فطيس كانا في حضرة الجنرال السير وليام كرانت كير وهناك تم الاتفاق على النصوص التالية:

(المادة 1) يسلم أهالي دبي إلى الجنرال السفن التي في دبي وتوابعها والمدافع الموجودة في الأبراج وسيترك الجنرال مراكب صيد اللؤلؤ ومراكب صيد السمك.
(المادة 2) يسلم أهالي دبي كافه الأسرى الهنود إذا كان لديهم أحد منهم.
(المادة 3) لن يسمح الجنرال لقطاعاته الدخول إلى بلد لنهبها وسوف لن يدمر الحصون والأبراج.
(المادة 4) إذا تم تنفيذ هذه النصوص فلسوف يسمح لمحمد بن هزاع بن زعل واتباعه بالانضمام إلى معاهدة السلم العامة اسوة بسائر العرب الاصدقاء المسالمين.
وبهذه الشروط فلسوف تتوقف حالة العداء بين بريطانيا وبين محمد بن هزاع وأتباعه باستثناء سريان الخطر على مراكبهم في البحر.

توقيع :
الجنرال وليام كرانت كير

االمترجم :
نقيب الوحدة 17 لايت دراكون ومترجم


وقع بختم :
أحمد بن فطيس

شاهد على المعاهدة :
الشيخ حمزة بن محمد شيخ جزيرة قشم

وأعطيت نسخه مصدقة من المعاهدة إلى محمد بن هزاع.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحاجة
عضو فعال



عدد المساهمات : 657
تاريخ التسجيل : 16/11/2011

 وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Empty
مُساهمةموضوع: رابع المعاهدات التمهيدية السير وليام كرانت كير مع شيخ أبوظبي شخبوط بن ذياب آل نهيان 11-1-1820    وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Icon_minitimeالثلاثاء مايو 01, 2012 12:30 pm

ا
في 11-1-1820م وصل من أبوظبي الشيخ (شخبوط بن ذياب بن عيسى آل نهيان) حيث التقي بالجنرال البريطاني ( وليام كرانت كير ) ووقعا المعاهدة التالي نصها:


بسم الله الرحمن الرحيم

ليعلم جميع الناس ان الشيخ (شخبوط بن ذياب بن عيسى آل نهيان) كان في حضرة الجنرال السير (وليام كرانت كير) وقد تم الاتفاق بينهما على النصوص التالية :

(المادة 1) إذا وجدت في أبوظبي أو أي مكان آخر تابع للشيخ شخبوط أي من السفن (القراصنة)التي صادفها أو قد يصادفها الجنرال في الحرب الحالية فيجب عليه ان يسلمها إلى الجنرال.
(المادة 2) سيسمح للشيخ شخبوط بالانضمام إلى المعاهدة العامة للسلم مع الاصدقاء العرب.

تم في راس الخيمة 11 يناير1820م

توقيع:
اللواءكير

توقيع :
الشيخ شخبوط
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحاجة
عضو فعال



عدد المساهمات : 657
تاريخ التسجيل : 16/11/2011

 وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Empty
مُساهمةموضوع: خامس المعاهدات التمهيدية:السير وليام كرانت كير مع الشيخ حسن العنزي شيخ الرمس وضايه11-1-1820    وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Icon_minitimeالثلاثاء مايو 01, 2012 12:38 pm

تم توقيع المعاهدة التمهيدية التالي نصها في 11-1-1820 بين:
1- الجنرال السير (وليام كرانت كير )
2- الشيخ (حسن بن علي بن عبد الرحمن العنزي) شيخ بلده الرمس وضايه
وبتوقيع حسن العنزي هنا يكون الجنرال كير قد استكمل مسلسل التعاهد مع كبار شيوخ إمارة راس الخيمة وهم سلطان بن صقر القاسمي وحسن بن رحمة و حسن العنزي وكان ذلك منه لأهمية إمارة راس الخيمة لديه ولتعدد رؤساء قبائلها

نص المعاهدة
:


بسم الله الرحمن الرحيم

ليعلم جميع الناس ان حسن بن علي في حضرة الجنرال السير وليام كرانت كير وقد تم الاتفاق بينهما على النصوص التالية:

(المادة 1) يجب تسليم كافة السفن العائدة لحسن بن علي والموجودة في الشارقة أو أم القيوين أو عجمان أو أبوظبي أو أي مكان تذهب إليه قوات الجنرال فان مثل هذه السفن تسلم للجنرال وسيترك الجنرال تلك التي تصيد اللؤلؤ ومراكب صيد السمك.

(المادة 2) يسلم حسن بن علي جميع السجناء والهنود إذا كان أي منهم لا يزال لديه.

(المادة 3) إذا تم تنفيذ هذا الاتفاق فسيسمح لحسن بن علي على للانضمام ودخول في معاهدة السلم العام

الموقعان :
الجنرال كير
حسن بن علي

و قد تم كتابة نسختين من كل معاهده وتسلم كل من الموقعين نسخة منها.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحاجة
عضو فعال



عدد المساهمات : 657
تاريخ التسجيل : 16/11/2011

 وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Empty
مُساهمةموضوع: رد: وثائق تاريخ الإمارات العربية في القرن 19    وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Icon_minitimeالثلاثاء مايو 01, 2012 1:33 pm


بالتأمل في المعاهدات التمهيدية الخمسة نلاحظ:
1- شيخ أم القيوين وشيخ عجمان لم يوقعامع الجنرال كير أية معاهدات تمهيدية لكنهما وقعا على المعاهدة العامة فقط.

2- وقع ثلاث شيوخ من إمارة راس الخيمة هم الشيخ سلطان بن صقر القاسمي والشيخ حسن بن رحمة والشيخ حسن بن علي بن عبد الرحمن العنزي شيخ الرمس وذلك لأهمية الإمارة ولتعدد الرؤساء فيها
ونظرا لان الشيخ سلطان تولى حكم إمارة رأس الخيمة بعد الحملة مباشرة لذا فتوقيعه هنا سيشمل امارتي راس الخيمة والشارقة

3- شيوخ الامارات وقعوا بايديهم وأختامهم الا شيخ دبي فقد وقع نيابة عنه السيد احمد بن فطيس وذلك لصغر سنه (وقتها كان شيخ دبي طفلاً في السنة التاسعة من العمر ولم يوقع على المعاهدة بيده.).


4- لم يكن هناك شهود على هذه المعاهدات التمهيدية الا المعاهدة الموقعة مع شيخ دبي التي شهد عليها شيخ جزيرة قشم و
السبب : شيخ دبي كان صغيرا في السنة التاسعة من العمر

5- في جميع المعاهدات ذكر اسم الشيخ فلان أو غيره فقط فمثلا حضر الشيخ (الاسم فقط دون ذكر الإمارة التي يحكمها).
وهذا ربما من تدقيق الانجليز لكيلا يلزم الجنرال حكومته بالاعتراف بأحقية الشيخ في حكم الإمارة المعنية


6- لقد بدأت جميع المعاهدات التمهيدية الخمسة بعبارة (ليعلم جميع الناس)
السبب: لتكون معاهدة علنية لا معاهدة سرية فالعبارة السابقة توضع لإعلام كل الناس بها فلابد أن تعلن وتقرأ للجميع فتكون المعاهدة سارية ويعلمها أبناء القبائل العربية بالخليج ويلتزمون بها وليس الملتزم بها فقط هو من وقعها مع الجنرال كير.


7- حرص الجنرال كير على أن ينص في كل معاهده على تسليم كافة السفن العسكرية وغيرها ما عدا سفن صيد اللؤلؤ وصيد السمك وذلك طبعا للقضاء على الأساطيل العربية في الخلیج ا لفارسی وللقضاء على على التجارة فالمنع يسري كذلك السفن التجارية والنتيجة النهائية هي انفراد إنجلترا بالسيطرة على التجارة في المنطقة كلها والقضاء على أي منافس لها في المنطقة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

 وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Empty
مُساهمةموضوع: رد: وثائق تاريخ الإمارات العربية في القرن 19    وثائق تاريخ الإمارات العربية  في القرن 19 Icon_minitimeالثلاثاء يونيو 05, 2012 7:57 am

موضوعات ذات صلة بالموضوع أعلاه:
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المعاهدة العامة للسلام بين القبائل العربية والحكومة البريطانية 8-1- 1820م
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وثائق تاريخ الإمارات العربية في القرن 19
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي لآلـــئ :: الأرشيف :: بعض :: من أرشيف 2012-
انتقل الى: