منتدي لآلـــئ

التاريخ والجغرافيا وتحليل الأحداث
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

 

 رمسيس الثالث ملك مصر (1183 ق م- 1152 ق م)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البدراني
عضو فعال
البدراني


عدد المساهمات : 3882
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

رمسيس الثالث ملك مصر (1183 ق م- 1152 ق م) Empty
مُساهمةموضوع: رمسيس الثالث ملك مصر (1183 ق م- 1152 ق م)   رمسيس الثالث ملك مصر (1183 ق م- 1152 ق م) Icon_minitimeالسبت يناير 07, 2012 11:27 am



رمسيس الثالث ملك مصر .
أحد ملوك الأسرة العشرين فرعونية
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


1183 ق م
في هذا العام تولي رمسيس الثالث حكم مصر
وقد طال حكمه
مدة حكمه=31 عاماً فقد حكم مصر للفترة ( 1183 ق م- 1152 ق م)
__________

إسمه الملكي: وسر-معت-رع-مري-إمن
ويعني: القوي بماعت ورع، محبوب آمون


الاسم الأصلي: رع-مس-س-هيكاع-إوُنو
ويعني: حمله رع، حاكم أون

اسمه عند الاغريق : رامپسينيتوس.

########################

في العام الخامس من حكمه : :
ثورة قبائل الليبيين علي حكم فرعون مصر
السبب : تعيين حاكم جديد عليهم لم يقبلونه

وكانوا قبائل متعددة منهم المشواش،
وتقدمت القبائل نحو مصر ونجحت في دخول حدود مصر وازحفوا في اتجاه (مدينة منف) لاسقاط الدولة الفرعونية و الاستيلاء على مصر لكن قام الجيش المصري بقيادة "رمسيس الثالث" بحشد عسكري و الاقتتال مع تلك القبائل القادمة من ليبيا
وأهم المعارك معركة دلتا (؟) القرب من وادى النطرون.
وأسفرت المعارك عن:
1- مصرع 12 ألف من مقاتلي القبائل الليبية
2- أسر أعداد أخري من مقاتلي القبائل الليبية
=======
في العام الثامن من حكمه :
حروب (رمسيس الثالث) مع شعوب البحر المتوسط
شهد عصره الموجة الاخرى من الغزو الهندواوروبي لمصر
شعوب البحر كانت تبحث عن مناطق استيطان جديدة في الشرق فقضوا على دولة الحيثيين وغيرها من دول اسيا واستولوا على قبرص
وواصلت حركتها حتى حدود فلسطين

ثم مغرورين بانتصاراتهم السابقة فكروا في استيطان مصر وجاءوا ومعهم زوجاتهم واطفالهم من الشرق ومن الشمال،وهددوا حدود مصر من البر ومن البحر في ان واحد ،ويبدو ان تلك الشعوب قد فشلت في الاستيطان مع الليبيين في شمال افريقيا ،فاخذت تبحث عن أراضي خصيبة في اسيا الصغري وفي سوريا

ليس عندنا معلومات مؤكدة عن الحملة البرية ولكن يبدو ان الجيش المصري قد نجح في محاصرة الهندو اوروبيين خارج حدود مصرعند الحدود الفلسطينية المصرية حيث أعد رمسيس الثالث جيشه للتصدي للغزاة الهندوأوروبيين و استطاع هزيمة قواتهم البرية عند مدينة رفح
وانتصر على سفنهم الكبيرة عند مصب النيل الغربي في معركة بحرية، سجلت على حوائط معبده الجنزى المسمى بمدينة هابو في طيبة


وهذا يدل على نضاله لإنشاء قوة حربية بحرية فقد قام ببناء السفن الحربية واضعا اياها علي مداخل نهر النيل
وأصبحت هذه المعركة أول معركة بحرية كبرى في تاريخ المعارك البحرية.

،وسجل الملك معاركه معهم على جدران معبد مدينة هابو . فنقوش ذلك المعبد في البر الغربي في طيبة تحكي عن تقدم الاعداء نحو مصر عن طريق البر والبحر واعداد الملك رمسيس الثالث بعناية كبيرة اسطولا ضخما للدفاع عن الدلتا و قوات مدربة جيدا ،و لم يستطيع الغزاة الرسو على الشاطىء وهلك اغلبهم ،

وصورت النقوش قتال المصريين فوق سفنهم وشوهد العدو امامهم وكان من بين تلك الشعوب :الشردانه،الدانو،والبلست ،والثككر .

وبعد تحطم اسطول الغزاة من"شعوب البحر"امام شواطىء الدلتا لم يعاودوا الكرة مرة اخرى علي مصر ،ومن ثم فقد عادت السيطرة المصرية كاملة على سوريا .وبهذا استطاع رمسيس الثالث أن يبعد خطرا لا يقل أهمية عن الهكسوس,

=================
في العام الحادي عشر من حكمه:

نظراً لكون الانتصار الاول لرمسيس الثالث على الليبيين وحلفائهم كان غير حاسم فبعد ست سنوات تقريبا من فشلهم في الغزوة الاولى ، قامت قبائل الليبيين بالدخول في وحدة تحت إمرة رئيس واحد هو كابر
قام كابر أولاً باخضاع بقايا الشعوب الليبية لسيطرته وحقق السيطرة الكاملة للهندو اوروبيين على الليبيين ،
وعندما تحقق له ذلك ،دفع كابر بقبائله لغزو مصر ،
واما وصل بجيشه قرب منف كان الجيش المصري بقيادة رمسيس الثالث مستعداً للقتال معه فاصطدم الجيش الغازي مع الجيش المصري في معركة شرسة بالقرب من منف ايضا ،
وأسفرت المعركة عن :
1- انتصار الجيش المصري انتصاراً حاسما ،
2-وقوع كابر وولده ،في أيدي الجيش المصري واخذا كاسرى حرب ،
3- مقتل اكثر من الفي رجل من الجيش الغازي
=============
بعد ذلك:
عاش الليبيون و القبائل الهندواوروبية بطريقة غير منظمة ولم تحاول غزو مصر بالقوة مرة اخرى ،
تعقيب :
مصر الجميلة ذات النهر الرائع والشعب المتعلم و المزارع الخصبة والنباتات العجيبة والماشية والانشاءات العمرانية ظلت تجذب خيالات هؤلاء اليها ولكن بدلا من ان يدخلوها كغزاه دخلوها بطريقة مشروعة عن طريق التسلل والتفاوض لعرض أنفسهم كجنود مرتزقة علي حكام الأقاليم و الأسر المحلية القوية وعلي الملوك الذين بحثوا عن هكذا مقاتلين مغامرين ومستعدين للتضحية بأرواحهم في سبيل المال بعدما ظهر النقص في عدد جنود الجيش المصري القديم ربما لنفور السكان من حياة تتواءم مع خطر الابادة وقهر القادة وقلة الدخل ،وهكذا نجح المتمصرون المرتزقة في ان يصبحوا قوة داخل الدولة ثم استطاع احفاد هؤلاء فيما بعد في ارتقاء عرش مصر


ونجت مصر من الغزو بفضل الانتصار البرى الكبير ،وهكذا اضطر رمسيس الثالث ان يحارب الليبيين ويهزمهم ،وقد جاء ذكر هذه الحملة الاخيرة في بردية هاريس ،وفي معبد مدينة هابو هناك نصان يقضان احداث المعكرة وصورا لغنائم الحرب من الاسرى وما تعرض له بعض هؤلاء الاعداء من تعذيب ،بوبعد انزال الهزيمة بالشعوب الليبية وحلفائها من شعوب البحر حاول رمسيس الثالث استعادة السياسة التقليدية لمصر في اسيا
===========
بعد العام الحادي عشر من حكمه:ثورة بدو سوريا
وبعد وصول الخبر بذلك سافر رمسيس الثالث بقواته إلي سوريا لقمع الثورة ، فوجدها ثورة من جماعات من البدو كانوا يتنقلون في الصحراء جنوب فلسطين ،
ولم تكن حملته هذه سوي مجرد غارة لم تتكرر ثانية وساد السلام في سوريا

==============
نظراً لجرأة رمسيس الثالث الواضحة ومهارة تكتيكاته وعدم نفوره من الحرب ضد خصوم الدولة
فقد حقق رمسيس الثالث النصر على الشعوب التي حاولت غزو مصر فتمكنت مصر من تخليص نفسها وبلدان الشرق الانى القديم من الخطر الداهم،

وأصبح لرمسيس الثالث صيت كبير علي كوكب الأرض يحترم أمره ا ويخشي غضبه ،وكان جيشه واسطوله الدعامة الاساسية لتاكيد تلك السيطرة
لم تعد حدود مصر وشواطئها مهددة فصارت كل مصر آمنة ،وغدا الأسطول التجاري المصري يقوم برحلاته العادية التجارية تبين شواطئ مصر و شواطئ فينقيا دون قلق من التعرض لأخطار القرصنة ونهب البضائع ،

بل كان في هذا العصر لكبار كهنة ايونو ومنف وطيبة-اساطيل تجارية خاصة بهم – وكانوا ينفقون علي رحلات الأساطيل عليها من اموالهم الخاصة
وكانت سفنهم تسافر إلي لبنان لتشتري أخشاب الارز التى كانت عندما تصل الي مصر كانت تستخدم في بناء المعابد والسفن

ونعمت مصر بالاستقرار
و اقتدى رمسيس الثالث بوالده رمسيس الثاني في الشروع في مشاريع إنشائية ضخمة.
وشهدت مصرإنشاءات لأجزاء ضخمة وتوسعات في معابد طيبة والكرنك، وبر رمسس، هليوبوليس، ممفيس، هرموبوليس، أبيدوس، النوبة وسوريا.

في معابد الكرنك شيد معبد من الجرانيت الاصفر مخصص لسفن ثالوث مدينة طيبة ومعبدا مخصص للوثنة نوت والوثنة خنوسو،

كما أمر ببناء معبد خنوسو الذي بدأت أشغال البناء في عهده

ومن أعظم إنجازات الملك القصر الذي شيده بمدينة حابو.
البوابات نقش عليها ترانيم تخلد انتصارات الفرعون .
وفي الداخل وعلى الجدران رسم مشاهد من الاحتفال بعيد وثن الخصوبة مين.
=================

التماثيل :
أمر رمسيس الثالث بنحت عديد من التماثيل تمثل شخصه وضعت في معبده بمدينة هابو والتى أشتهرت بأسم التماثيل الأوزرية

أغدق رمسيس الثالث الهدايا الثمينة وزعها على كل معابد البلاد
وأمر باحصاء شامل للمعابد ولكل معبودات الرعية
وبسبب تمويلهم الجيد اشتغل رؤساء الكهنة بالتجارة البحرية و إسترجع الكهنة نفوذهم وهيبتهم

تمثال جماعي الفرعون رمسيس الثالث بين حورس و ست. والتماثيل الثلاثة في وضع الوقوف،
وهي جميعا في نفس الارتفاع تقريبا ويضع حورس و ست يدهما على الفرعون رمسيس الثالث علامة على تأييدهما له. ويقف تمثال الملك بين التمثالين الآخرين اللذين صورا من الجانب.
ويرتدي رمسيس الثالث التاج الأبيض لمصر العليا بالصل على الجبهة، وصدرية بعدة صفوف، والكلتية الملكية "الشنديت" بحزام طويل يتدلى إلى أسفلها. ويمسك الملك بالعنخ، علامة الحياة، في يده اليمنى ولفافة السلطة في يده اليسرى. ويقف بساقه اليسرى إلى الأمام.
وتمثالا حورس وست في نفس الوضع، بالساق اليسرى إلى الأمام؛ وكل منهما يمسك بالعنخ ويرتدي الصدرية المصرية وكلتية "الشنديت". وقد وضع كل منهما إحدى يديه على تاج الملك: وهذا يجسد مشهد تتويج الملك رمسيس الثالث.

ويقول الآثاريون أن رمز حضور المعبودين المصريين (حورس رب الشمال وست رب الجنوب) مقصود به اسباغ القداسة فضلا عن الشرعية علي حكم الملك رمسيس الثالث بالنظر لمساندة هذين المعبودين لحكمه .

=======================
فى السنة 29 من حكمه
حدوث أول إضراب فى التاريخ
قام عمال معبد بأول إضراب في تاريخ مصر في عهده، نظرا لتأخير رواتبهم لمدة شهرين.
وهذه دلالة علي عدم تدفق الأموال ومشاكل اقتصادية ربما لها علاقة بجفاف الترع بسبب نقص مستوي مياه النيل

===============
النهاية :
رمسيس الثالث أقوي ملوك الأسرة 20فرعونية ،هذا الفرعون الذي قهر مطامع الهندو أوروبيين والليبيين في مصر
وأعاد للامبراطورية المصرية هيبتها في كل مكان ،في ليبيا وجزر البحر المتوسط والنوبة وسوريا وفلسطين وبلاد النهرين
فكان اخر الملوك الأقوياء في عهد الملوك الرعامسة
لاأدري ماالسبب في سخط أقاربه عليه لدرجة لم يجدوا لهم حلاً إلا بالتفكير في قتله
وبالفعل لقي الفرعون حتف المنون مقتولاً سنة 1152 ق م من خلال مؤامرة قام بها نساء القصر بمساعدة بعض الحاشية .



*



==============
المصادر:
1-بردية هاريس
2- نقوش جدران معبد مدينة هابو
3-موسوعة لآلئ
4- موسوعة ويكيبيديا
5- علماء الآثار
6- مصادر أخري


================
المرادفات:
كابر = kaper
شعب البالست = أحد مكونات الشعب الفلسطيني القديم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رمسيس الثالث ملك مصر (1183 ق م- 1152 ق م)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» رمسيس الثاني ملك مصر 1278 ق م
» مصطفى خان الثالث بن أحمد الثالث - سلطان الدولة العثمانية 1757 م
»  سليم الثالث بن مصطفى الثالث - سلطان الدولة العثمانية 1789م
» الدولة الزيرية (873-1152)
» 1152-1190 ) - فردريك الأول

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي لآلـــئ :: الأرشيف :: بعض :: من أرشيف 2012-
انتقل الى: