منتدي لآلـــئ

التاريخ والجغرافيا وتحليل الأحداث
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 العراق 2008

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البدراني
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 3883
تاريخ التسجيل : 01/08/2009

مُساهمةموضوع: العراق 2008   الخميس نوفمبر 03, 2011 1:51 pm



العراق  2008


موجز الأحداث التي تمت في ذلك العام






يناير 2008 :
حملات رسمية وعشائرية على عناصر القاعدة،لإيقاف  كل من تفجيرات القاعدة والقصف  الأمريكي في بعض المناطق، ولكن الأوضاع، بقيت محفوفة بالمخاطر الشديدة.
و  قامت   العشائر،بمنطقة الانبار بتكوين جماعات الصحوة وهي جماعات مسلحة سنية لمقاومة جماعات القاعدة ، فهدأت  الأمور غرب بغداد، لكنها اضطربت   في   منطقة ديالى، بفعل جماعات القاعدة، كذلك استمرت الانفجارات القاتلة في بغداد،
و  في يناير2008 تم القبض على جماعات وعصابات لخطف الأساتذة والأطباء والفتيات
ولم يعلن عن اجراء محاكمات عادلة لها أو الافراج عنها
وخلال يناير 2008 عاد ت إلي  بغداد  عوائل كانت قد هجرتها سنتي  2006 و 2007 بسبب عمليات القتل للسنيين والشيعيين علي أساس طائفي
. ووخلال يناير 2008أقدمت (جامعة الدول العربية) على تفعيل ما سمته" المصالحة الوطنية " لكن لم تنجح
-------------

12-1-2008
أقّر البرلمان العراقي (قانون المساءلة والعدالة) كبديل ل(قانون  اجتثاث البعث
)
--------------
19-1-2008
مقتل زعيم ما يسمى بـ«جند السماء»، إثر اشتباكات دامية بين أتباعه وقوات الأمن في مدينتي البصرة والناصرية أدت لمقتل وإصابة العشرات.
--------------
1-2-2008
صرحت حكومة بغداد بانخفاض أعمال العنف ونهاية تنظيم القاعدة،
--------------
فبراير 2008
نجحت حركة الصحوات في الانبار التي تعتبر أولى المحافظات التي سّلمت ملفها الأمني عام 2008. وانبثق تيار " أبناء العراق " وهو اسم جديد لمتطوعي الصحوات.
وازداد العثور على مخابئ أسلحة في مناطق عدة،
--------------
5-2-2008
لأول مرة تستخدم النسوة المصابات بعاهات في التفجيرات بعد تفخيخهن،  جرى ذلك اليوم في سوقين للطيور ببغداد .
---------------
9-2-2008
الإعلان بأن المعركة ضد القاعدة، ستكون حاسمة في الموصل التي عاشت فراغا امنيا، وصراعا سياسيا، وخللا إداريا.

وأعلن مؤتمر اتحاد علماء المسلمين الحرب على تنظيم القاعدة،

و قرر مقتدى الصدر تمديد تجميد فعاليات جيش المهدي ستة أشهر أخرى،

وشهدت منطقة الاعظمية ببغداد انفراجا امنيا واضحا.
-----------
13-2-2008
أقرّ البرلمان العراقي حزمة من القوانين دفعة واحدة، وهي الموازنة الفيدرالية لسنة 2008 وقانون مجالس المحافظات غير المنتظمة بإقليم وقانون العفو العام، بعد جدل واسع استمر شهورا.
-------------
22-2-2008
أعلن الزعيم الديني الشاب (مقتدى الصدر) قرار تمديد تجميد نشاطات ميليشيا جيش المهدي الموالية له.
-------------
5-3-2008
نجاد يزور العراق، وهي الأولى لرئيس إيراني منذ عقود، بل ومنذ الإطاحة بنظام الشاه 1979
---------------
7-3-2008
ورئيس المخابرات العراقية يحذر من مخطط إيراني لإفشال تجربة الصحوات في العراق ،
---------------
8-3-2008
مظاهرات عراقية ضد زيارة نجاد
---------------
8-3-2008
. وي، واختطاف  رئيس أساقفة الموصل   من جهات مجهولة من الساحل الأيسر، فتعّم موجة قلق عارمة ويناشد إطلاق سراحه ..
--------------
مارس 2008
احتدم العنف في الموصل وحدوث اكبر جريمة بتفجير أحياء الزنجيلي بالموصل بلا رحمة حيث قتل المئات من السكان تحت الأنقاض، واتهمت الإدارة المحلية والأكراد بتنفيذ الجريمة مع صمت عجيب من  الحكومة
--------------
مارس 2008
مقتل المطران بولص فرج رحو
وجدت جثته عند أطراف الساحل الأيسر بالموصل،
أحدث مصرعه صدمة قوية اثر نتيجة مواقفه الثابتة بعدم مغادرته الموصل، وعمّت موجة عارمة من الاستياء الشعبي.
-------------
مارس 2008
، عودة للمهاجرين الى أحيائهم ببغداد
والإعلان عن انحسار القاعدة في العراق مع استمرار وجود أعمال عنف
--------------
11-3-2008
تفجيرات الكرادة .
---------------
مارس 2008
ظهور ما سمي بمجالس الإسناد في بعقوبة والإعلان عن تعافي العراق اقتصاديا.
---------------
14-3-2008
انطلاق (حملة صولة الفرسان ) في البصرة لمطاردة الميليشيات الشيعية.
ومقتدى الصدر يعلن انسحابه عن قيادة التيار الصدري
---------------
15:17-3-2008
مؤتمر البرلمانات العربية يعقد أعماله باربيل 15- 17 آذار،
---------------
19-3-2008
أشاد تقرير بعثة الأمم المتحدة الفصلي بالتحسن الأمني
---------------

20-3-2008
اكتشاف تلوث بيئي في أرض العراق

--------------
21-3-2008
بغداد تشهد مؤتمرا موسعا لمكافحة الفساد  
---------------
22-3-2008
الشيخ علي الحاتم يعلن تشكيل (الجبهة الوطنية لإنقاذ العراق)0

---------------
31-3-2008
الإعلان عن عمليات صولة الفرسان ،

---------------
12-4-2008
مقتدى الصدر يأمر أنصاره بإنهاء المظاهر المسلحة ويعلن رفضه للعنف
---------------
أبريل 2008
،  الحكومة أعلنت أن هناك 5 أهداف من وراء تنفيذ عملية (صولة الفرسان) في البصرة أولها القضاء على الميليشيات، وفرض القانون،
و المالكي يقول إن عملية (صولة الفرسان) لن تقتصر علي البصرة بل ستتوسع لتشمل مدن أخرى لتحرير الشعب من سطوة الجماعات المسلحة
رؤساء العشائر أيدوا تلك العمليات ضد العصابات،
والطائرات تنفذ أكثر من 100 غارة خلال تلك العملية.
---------------
22-4-2008
ضبط 170 عبوة خارقة للدروع عند حدود إيران وإلقاء القبض على المتورطين

، وازدياد النفوذ الإيراني في العراق.
----------------
28-4-2008
مجلس النواب يشكل لجنة لإنهاء الأزمة مع التيار الصدري

أما  القوات العسكرية فقررت عدم الانسحاب من مدينة الصدر والشعلة بل ستضاعف عدد المراكز الأمنية المشتركة فيها،
==========


أوائل مايو2008
أعلنت وزارة الدفاع العراقية أنه سيتم أعادة قانون الخدمة الالزامي في الجيش الذي كان معمولاً به خلال فترة طويلة من عمر الدولة العراقية اثم ألغى .
فقد تم إلغاء جملة من القوانين السياسية والعسكرية للعراق بواسطة الحاكم المدني بول بريمر بعد أحتلال القوات الامريكية للعراق من ضمنها قانون الخدمة الالزامي
ويأتي القرار الجديد مخالفاً  للدستور العراقي الذي نص على بناء الجيش طوعياً .
في حين أعلن رئيس لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب هادي العامري عزم الدولة على أعادة العمل بقانون الخدمة الالزامية , بعد اجراء تعديلات علية من دون أن يشير الى وجود تعارض مع الدستور .
وقــــال :العمل بقانون التجنيد الالزامي سيعود مع أجراء بعض التعديلات على القانون السابق . موضحاً أن من بين هذه التعديلات صرف رواتب مجزية وليس كما كان يحصل في زمن النظام السابق .
ويشمل قانون الخدمة الالزامية تجنيد  الذكور في سن  18 عاماً عدا المستمرين في الدراسة فهؤلاء يؤجل تجنيدهم  الي ما بعد تخرجهم . وتقدر مدة الخدمة العسكرية في الجيش العراقي بمقدار  18 شهراً

---------
4-5-2008
لا تفاوض بين الدولة والعصابات، وقرار باستئصال مسلحي جيش المهدي من مدينة الصدر في ايام

والامم المتحدة تحذر من استغلال الاطفال من قبل الميليشيات والجماعات المسلحة.
----------------
5-5-2008
زار وفد برلماني عراقي يزور ايران لطرح ادلة تؤكد تورط قوة القدس في العراق
----------------
10-5-2008
،  أعلنت الحكومة العراقية عن تنفيذ عملية زئير الأسد في الموصل لمطاردة عناصر القاعدة في المدينة.
----------------
19-5-2008
أعلنت الحكومة العراقية ان اتفاقية توقّع بين الائتلاف العراقي الموحد والتيار الصدري لانهاء ازمة مدينة الصدر
----------------
18-5-2008
(مجلس عشائر صلاح الدين) يعلن تأييده للخطة الأمنية في الموصل  التي أطلق عليها " زئير الاسد في صولة الحق"
----------------
19-5-2008
حملة  (ام الربيعين) وهي حملة أمنية بهدف تطهيرها من الارهابيين
، ولكن تخفق الحكومة في إجراءاتها بسبب الأجندة الكردية.
----------------
21-5-2008
 الداخلية تعتقل العشرات من المطلوبين وتصادر كميات من الاسلحة في محافظات الجنوب

----------------
24-5-2008
 اصدار حكم الاعدام بحق قاتل المطران رحو  من دون الإعلان عن هويته

----------------
27-5-2008
 قيادة عمليات نينوى تستقبل قطعات جديدة من الجيش العراقي .
----------------
26-5-2008
دعا رئيس الوزراء العراقي الأسبق (د.إياد علاوى )رئيس  تكتل(القائمة الوطنية العراقية) إلى تشكيل لجنة عربية ودولية لمراقبة انتخابات مجالس المحافظات في بلاده، والتي ستجرى في بدايات 2009. وفي  تصريحات صحفية  شدد إياد  علاوى من القاهرة على ضرورة أن تمتلك هذه  اللجنة صلاحيات تمكنها من اتخاذ قرارات بشأن صحة الانتخابات، مشيرا إلى أهمية انتخابات مجالس المحافظات في المرحلة المقبلة في ظل مخاطر تطبيق الفيدرالية في وسط وجنوب العراق واحتمال تشكيل أقاليم في البلاد.

----------------
-----------
في ايار مايو 2008
في لقاء بين الرئيس المصري حسني مبارك ووفد من البرلمانيين الاميركيين  عرض مبارك تصوره لتحقيق الاستقرار في العراق وقال مسديا النصح لمحدثيه الاميركيين  
"عززوا القوات المسلحة وخففوا قبضتكم وعندئذ يحدث انقلاب عسكري وسيكون لديكم دكتاتورا ولكن شخصا عادلا.
وانسوا الديموقراطية،فإن  العراقيين بطبيعتهم طباعهم حادة جدا
".
وإزاء احتمال تصنيع ايران لسلاح نووي قال:
"اننا كلنا مرعوبون
و مصر قد ترغم على بدء برنامج نووي عسكري اذا ما نجحت ايران في تصنيع سلاح نووي
"
المصدر لهذا الخبر: وثيقة على موقع ويكيليكس عن محضر اعدته السفارة الاميركية في القاهرة   في مايو 2008
-----------------------
9-6-2008
صدر تصريح حكومي مفاده انخفاض أعمال العنف في العراق  إلى أدني مستوى
----------------

11-6-2008
 الدكتور إبراهيم الجعفري يعلن عن تشكيل (تيار الإصلاح الوطني ) كقوة سياسية للمشاركة في انتخابات مجالس المحافظات
----------------
18-6-2008
 مقتدى الصدر يدعو إلى تشكيل فصائل مسلحة وتوقعات بمواجهة حادة من قبل الحكومة  ،
----------------
19-6-2008
مع  فشل عمليات الموصل بدأت  قوات الأمن  العراقية  تنفيذ "عملية  بشائر السلام " في محافظة ميسان  لملاحقة المسلحين،
----------------
23-6-2008
 تفجير سوق الحرية ببغداد
اتهمت به المخابرات الإيرانية،
فدعا  ثلاثة ملايين عراقي إلى إدانة التدخل الإيراني في العراق  

----------------
24-6-2008
تنفيذ "خطة  السهم الخارق" التي أدت رسمياً الي  إفلاس جماعات  القاعدة  المسلحة ، رغم  وجود أنصار لأفكارها  
----------------
24-6-2008
الحكومة العراقية تعرض آلاف القطع من الأسلحة المصادرة في مدينة الصدر
----------------
يونيو 2008
. الإعلان عن تهريب النفط العراقي.إذ ضبط 46 صهريجا وخزانا للتهريب بعد تشريع قانون يجرّم مهربي النفط واعتبر ذلك إنهاكاً لاقتصاد العراق مع وجود خطر استعمال عوائد التهريب في تمويل الإرهاب.
----------------
27-6-2008
بروز أحزاب جديدة استعدادا للمشاركة في الانتخابات القادمة
================

4-7-2008
تثار مسألة قانون انتخابات مجالس المحافظات مما يدعو رؤساء وممثلو الكتل البرلمانية مناقشتها مع دي ميستورا .
----------------
5-7-2008
مشكلات وأزمات كأزمة البنزين في بغداد بسبب  أعمال تخريب
----------------
6-7-2008
وضع خطة أمنية شاملة لفرض القانون في ديالى.
----------------
8-7-2008
أصبح العراق منطقة ترانزيت لنقل المخدرات ،
----------------
9-7-2008
سابعا :  شهد العراق انفتاحا دبلوماسيا واقتصاديا، إذ تعززت علاقات بغداد بأنقرة والدعوة لعقد اتفاقية شراكة اقتصادية وزيادة حجم التبادل الاقتصادي،
----------------

9-7-2008
أعلن مجلس محافظة نينوى، قرب وصول تعزيزات عسكرية من بغداد لمواجهة الإرهابيين
----------------

10-7-2008
ويصل رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الى بغداد  

وهي زيارة رسمية هي الأولى لرئيس وزراء تركي منذ عام 1991،
----------------
11-7-2008
جبهة التوافق تستعد للعودة الى الحكومة.
----------------
12-7-2008
ومع إثارة مسألة الاتفاقية الإستراتيجية مع الولايات المتحدة الامريكية وطرحها ينقسم الناس إزاء قبولها ورفضها  
----------------
13-7-2008

العراق وتركيا يوقّعان البيان السياسي المشترك لتأسيس المجلس الأعلى للتعاون الاستراتيجي بينهما.
----------------
15-7-2008
قررت دولة الإمارات العربية إلغاء 7 مليار دولار بكافة فوائدها المستحقة كديون على العراق
وأتي  سفيرها الجديد إلى بغداد.

----------------
19-7-2008
زادت القوات العراقية   الضغط على الجماعات المسلحة داخل بغداد،
----------------
20-7-2008
قام رئيس وزراء لبنان رفيق الحريري بزيارة بغداد ،

----------------
23-7-2008
اتفق ( المجلس السياسي للأمن الوطني العراقي ) على استمرار التفاوض بشان الاتفاقية طويل
الامد
----------------
13-7-2008
سياسة إعادة المهجرين والنازحين
---------
16-7-2008
إعادة تقييم للأوضاع في الموصل ،والاستعداد لعمليات ديالى
ملحوظة : لم تنجح  عمليات الموصل  بسبب تخفي الجماعات المسلحة وبسبب المساومات بين الحكومة والأكراد الذين يسيطرون على أجزاء واسعة من محافظة نينوى.
----------------
23-7-2008
تسلمت الديوانية الملف الامني
----------------
26-7-2008
أعلنت الشرطة الوطنية القبض على شبكة إرهابية مسؤولة عن تفجير الحرية

----------------
27-7-2008
في جولة أوربية التقي المالكي المستشارة الألمانية انجيلا ميركل  وقام بدعوة الشركات الألمانية إلى الاستثمار في العراق ،
 
----------------
27-7-2008
مصادقة  مجلس النواب  على أسماء المرشحين لشغل الحقائب الوزارية الشاغرة
----------------
30-7-2008
تمكن الجيش من قتل 48 ارهابياً
وأعلن في بغداد أن تنظيم القاعدة يخسر أنصاره ويعاني نزعات الموت .
----------------
29-7-2008
مجلس النواب العراقي   يقر قانون الانتخابات لمجالس المحافظات والاقضية والنواحي.
----------------
30-7-2008
دعا المالكي البابا بنديكتس السادس عشر لزيارة العراق .
----------------
11-8-2008
أم 13-8-2008
حضر الي بغداد  ملك  الأردن عبد الله الثاني   في زيارة مفاجئة وقصيرة هي الأولى لزعيم عربي منذ الإطاحة بنظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين.
----------------
1-8-2008 ثلاث انتحاريات يفجرن أنفسهن وسط مواكب الزوار ببغداد والأمم المتحدة تدين الانفجارات
----------------
8-8-2008
أعلن الزعيم الشيعي مقتدى الصدر  عن تشكيل ما اسماه بمشروع «ممهدون».
وهذا المشروع يعني تحويل ميليشيا جيش المهدي الموالية له إلى منظمة  اجتماعية وتثقيفيةى.
----------------
9-8-2008
اعتقال إيراني الجنسية في (عملية بشائر الخير)،
الايراني يكشف عن دليل على تورط إيران بزعزعة الأمن
----------------
12-8-2008
العثور  على أسلحة وصواريخ حديثة الصنع
----------------
13-8-2008
الاعلان عن  التأكد من التدخل الإيراني في العراق، واستهداف الصحافة المستقلة .
----------------
17-8-2008
تحذير رابطة الأكاديميين والمثقفين العراقيين من مؤامرات إيرانية لإفشال خطة "بشائر الخير"
----------------

26-8-2008
الكشف عن "فرق اغتيالات عراقية" تتدرب في قم ومشهد والأهواز وطهران
----------------
28-8-2008
اغتيال مستشار وزارة الثقافة  (كامل شياع) للتأثير على مسيرة الثقافة العراقية
----------------
15-8-2008
الاعلان عن عمليات تهريب عبر الحدود العراقية السورية
----------------
15-8-2008
.تمت عودة 1200 عائلة مهجرة أغلبهم من العرب إلى ديالى
----------------
30-8-2008
العشائر العراقية تقوم بتشكيل تيارات سياسية
----------------
30-8-2008
ارتفاع في قيمة الدينار العراقي.
----------------
1-9-2008
هجوم انتحاري في جلولاء،
----------------
1-9-2008
الجماهير العراقية وقضية ايمرسن الساخنة.
----------------
7-9-2008
اتفاق عراقي – إيراني على إعادة ترسيم الحدود بين البلدين.
----------------
12-9-2008
الاعلان رسميا عن ارتفاع نسبة الإصابة بالكوليرا .
----------------
14-9-2008
التدخل الإيراني في العراق من جديد بمسدس كاتم الصوت وموقف معادي من الصحوة.
----------------
16-9-2008
قامت سوريا بتسمية سفيرها لدي العراق  بعد قطيعة دبلومــاسية استمرت ثلاثين عاماً إبان حكم الرئيس العراقي الســابق صدام حسين
----------------
17-9-2008
انتحارية   تقع في قبضة القوات الامنية.
----------------
19-9-2008
مشروع ضمان اجتماعي للعراقيين.
----------------
19-9-2008
المالكي يعد بحصر السلاح بيد الدولة ودمج الصحوة مع مؤسساتها .
----------------
20-9-2008
مقتل 4 من كادر قناة الشرقية بالموصل .
----------------
20-9-2008
انخفاض عمليات العنف في ديالى .
----------------
21-9-2008
نواب عراقيون يرفضون التدخل الايراني21/09/2008.
----------------
22-9-2008
مجالس الإسناد لدعم الحكومة 22/09/2008.
----------------
28-9-2008
تحذيرات من عودة المجاميع الخاصة من إيران لإثارة العنف بالعراق 28/09/2008.
----------------
30-9-2008
اعتقال زعيم تنظيم (فتيان الجنة) فرع القاعدة 30/9/2008.
----------------
30-9-2008
إثارة حقوق الأقليات في تشكيل مجالس المحافظات30/9/2008.
----------------
في سبتمبرايلول2008
استلمت محافظة الانبار ملفّها الأمني من القوات الأمريكية، كأول محافظة تتمتع بالأمن النسبي وهي التي  كانت في فترة من الزمن تعد أبرز معاقل تنظيم القاعدة في العراق.
----------------

5-10-2008
حملات مداهمة وتفتيش مكثفة عقب تفجيرات الكرادة .
----------------
6-10-2008
الحكومة تستلم ملف الصحوات من اجل دمجهم في مؤسسات الدولة
----------------
7-10-2008
العراق يوقع عقد استثمار الغاز مع شركة شل العالمية
----------------

7-10-2008
أبو الغيط وزير خارجية مصر يعلن دعم مصر الكامل للعراق
----------------
10-10-2008
اجتماعات مكثفة للخروج بحل للمادة الخمسين لقانون انتخابات مجالس المحافظات ،
----------------
10-10-2008
زيارة ولي عهد الإمارات لبغداد وعودة الجامعة العربية
----------------
12-10-2008
سكان النجف يعلنون مخاوفهم من نفوذ إيراني وفقدان هوية مدينتهم  
و استنكار شعبي وسياسي لاغتيال النائب د.صالح العكيلي  
----------------
أكتوبر2008
  اغتيالات لبعض المسيحيين في الموصل وتفجير بيوتهم بغية دفعهم للهجرة  من الموصل إلى قرى ( سهل نينوى) الذي يسيطر الأكراد عليه.
، والحكومة العراقية تأمر بالتحقيق في فرار مئات المسيحيين من الموصل عقب تلقّي تهديدات جماعية بالقتل،
استنكار واسع لأحداث الموصل، ووصول قوات عراقية إلي الموصل.
------------------
17-10-2008
اتهم النائب أسامة النجيفي كل من البيشمركة والاسايش التابعة للحزبين الكرديين بهذه العمليات قائلاً إن هناك مشروعا كرديا للتهجير من اجل السيطرة على العديد من أقضية ونواحي الموصل

----------------
أكتوبر2008
الاتفاقية الإستراتيجية مع أمريكا تثير  المشاعر الوطنية، و تتصدر النقاشات السياسية
----------------

20-10-2008
، انفتاح عربي وإقليمي على العراق
----------------
22-10-2008
السيستاني يوكل الموافقة علي الاتفاقية الإستراتيجية مع أمريكا إلى البرلمان والشعب .
===============
5-11-2008
انتخابات الرئاسة الأمريكية
فاز المرشح الديمقراطي باراك أوباما ، الذي كان قد وعد الناخبين بالانسحاب من العراق  
----------------

16-11-2008
إبرام (الاتفاق الامني الاميركي العراقي 2008)بعد نحو عام من المفاوضات
والاتفاق هذا كان خطوة جيدة حيث مهد لسحب القوات الاميركية من المدن العراقية نهاية 2009
ثم انسحاب جميع قوات الولايات المتحدة من جميع الأراضي العراقية في موعد لا يتعدى 31-122011.
وقد نصت المسودة النهائية للاتفاق الذى وقع عليه وزير خارجية العراق هوشيار زيبارى ,مع ريان كروكر سفير امريكا فى بغداد على أن يبدأ العمل بالاتفاق اعتبارا من 1-1-2009 .
كما نص الاتفاق المكون من ثلاثين مادة على انهاء العمل به بعد عام من اخطار أحد الطرفين الطرف الاخر بذلك.
============
27-11-2008
أقر البرلمان العراقي الاتفاقية المذكورة بعد الموافقة على لائحة الاصلاح السياسي والمتضمنة عدة نقاط مهمة، وبضمنها طرح الاتفاقية للتصويت الشعبي بعد ستة اشهر من موافقة البرلمان.
وقد انقسم الشعب العراقي ازاء هذه " الاتفاقية   الامنية مابين رافض وموافق.

البرلمان العراقي صادق على موعد الانسحاب الاميركي  . ومنذ  تاريخ تلك المصادقة صار عسيراً على القوات الاميركية والقوات العراقية توقيف واعتقال ومحاكمة عراقيين مشتبه بهم من دون الحصول على مذكرة توقيف عراقية.

===============
 
3-12-2008
أصدرت ( المحكمة العراقية الجنائية العليا)، حكما ثانيا بالإعدام بحق ابن عم الرئيس العراقي الأسبق علي حسن المجيد بقضية قمع الانتفاضة عام 1991.
--------------------

14-12-2008
 قام الصحفي العراقي منتظر الزيدي بقذف حذائه علي
الرئيس الأمريكي جورج بوش، أثناء مؤتمر صحفي مشترك مع نوري المالكي في مبنى رئاسة الوزراء

http://graphics8.nytimes.com/images/2008/12/14/world/14bush5_600.jpgكان الرئيس الأميركي جورج بوش قفد حضر  إلى بغداد  من اجل التوقيع على الاتفاقية الأمنية بين الولايات المتحدة والعراق،  .
 هذا   الحادث  أسعد الكثيرين  الكارهين لسياسة التدمير والحرب الاستباقية لبوش في كل أرجاء المنطقة والعالم.
وبصفة عامة في سنة 2008 جرت  داخل البرلمان العراقي   ملاسنات وشتائم وضرب.لتعّبر تعبيرا حقيقيا عن احتقان الأوضاع الداخلية.
============
14-12-2008،
تصويت  البرلمان العراقي على استقالة رئيسه محمود المشهداني، فيقدم استقالته.

=============
خلال  كل العام 2008
تحسّنت أوضاع العراق  أمنيا أكثر بكثير مما كانت عليه الاوضاع في السنتين  السابقتين  2006 و 2007،
وصرح  وزير الداخلية أن العمليات الإرهابية قد انخفضت في البلاد بنسبة 90% خلال العام   2008 .
وقال انه تم   تفكيك 2861 قنبلة و174 سيارة مفخخة ومصادرة 30 ألف قنبلة وتحرير 406 مختطفًا وقال انه تم  تفكيك 198 خلية إرهابية وتدقيق 27800 معلومة أمنية والقبض على 6988 متهما بالإرهاب.

وقال إنه تم تحرير 406 مختطفًاخلال العام 2008

أما خسائر الداخلية خلال العمليات المسلحة العام 2008،فهي  حسب تصريح   وزير الداخلية كما يلي :
 مصرع 1233 رجل شرطة بينهم 148 ضابطًا ،
،وإصابة 3400 رجل شرطة  بينهم 318 ضابطًا

كما تم خلال سنة  2008 تطهير الشرطة رأساً علي عقب بفصل وطرد  عدد هائل من رجال الشرطة مقداره ( 24620 رجل شرطة ) بتهم فساد أوتجاوز  القانون  
ويقول الوزير سوف يستمر تطهير جهاز الشرطة من المخترقين والمفسدين

وحسب تصريح   وزير الداخلية  فقد كان من حصيلة الاعمال الأمنية  للخمس سنوات الأخيرة مايلي :
اعتقال 121700 مطلوب
ضبط 106 مليون مفردة من المواد الممنوعة والمسروقة
ضبط121 ألف بندقية.
---------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
العراق 2008
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» جدول مقابلات اللجنه السباعيه لدفعه 2008
» البوم طارق الشيخ....2008
» اخر موبايلات 2008
» امتحان شهادة التعليم المتوسط جوان2008
» صور لأغنى خمس شخصيات فى العالم2008 ..أدخل بسرعة

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي لآلـــئ :: المنتديات المتخصصة :: تاريخ العراق-
انتقل الى: